أسرار تكشفها فصيلة دمك عنك.. هل أنت أكثر عرضة للأمراض؟مباشر في الدوري - سيراميكا (0) (0) الجونة.. العارضة تمنع الهدف الأوليويفا يعلن شكل دوري الأبطال الجديد ابتداء من موسم 2024/2025الخطيب للاعبي الأهلي: لم نحسم تأهلنا بعد.. والحديث عن ملعب النهائي "مرفوض"رسميًا.. أسوان والدخلية يحجزان بطاقتي الصعود للدوري الممتازأوبل كروس لاند 2022 بزيادة سعرية رسمية قدرها 10 آلاف جنيههل تخرج الانتخابات النيابية لبنان من عنق البنكوقراطية؟رئيس بيلاروسيا: روسيا ستساعدنا في إنتاج صواريخ من بينها "إسكندر"مسؤول أوكراني: العثور على 44 جثة تحت أنقاض مبنى دمرته روسيا في مارس الماضيزيلينسكي يستقبل وزيرة الخارجية الألمانية في كييفرئيس الحكومة الليبية يعلن طرح مبادرة تستهدف كل القوى السياسيةلافروف: نعمل مع الجزائر على مبدأ المساواة في سيادة الدولبايدن: الحرب الأوكرانية سببًا في التضخم وارتفاع أسعار الغذاء عالميًالافروف: الاتحاد الأوروبي لم يعد لديه سياسة خارجية مستقلةالرئيس الصيني: المواجهات الناشئة عن الأزمة الأوكرانية تهدد السلام العالميتجديد حبس المتهم بقتل ابنة عمته في المطريةضبط 6 عناصر شديدي الخطورة في أسيوط"البوليس عايز يقبض علينا".. مايان السيد وأميرة أديب تثيران الجدل في المكسيكأنغام تكشف عن أحدث أغانيها "لوحة باهتة"أحمد حلمي: "كنت متوقع ربع الإيرادات اللي حققها فيلم واحد تاني"

وكيل الشيوخ: رسائل الرئيس السيسي خارطة طريق للدولة المصرية ترسم معالم الجمهورية الجديدة

   -  

أكد المستشار بهاء أبوشقة وكيل أول مجلس الشيوخ، أن رسائل وقرارات الرئيس عبدالفتاح السيسي، في حفل إفطار الأسرة المصرية، هو بمثابة خارطة طريق جديدة ترسم معالم الطريق للجمهورية الجديدة، التي يتبني مشروعها الوطني الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأنها ستكون لها آثار ونتائج بالغة الأهمية على كافة المناحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وستؤتي ثمارها في المستقبل الجديد الذي طالما حلمنا به.

وأضاف وكيل الشيوخ في تصريحات للمحررين البرلمانيين، اليوم أن فطنة الرئيس وذكائه وخبرته وحنكته السياسية أكدت ضرورة وجود حوار سياسي يشمل كافة الأطياف والقوي السياسية، وتلك هي قمة الديمقراطية والشفافية السياسية التي تصب في طريق التواصل بين الرئيس والشعب وهو ما عودنا عليه الرئيس في كافة المناسبات التي تحتاج إلى مشاركة والوقوف على رأي الشعب.

ولفت أبوشقة إلى أن المبادرات التي أشار إليها الرئيس ستكون مبادرات إيجابية وفعالة الهدف منها مصلحة الوطن والمواطن، الذي راهن عليه الرئيس وكسب الرهان واجتاز معه كافة التحديات التي واجهت الوطن وكانت تهدد سلامة وأمن واستقرار الوطن.

وتابع أبوشقة إلى أن جوهر تفكير الرئيس هو حماية الدولة المصرية وتوفير حياة كريمة للمواطن المصري وأن السياسة الرشيدة التي انتهجها الرئيس السيسي أنقذت مصر من خطر الإرهاب ومن الحرب الأهلية ونفذت إصلاح اقتصادي نال تقدير جميع المؤسسات العالمية واستطاعت الخروج به من أزمة كورونا .

ولفت أبوشقة إلى أن كل رسائل الرئيس خارطة طريق جديدة أمام التحديات والأزمات العالمية فطن الرئيس إليها وقام بإقرار استراتيجية وطنية ترسم طريق المستقبل، وعلي جميع المصريين أن يتكاتفوا ويلتفوا حول الرئيس من أجل استمرارا بناء الدولة المصرية واستكمال مسيرة لتنميه نحو جمهورية عصرية حديثة.

وشهد إفطار الأسرة المصرية، أمس الثلاثاء، إعلان عدد من القرارات من جانب الرئيس عبد الفتاح السيسى، منها تكليف الحكومة بعقد مؤتمر صحفي عالمي لإعلان خطة الدولة المصرية للتعامل مع الأزمة الاقتصادية العالمية، وتكليف الحكومة وكافة الأجهزة المعنية بتعزيز كافة أوجه الدعم المقدم لمزارعي القمح في مصر، وتكليف الحكومة بمضاعفة دعم القطاع الخاص للاضطلاع بدوره في تنمية الاقتصاد، وإطلاق مبادرة لدعم وتوطين الصناعات الوطنية للاعتماد على المنتج المحلي.

وقرر الرئيس تكليف الحكومة بإعلان خطة واضحة يتم الالتزام بها لخفض الدين العام كنسبة من الدخل القومي، وتكليف الحكومة بطرح رؤية متكاملة للنهوض بالبورصة المصرية، وتكليف الحكومة بالإعلان عن برنامج لمشاركة القطاع الخاص في الأصول المملوكة للدولة، وتكليف الحكومة بالبدء في طرح حصص من شركات مملوكة للدولة في البورصة المصرية، وتكليف الحكومة بطرح شركات مملوكة للقوات المسلحة في البورصة قبل نهاية العام الحالي، والتوجيه باستكمال سداد المديونية الخاصة لعدد من الغارمين والغارمات.

كما شملت قرارات الرئيس تعزيز دور القطاع الخاص في توسيع القاعدة الصناعية للصناعات الكبرى والمتوسطة، وإعادة تفعيل عمل لجنة العفو الرئاسي على أن توسع قاعدة عملها الأجهزة المختصة، وتكليف الوزارات والمؤسسات والأجهزة المعنية باستمرار، وعمل المعارض يستمر حتى نهاية العام الجارى لتخفيف الأعباء عن المواطنين، وتكليف إدارة المؤتمر الوطني للشباب بالتنسيق مع كافة التيارات السياسية الحزبية والشبابية لإدارة حوار سياسي.

لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام