عصائر الخضروات أفضل لإنقاص الوزنندوة الميتافيرس: رؤية مستقبلية للواقع الجديد.. اليوم الخميس بمعرض الكتابحدث ليلاً| تفاصيل مكالمة السيسي وعبدالرحمن أبو زهرة.. وطوارئ بسبب الطقس السيءكورونا في 24 ساعة| توجيهات عاجلة من الصحة.. وعودة الإغلاق في هذه الحالةتزامنًا مع افتتاح معرض الكتاب.. تعرف على أبرز 10 تماثيل عن الكاتب المصرينصائح «المرور» للقيادة الآمنة خلال الشبورة المائيةفي 72 ساعة.. ضبط 31 بندقية آلية خلال حملات أمنيةمواعيد مباريات اليوم الخميس 27/ 1/ 2022 والقنوات الناقلةموعد مباريات اليوم الخميس في كأس رابطة الأندية المصريةاللون الجملى لإطلالة شتوية أنيقة"رجالة مصر"..منة فضالي تحتفل بتأهل المنتخب الوطني لدورالـ 8"لا يمكنني الانتظار للزواج منك".. رسالة من ابنة عمرو دياب لخطيبهامواعيد القطارات المكيفة والروسي على خط «القاهرة - أسوان» والعكس اليوم الخميس 27 ينايرمواعيد القطارات المكيفة والروسي والمختلطة من «الإسكندرية حتى أسوان» اليوم الخميس 27 ينايرإرشادات وتحذيرات من المرور للقيادة الآمنة أثناء هطول الأمطارفي 72 ساعة.. ضبط 65 قطعة سلاح خرطوش خلال حملات أمنيةخلال حملات أمنية بالمحافظات.. ضبط 2077 طلقة مختلفة الأعيرة و26 خزينة متنوعةلأول مرة بمصر.. ورشة موسيقية لآلة السنطور في بيت العود العربيتعرف على شخصية ريم أحمد بمسلسل "ولهان" أمام منذر رياحنةالدورة الـ53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب تبدأ استقبال الجمهور اليوم

فطير المنصورة بالسمنة البلدى طعم ولا أحلى من كدا (فيديو)

   -  

التقى "اليوم السابع"، أصغر وأشهر فطاطرى فى مدينة المنصورة، ابن مدينة سوهاج عمر محمد، والذى امتهن صناعة الفطير الحلو والحادق منذ طفولته فى مدينة الإسكندرية، وفى غضون 8 سنوات من التعلم والكفاح أصبح أحد أشهر صانعى الفطير المشلتت فى المنصورة.

بابتسامة رضا قال عمر محمد لـ"اليوم السابع"، إنه كافح منذ طفولته بالعمل فى مجال صناعة الفطير المشلتت، حيث إنه ولد فى بيئة تعشق الفطير المشلتت وتتفنن فى صناعته، باعتباره وجبة الفطور الرئيسية، مشيرا إلى أن ذلك حببه فى دخول عالم صناعة الفطير وتعلم كل أسراره وأصوله، وبدافع وإرادة قوية فى التعلم والنجاح، استطاع فى غضون أيام قليلة اكتساب خبرة كبيرة فى صناعة الفطير حتى أصبح يتفنن فى صناعته وعمره لم يتخط الـ22 عاما.

وأضاف عمر، أن صناعة الفطير لها أصولها وأسرارها، فمهما حاول كثيرون دخول المجال والنجاح فيه، لن يستطيعوا الوصول إلى أسرار صناعته التى لا يعرفها سوى أهل الصعيد أصحاب المهنة، موضحا أن صناعة الفطير قبل أن تكون علم فهى خبرة وفن ونفس يجتمعوا سويا فى كافة مراحل إعداده بداية من خلط مكوناته من الدقيق والسكر والملح والماء وعجنهما، وفرد العجينة وترقيقها بـ"النشابة"، ووضع الحشو بها سواء كان مكسرات أو لحوم وجبن أو عجوة، وصولا لوضع الفطيرة فى الفرن.

واستطرد عمر، أنه فخور بنفسه وبما حققه من نجاح فى بداية رحلته، مشيرا إلى أنه تعب وشقى كثيرا فى حياته حتى يستطيع التفوق فى مجاله وصناعة اسم له فى عالم الفطير المشلتت، بداية من تركه لموطنه سوهاج وذهابه لمدينة الإسكندرية حتى استقراره فى مدينة المنصورة، مؤكدا أن الحياة رحلة تحتاج للإنسان القوى المكافح الذى يحدد هدفه ويعتمد على نفسه ويراعى ضميره حتى يكون النجاح حليفه.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة