20 سهما بالبورصة صعدت أكثر من 10% خلال نوفمبر على رأسها "الحديد والصلب" بـ111%غدًا.. بدء تسليم 17 عمارة بـ"سكن مصر" في التجمع الثالث بالقاهرة الجديدةاللمبى وأبو العربى.. شخصيات كوميدية شهرتها السينما وأحياها المسرح من جديدعلى جمعة ضيف الإعلامى عمرو خليل ببرنامج "من مصر".. الليلةرئيس هيئة التأمين الاجتماعى: أنفقنا 250 مليار جنيه على المعاشات فقط العام الماضىحماقي ينشر صورا من حفله بموسم الرياض.. وهكذا علّقشباب الهوكي أمام أمريكا فى ختام تحديد مراكز كأس العالم بالهندالإسماعيلى يواجه بلبيس ودياً اليوم استعداداً لسموحة فى الدوريشابات اليد يواجهن ألمانيا فى نهائى مونديال المدارس والشباب مع فرنسا على المركز الثالثكل ما تريد معرفته عن الصدفية.. الأعراض والأنواع والأسبابتعرف على مجموعة "سرير ابنة الملك" المدرجة بالقائمة القصيرة لجائزة بانيبالافتتاح معرض "ذات" للفنان كرم مسعد بمركز الجزيرة للفنون.. الأربعاءفعاليات اليوم.. مناقشة "رصاصة فى الرأس" وحفل ابنة عفاف راضى بالأوبرا2428 مشروعًا باستثمارات بلغت 49.2 مليار جنيه.. «حياة كريمة» تغير وجه الحياة في 257 قرية بـ5 محافظات| تفاصيلعودة زراعة الزيتون والقمح والشعير لمناطق جنوب الشيخ زويد بشمال سيناءالتحقيق مع أب قتل ابنته في الوراقحبس صاحب شركة هارب من غرامات بأكثر من 35 مليون جنيه بقصر النيلحبس المتهمين بالنصب على المواطنين بقيمة 8 ملايين جنيه بالتجمع الخامسالسكة الحديد تعيد تشغيل وتعديل مواعيد بعض قطارات الوجهين القبلى والبحرى اليومباستثمار 31 مليار جنيه.. 19 وحدة محلية تشملها مبادرة "حياة كريمة" بقنا

فرنسا تُحيي ذكرى مقتل مدرس على خلفية الرسوم المسيئة للنبي محمد

   -  
علم فرنسا

باريس - (د ب أ):

تحيي فرنسا، السبت، ذكرى مرور عام على مقتل مدرس التاريخ صامويل باتي، والذي أثار صدمة للبلاد ومخاوف من هجمات الإسلاميين.

وسيرفع الستار عن لوحة تذكارية له في وزارة التعليم في باريس. وأمام جامعة السوربون، ستطلق المدينه اسمه على أحد الميادين في حفل محدود يحضره افراد أسرته في المساء.

وسيلتقي الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء، جان كاستكس، أسرة الرجل القتيل.

يذكر أنه في 16 أكتوبر 2020، قتل باتي، الذي كان عمره آنذاك 47 عاما، ثم قطعت رأسه من قبل مهاجم في إحدى ضواحي باريس. واعتبرت الجريمة عملا إرهابيا.

وقتلت قوات الأمن المشتبه به وهو شاب، يبلغ 18 عاما من أصول روسية شيشانية.

وقبل الهجوم، كان المدرس يعرض رسوما كاريكاتيرية، للنبي محمد على الإنترنت، خلال حصة حول حرية التعبير. ويجرى تحقيق بشأن القضية.

وستقام مراسم تأبين في الضاحية، التي قتل فيها باتي، في باريس، بالإضافة إلى مسقط رأسه السابق.

ووقف المدرسون والعاملون والتلاميذ دقيقة صمت في المدارس الفرنسية، أمس الجمعة، في ذكرى مقتل باتي. وخصص المدرسون في مختلف أنحاء البلاد درسا عن زميلهم القتيل.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة