أحمد شيحة: لا أتدخل فى عمل بناتى بالسينما وحلا طيبة"روحك تحيطني وتصبرني".. ميرفت القفاص تحيي ذكرى رحيل عمار الشريعيتامر عاشور يروج لحفله بموسم الرياض: "إن شاء الله يكون يوم رائع"محمد رمضان يحتفل مع أسرته بالكريسماس (فيديو)الإمارات ليست الأولى.. الجمعة يوم عمل رسمي في 7 دول عربية وإسلاميةالفراعنة في مواجهة ثعالب الصحراء.. كل ما تريد معرفته عن مباراة مصر والجزائر اليوم في كأس العربالبنك الأهلي يواجه طلائع الجيش وديًا.. اليوملماذا يسعى منتخبا مصر والجزائر لحسم قمة المجموعة في كأس العرب؟لاعبو الزمالك يخوضون تدريبات تأهيلية وإطالات في مران اليومكارتيرون يعقد جلسة مع لاعبي الزمالك قبل المران الجماعيتدريبات قوية لحراس المرمى في مران الزمالكعبد الشافي يواصل برنامجه التأهيلي في «جيم الزمالك»شيكابالا ينتظم في تدريبات الزمالك الجماعيةفقرة فنية خاصة للاعبي الزمالك في مران اليومتقسيمة قوية للاعبي الزمالك.. وتألق علاء وحفني وجمعة وحامدمع قدوم فصل الشتاء.. ما هى التحاليل اللازمة للكشف عن الإصابة بالجفاف؟ضبط 253 دراجة نارية مخالفةضبط طن مخللات غير صالحة للاستهلاك الآدمى بالإسكندريةضبط 25228 مخالفة مرورية متنوعة خلال يومضبط 2777 قضية متنوعة في مجال شرطة النقل والمواصلات

منتصف الأسبوع المقبل.. لقاء بين «هيئة الدواء» و«شعبة الأدوية» لمناقشة شروط مزاولة المهنة

-  

يلتقي تامر عصام، رئيس هيئة الدواء المصرية، منتصف الأسبوع المقبل، بمجلس إدارة الشعبة العامة للأدوية والمكملات الغذائية ومستحضرات التجميل بالاتحاد العام للغرف التجارية، برئاسة علي عوف، لمناقشة الشروط التي وضعتها الهيئة للحصول على تراخيص مزاولة النشاط، والإنتاج للشركات المصنعة لدى الغير.

وقال رئيس مجلس إدارة الشعبة إن اللقاء مع هيئة الدواء المصرية جاء بناء على طلب من الشعبة لتعديل شروط ترخيص الشركات المصنعة لدى الغير، والصادر بتاريخ 31/12/2018.

وضرورة إعادة النظر في شروط تسجيل الشركات المصنعة لدى الغير، بما يخدم تلك الصناعة ويساعد في زيادة استثماراتها خاصة في ظل اتجاه الدولة ومؤسساتها، بما فيها هيئة الدواء المصرية على دعم وتنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وأشار إلى أن مجلس إدارة الشعبة سيعقد اجتماعا هاما يوم الثلاثاء الموافق 26 من الشهر الجاري.

وكانت الشعبة أصدرت بيانا ذكرت فيه أنها أعدت مذكرة عاجلة ورفعتها لرئيس هيئة الدواء المصرية، لعقد لقاء مع تامر عصام، رئيس هيئة الدواء المصرية.

طالبت فيها بتغيير العديد من الشروط التعجيزية لصغار المنتجين، حيث لا يزال هناك بعض العراقيل التي تهدد بتوقف نشاط العديد من الشركات.

كما طالبت بضرورة إعادة النظر في شروط التخزين وإلزام الشركات بترخيص مخازن لا تقل مساحتها عن 100 متر مربع وهو ما يعد عقبه كبيره أمام الشركات الصغيرة والمتوسطة، نظرا لارتفاع تكلفة ترخيص هذه المساحات التخزينية، رغم عدم أهمية هذا الشرط لحجم أو طبيعة نشاط تلك الشركات.

بالإضافة إلى أن إعادة قيد الشركات كل عشرة أعوام يمثل أحد أهم الشروط الخلافية بين المنتجين وهيئة الدواء، لعدم معقولية هذا الشرط قانونيا أو أخلاقية، فمن المنطقي تحديث البيانات أو تجديد تسجيل الشركات دون إلغاء ترخيصها وإعادة قيدها من جديد.

وأوضح البيان أن الشهور الستة الماضية شهدت العديد من المفاوضات والمباحثات مع أعضاء الهيئة لتعديل شروط مزاولة المهنة للشركات المحلية لمساندة المشروعات الصغيرة والمتوسطة في هذا المجال المهم.

وحذر البيان من استمرار تلك المشكلات والعقبات التي تواجه صغار المصنعين والمنتجين في هذا القطاع، خاصة أن الشركات المحلية المصنعة لدى الغير لإنتاج المثائل الدوائية، تمثل حوالي 5% من حجم صناعة الدواء في مصر.

 الذي بلغ العام الماضي حوالي 80 مليار جنيه، كما يبلغ عدد تلك الشركات حوالي 1800 شركة تساهم بشكل كبير في تشغيل مصانع الأدوية المحلية، وتوقف هذه الشركات لن يؤثر عليها فحسب وإنما سيمتد تأثيره للمصانع التي يتم تشغيلها.

كما سيؤثر على العائدات الضريبية التي تدخل خزانة الدولة من عائد نشاطها، والتأثير المباشر على معدلات البطالة، وتراجع نشاط الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تشجعها الدولة لما تمثله من أهمية للاقتصاد القومي.

لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة