تعرف على آخر مستجدات إطلاق منصة معرض الكتاب فى دورته الـ52نسل الأغراب يسيطر على تريند تويتر.. ومغردون يشيدون بـ"جليلة": ممثلة مبدعةمنذر رياحنة: "الاختيار 2" تحفة فنية وصديقى إياد نصار أثر فينا لحظة استشهادهمحمد فراج الرجل الخائن فى مسلسلات رمضان8مليون دولار إيرادات فيلم The Courier لـ "بنديكت كومبرباتش"بعد شهرين من طرحهمحمد طلعت: إساءة بن شرقي سبب انفعالي وبعتذر للزمالك وجماهيرهعصام مرعى لتليفزيون اليوم السابع: الزمالك يحتاج مديرا للكرة لفرض الانضباطحكاية بطولة أهلاوية.. لدغة عماد متعب تتوج الأحمر بالكونفدراليةاليوم.. انطلاق بطولة أفريقيا للسلاح المؤهلة للأولمبياد باستاد القاهرةوصفات طبيعية من أوراق النعناع لعلاج ندبات حب الشباب بخطوات سهلةالعلماء يعيدون ألبرت أينشتاين للحياة بنسخة رقمية تشبهه وتتحدث مع المعجبينورثت المهنة عن زوجها منذ 50 عاما.. "فاطمة السيد" أقدم مسحراتية بالغربيةأجواء رمضانية مبهرة.. شاهد عرض لفرقة الشرقية للآلات الشعبيةليالى رمضان بالإسكندرية شكل تانى.. أجواء ساحرة وتلاوة للقرآن وسحور على الكورنيشتعرف على تفاصيل رقمنة 29 قرية ضمن "حياة كريمة" بسوهاج بتكلفة 414 مليون جنيهوكيل صحة الغربية يفاجئ مستشفى حميات المحلة للتأكد من جودة الخدمة الطبيةتنورة وأغانٍ وفقرات فنية للأطفال فى سهرة رمضانية بالبحيرة.. فيديو وصورجامعة بنى سويف تحتل الترتيب "601-800" عالميا فى تصنيف THE-Impact rankingنادى طنطا يحقق فى واقعة تعدى فرد أمن على طفل على بوابة النادىحمدي الميرغني بصحبة ليلى علوي في كواليس "ماما حامل": "أطيب قلب نجمة"

15 طعنة تنهي حياة عريس السلام والأهالي يكشفون التفاصيل | فيديو وصور

-  
طعن عريس السلام

مع اقتراب الساعة من الثالثة صباحا، خيم صمت غريب على شارع جمال عبدالناصر، المكتظ بالمحلات والمقاهي، والمزدحم لدرجة تصعب معها التنقل بداخله أحيانا، لكن ذلك الهدوء أوهم القاتل بأن الأجواء مواتية لتنفيذ جريمته، والإفلات من العقاب، وكأن شيئا لم يكن.
راجع القاتل للحظات خطته، واخترقت حركته السكون الذي يحيط به، بينما أهالي المنطقة غارقون في نومهم، وارتدى جلبابه، وتلثم ليخفي ملامح وجهه، وبعدها صعد إلى إلى شقة "العريس"، ليرتكب جريمة قتل بشعة، ويفر هاربا، بعيدا عن أعين رجال الأجهزة الأمنية.


التقت "بوابة الأهرام"، بـ "ممدوح" أحد جيران العريس القتيل ليروي تفاصيل الجريمة، ويقول: "المجني عليه يقطن بشارع جمال عبدالناصر، منذ فترة زمنية طويلة، الشاب المكافح، كان يخرج كل صباح للعمل داخل سوبر ماركت خاص به بالمنطقة، ويعود مع نهاية اليوم إلى شقته، ولا صلة له بأحد سوى بعض أقاربه".
تزوج الشاب منذ 4 شهور فقط، من محافظة سوهاج، وعاش العروسان داخل الشارع، ويواصل ممدوح: "محدش بيشوفهم، ولا بيحس بوجودهم، ويوم ما حسينا بيه كان اتقتل".
"من أسبوع كدة لاحظنا أن مراته مش معاه" يضيف الجار، وعلموا بعدها أنها غادرت لمحافظة سوهاج لتؤدي الامتحانات الجامعية الخاصة بها، لكنها يوم الجريمة اتصلت بزوجها ولم يجب، على غير عادته، مما آثار شكها من عدم الرد على هاتفها، فاتصلت بعمه المقيم بالقرب منه، حاول العم أيضا التحدث مع ابن شقيقه لكن دون جدوى، ليضطر للذهاب مسرعا إلى شقته، ليتفاجأ به غارقا في بركة من الدماء، وفارق الحياة.

أما "محمد" صاحب محل دواجن بالمنطقة، فيقول إن الجاني سدد نحو 15 طعنة قاتلة للشاب، في أنحاء جسده الجسد، وسكت لبرهة قبل أن يقول "وقطع عضوه الذكري". وأكد الجيران، أن كاميرات المراقبة، كشفت دخول القاتل في تمام الساعة الثالثة فجرا، وخرج بعد ساعتين، لكنها لم تحدد ملامحه، ولم يسرق أية منقولات أو أموال من داخل الشقة، كما تبين سلامة منافذها، الأمر الذي وضع علامات استفهام لبعض الأهالي. لا أحد يتحدث في الشارع الصاخب سوى عن مقتل العريس داخل شقته، منهم من يرى أن الجريمة ارتكبت بدافع الانتقام أو الثأر، وينتظر الجميع نجاح الأجهزة الأمنية، والنيابة العامة في كشف غموض الواقعة ومحاسبة مرتكب الواقعة.

وأسدل الستار على الجريمة، والحزن يخيم على أهالي المنطقة، لفقدان المجني عليه وقتله بهذا الطريقة، وأمرت النيابة بتشريح ودفن الجثة، وكلفت بسرعة تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة، وتفريغ كاميرات المراقبة والتحفظ عليها.

محرر بوابة الأهرام مع ممدوح أحد جيران العريس القتيل
ممدوح أحد جيران عريس السلام
لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة