استغرق بنائها 100 عام وتحوى قبر بطرس الرسول.. تعرف على أكبر كنائس الفاتيكانأسامة الأزهرى يكشف ل"dmc" كيف برعت "أم المؤمنين" في ممارسة مهنة الطبخبراء لشبكة "CNBC": العقوبات الأمريكية ضد روسيا "رمزية وتأثيرها ضئيل"تجديد حبس متهمة بإدارة كيان تعليمي وهمى للنصب على راغبي الحصول على شهاداتمغارة على بابا.. عماد سحب شقى عمره من البنك والمستريح خده وطارتفاصيل تورط ربة منزل وخادمة فى سرقة مشغولات ذهبية من منزل مُسنة بالطالبيةكنت ضابطا.. صدفة المترو تقود للإيقاع بالمتهمين في قضية رشوة (فيديو)"للممول والمكلف".. اعرف حقوقك بقانون الإجراءات الضريبة الموحد405 ملايين جنيه صادرات الفراولة المصرية في شهر يناير فقطفرنسا تخصص مليار يورو لتعويض المزارعين المتضررين من الصقيعأحمد بلال: مصطفى محمد كسر الدنيا بسبب تعليماتي ونقدي البناءأحمد بلال يبكي: «فقدان ابنى أكتر حاجة كسرتني وابتلاء كبير»عبدالواحد السيد: هروبي من المباريات الكبيرة أكثر شائعة أثرت عليّ مع الزمالكتشيلسي يفوز على مانشستر سيتي ويبلغ نهائي كأس الاتحاد الإنجليزيعبدالناصر زيدان يكشف سبب هجومه على لجنة الزمالك «استغليت شهرتي»الإسماعيلي يقرر إعفاء «الورداني» من مهامه باللجنة الفنية6 أشياء غير واضحة تحدث لك إذا قضمت أظافركلبحث امتحانات شهر إبريل .. رئيس منطقة البحر الأحمر الأزهرية يجتمع بمديري المراحل التعليميةمنخفض سوداني يدفع رطوبة استوائية ترفع الحرارة لأكثر من 40 درجة.. حالة الطقس غدًا الأحدصلاة العشاء والتراويح من الجامع الأزهر (بث مباشر)

تعرف على موقف أسواق التأمين البحرى من تغطية "فدية القراصنة"

-  
تسبب موضوع دفع الفدية إلي القراصنة في جدل كبير في أسواق التأمين وإعادة التأمين، حيث أعتبر البعض أن هذه الفدية من قبيل "العوارية العامة General Average" أي أنها مصروفات تتفادي حدوث خسارة كلية ، وجادل اتجاه آخر باعتبار أن الفدية تؤدي إلي قراصنة وهو أمر غير قانوني، وفي عام 2011 حسم الأمر من خلال حكم قضائي بريطاني، أعتبر أن سداد الفدية للقراصنة وفقاً لتعبير القاضي أمر محاط بمياه موحلة ولكنه قانوني وليس ضد النظام العام، وأصبحت شركات التأمين وإعادة التأمين بعد هذا الحكم تقوم بسداد الفدية كعوارية عامة، إلا أن ثمة صعوبات تكتنف هذا الأمر وهو حاجة ملاك السفن إلي سيولة سريعة لسداد المبالغ التي يطلبها القراصنة، وهو أمر لا يمكن تحقيقه بموجب وثائق التأمين البحري العادية التي تدفع قيمة التعويض بعد انتهاء التسوية،  فضلاً عن كون تسوية العوارية العامة يستغرق سنوات، ومن هنا نشأ نوع تأمين جديد عُرف بتأمين الفدية والاختطاف Kidnap and Ransom Insurance". 

ويوفر تأمين الفدية والاختطاف سيولة سريعة لمالك السفينة في حالة وقوع حادث القرصنة من خلال تغطية:-

 
1. الفدية التي يطلبها القراصنة 
2. الأضرار المادية بسبب عملية الاختطاف 

3. أتعاب الخبراء المفاوضين وفريق إدارة الأزمة 
4. مرتبات أفراد طاقم السفينة 
5. مصروفات إعادة الطاقم إلي بلد الإقامة
6. مصروفات إعادة الجثمان إلى بلد الإقامة
7. مصروفات العلاج وإعادة تأهيل أفراد الطاقم 
8. تكاليف وقود وتموينات السفينة خلال فترة الاختطاف 
9. أي رسوم موانئ غير مجدولة تعقب إطلاق سراح السفينة ولمدة 21 يوم 
10.المسئوليات القانونية ومصروفات الدفاع 
وبصفة عامة يتراوح مدي الفدية المطلوب من 1.5 مليون إلى 35 مليون دولار، ولكن التفاوض يقود إلي أرقام أقل من ذلك فعلى سبيل المثال: طلب من ناقلة النفط السعودية MV Sirius Star  فدية قدرها 25 مليون دولار أمريكي انتهت بدفع 8 مليون دولار و يقدر متوسط قيمة الفديات حالياً بحوالي 5 مليون دولار   في مقابل 3.3 مليون دولار عام  2012، وكانت أكبر فدية دفعت للقراصنة مقدارها 11.3 مليون دولار لناقلة النفط العملاقة MV Irene SL  والتي كانت ترفع العلم اليونانى، وجدير بالذكر أن شركة Munich RE  كانت قد قدرت متوسط الفدية بحوالى 50.000  يورو عام 2006 أى ما يعادل 56.000 بسعر صرف ( يورو = 1.13 دولار وهو متوسط سعر الصرف عام 2006، ويدخل عدد من العوامل في تحديد الفدية أهمها جنسية أفراد طاقم السفينة وحمولتها (حجمها)، وطبيعة البضائع (قيمتها وسهولة تصريفها في أسواق غير قانونية) فضلا عن عدد الخاطفين أو القراصنة الذين سيتقاسمون الفدية. 

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة