أحمد موسى: «هجمة مرتدة» يعد امتدادًا لمسلسل رأفت الهجان (فيديو)محامي وفاء عامر يكشف حقيقة تحريضها على اقتحام فيلا ريهام حجاج (نص البلاغ)زيدان يستعين بـ4 لاعبين من "كاستيا" في آخر لحظة قبل مواجهة خيتافيميسي: إنه لقبي الأول كقائد لـ برشلونة.. وخسرنا الكثير بسبب السذاجةفي الجول يكشف – كيف يفكر بيراميدز لمصير أروابارينا "مباراة نكانا فاصلة"كومان: في برشلونة مصير المدرب يتوقف على البطولات.. هذا اللقب مهم ليلابورتا: ميسي يرغب في البقاء بـ برشلونةناقد فني: الاختيار 2 يوثق لمرحلة مهمة في تاريخ الشعب المصريمحمد يسري: عملي مع الفخراني وأنوشكا شرف ومتعة كبيرةخالد عيد: تعادل المحلة مع بيراميدز مرضي لناكرة طائرة – الزمالك بالمجموعة الرابعة في بطولة إفريقيا للأنديةكرة سلة – الاتحاد والزمالك والجزيرة يحققون الفوز الثاني.. والأهلي يعادل النتيجةمجاهد: غياب الجماهير يسهل مهمة حكم القمة.. والحضور 50 فردااتحاد الكرة: حسم مصير دوري الشباب بعد شهر رمضانشرطة «أوماها» الأمريكية: حادث إطلاق النار في المدينة فرديعاجل.. «واشنطن» تدعو موظفيها غير الأساسيين في تشاد إلى مغادرتهامؤلف مسلسل «هجمة مرتدة»: آليات التخابر اختلفت وأطراف الصراعات زادتفي الحلقة 6 مسلسل كله بالحب.. مشاجرة بين السعدني وصابرين بسبب «كراكيبو»القبض على سائق «توكتوك» سار على قضبان القطار بفاقوس بحجة اختصار الطريقمسلسل الاختيار يستعين بأخبار وفيديوهات اليوم السابع فى فض رابعة .. وأسرة العمل تشكر الجريدة

لبنى عبد العزيز: السيسي يبني للمستقبل.. وشعرت أيام الإخوان أن «البلد مش هتقوم لها قومة»

-  
الفنانة لبنى عبد العزيز - صورة أرشيفية

بعد طرح كتاب يستعرض مسيرتها قالت الفنانة القديرة لبنى عبدالعزيز أنها أرادت تسجيل مشوارها وحياتها المهنية والشخصية في هذا الكتاب.

وتابعت «لبنى» خلال تصريحات تلفزيونية لقناة «الحياة» أنها عندما جاءتها المنحة في الولايات المتحدة الأمريكية لم تستطع رفضها رغم أنها كانت تود الدراسة في الكلية الملكية في بريطانيا، لافتة إلى أنها دخلت التمثيل صدفة..وكانت متخوفة في البداية وقلقة من التجربة..حيث كانت تعمل مذيعة وقتها.

وأضافت أنه هناك فكرة مأخوذة عنها عندما دخلت المجال والوسط الفني أنها متعالية ومغرورة، ولكن حقيقة الأمر أنها كانت خجولة إلى حد كبير، ومن يقترب منها كان يعلم هذا الأمر.

وتحدثت «لبنى» عن علاقتها بالكاتب الكبير إحسان عبدالقدوس الذي قدمت عددا من رواياته وحولتها إلى أفلام وتابعت: كانت طيبة، حيث إنه كان جارا لهم وكلما يراها يقول لها: «إنتى لازم تمثلى».

وعن الحياة السياسية والاجتماعية في مصر حاليا قالت أن هناك حماية من الرئيس السيسى والجيش للشعب المصرى، ولديها أمل كبير في مستقبل مصر، وشعرت أيام حكم الإخوان بأن مصر ستغرق ولن «تقوم لها قومة» بحسب وصفها، مؤكدة أن الرئيس السيسى هو من لبى نداء الشعب ويبنى للمستقبل لها..ف«الإخوان» تعبونا كتير.

وتابعت أنها رغم ضعفها إلا أنها لا تخاف من أي شىء وتحب المجازفة، ولكنها من الممكن أن تخاف من «الصرصار أو الفأر».

وطرح مؤخرا مسيرة ومشوار لبنى عبدالعزيز في كتاب صدر عن دار سما للنشر والتوزع حمل اسم (لبنى.. قصة امرأة حرة) الذي تسرد فيه الممثلة الكبيرة التي ملكت القلوب في خمسينيات وستينيات القرن العشرين مشوار حياتها على لسانها وبقلم الكاتبة الصحفية هبة محمد على.
وقالت المؤلفة هبة محمد على إن هذا الكتاب رغم تصنيفه ضمن كتب السيرة الذاتية إلا أنه لا يركز في جوهره على أفلام وأعمال لبنى عبدالعزيز السينمائية إنما يتتبع حياتها منذ الميلاد وحتى يومنا هذا فيبدأ بالنشأة والأسرة مرورا بعملها في الإذاعة والصحافة وصولا إلى دخولها مجال التمثيل.
ويستعرض الكتاب سنوات الغربة التي عاشتها لبنى في الولايات المتحدة الأمريكية مع زوجها الثاني إسماعيل برادة حيث أنجبت ابنتيها ثم عودتها للاستقرار من جديد في بلدها مصر وعودتها القصيرة للفن ومواكبتها ثورة 30 يونيو.
ويزخر الكتاب بالمواقف التي جمعت لبنى بنجوم الفن والأدب والسياسية في مصر سواء الذين عملتهم معهم أو جمعت الظروف بينهم والتي تسردها لأول مرة على لسانها كما ترصعه مجموعة نادرة من الصور الفوتوغرافية من الأرشيف الخاص للبنى.
وتأتي مقدمة الكتاب بمثابة باقة ورد من محبيها من الزملاء والأصدقاء الذين رافقوها على مدى عقود فكانت هديتهم للبنى شهادات من القلب على مسيرتها، وهم الكاتب الصحفي الكبير «مفيد فوزي» والفنان القدير سمير صبري وأحمد عبدالقدوس نجل الكاتب الكبير إحسان عبدالقدوس والذي يعد مكتشفها، وأول من وضع قدمها على طريق النجومية.

  • الوضع في مصر
  • اصابات
    178,774
  • تعافي
    138,183
  • وفيات
    10,404
  • الوضع حول العالم
  • اصابات
    112,258,917
  • تعافي
    87,784,683
  • وفيات
    2,485,295
لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة