سيلينا جوميز فى أحدث صور من كواليس مسلسلها Only Murders In The Buildingتستهدف 16 مليون طفل.. وزيرة الصحة: إطلاق حملة قومية للتطعيم ضد شلل الأطفال الأحد المقبلالبابا تواضروس: الصلاة تجلب الفرح والسرور إلى النفس الإنسانيةالبابا تواضروس يوقف عظته أسبوعينملف سد النهضة.. وزير الرى يستقبل منسق خلية العمل المعنية برئاسة الكونغو للاتحاد الأفريقي"اليوم السابع" تجيب عن أهم الأسئلة حول تعديل "الشهر العقارى"فتوى اليوم.. ما حكم تكرار صلاة الجنازة على المتوفىهيئة كبار علماء الأزهر تنتخب مرشحها لمنصب مفتى الجمهورية اعتبارا من أغسطسمسئول روسى: موافقة مصر على لقاح سبوتنيك يدل على سلامته وفعاليتهمحافظ القاهرة يفتتح أعمال تطوير شارع المنيل بمصر القديمة.. فيديومدبولى يستعرض مع وزيرة التعاون نتائج الاجتماعات للإعداد لانعقاد اللجنة المصرية - الأردنيةإحالة 6 فنيين بأوقاف الغربية والإسكندرية لخروجهم عن مقتضى الواجب الوظيفىمحافظة القاهرة: 16 مليون جنيه تكلفة تطوير شارع المنيل.. صور«طعنة سكين» تنهي حياة شاب في مشاجرة بالمنياننشر شروط حجز وحدات الإسكان الاجتماعي غير المباعةتوقعات طقس 72 ساعة.. استمرار هطول الأمطار على بعض المناطق مع وجود شبورةتعرف على النماذج الاسترشادية للصف الخامس الابتدائي «صور»صور وأسماء ضحايا حادث دهس قطار لـ3 شباب بالإسماعيلية«محدش يقولي انزل».. سقوط طفل من الدور الرابع في بورسعيدموسيماني يستغرب «سهام» السوشيال ميديا: «أنا بطل أفريقيا»

جنايات القاهرة تكشف 3 أسباب وراء إعدام المتهمين بقتل فتاة المعادى

-  

كشفت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، برئاسة المستشار وجيه شقوير، عن أسباب حكمها بالإعدام على المتهمين بقتل فتاة المعادى، وكشفت المحكمة عن 3 أسباب أدت للحكم بالإعدام على المتهمين الأول والثانى طبقاً لحيثيات الحكم الصادر، و"اليوم السابع" يوضح تلك الأسباب فى النقاط التالية.

 
- وجود ظرف الاقتران لتغليظ العقوبة عملاً بالفقرة الثانية من المادة 234 من قانون العقوبات.
 
-سرقة حقيبة يد المجنى عليها يؤكد على تواجد ظرف الاقتران.
 
- سحل ودهس المجنى عليها عمداً للحصول على المسروقات.
 
 
وكانت قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، برئاسة المستشار وجيه حمزة شقوير، بإجماع الأراء بإعدام المتهم الأول والثانى فى قضية مقتل الفتاة مريم محمد 24 سنة بحى المعادى بالقاهرة، وبراءة المتهم الثالث بالقضية.
 
صدر الحكم بعضوية المستشارين مجدى عبد المجيد عبد اللطيف وأشرف عبد الوهاب كمال الدين عشماوى وأيمن عبد الرازق محمد، وأمانة سر سعيد عبد الستار و محمود عبد الرشيد.
 
وكانت النيابة وجهت لاثنين من المتهمين تهم قتل المجنى عليها «مريم» عمدًا بحى المعادى يوم 13 أكتوبر، حيث اندفع أحدهما تجاهها قائدًا سيارة بالطريق العام، ولما اقترب منها انتزع الآخر حقيبة من على ظهرها حاولت المجنى عليها التشبث بها، فصدماها بسيارة متوقفة بالطريق ودهساها أسفل عجلات السيارة التى يستقلانها، قاصدين من ذلك إزهاق روحها ليتمكنا من الفرار بالحقيبة، فأحدثا بها إصابات أودت بحياتها، وقد اقترنت هذه الجناية بجناية أخرى؛ أنهما فى ذات الزمان والمكان سالفى الذكر سرَقَا مبلغًا نقديًّا ومنقولات من المجنى عليها، وذلك فى الطريق العام حالَ كونهما شخصيْنِ حامليْنِ سلاحين مخبئين (نارى وأبيض)، وذخائر مما يستخدم فى السلاح النارى، وكان ارتكاب جناية القتل بقصد إتمام واقعة السرقة.
 
بينما اتهمت «النيابة العامة» المتهم الثالث باشتراكه مع الآخريْنِ بطريقى الاتفاق والمساعدة فى ارتكاب جريمة القتل، حيث اتفق معهما على ارتكابها وساعدهما بإمدادهما بسيارة ملكه لاستخدامها فى ارتكاب الجريمة مع علمه بها، فوقعت الجريمة بناء على هذا الاتفاق وتلك المساعدة، فضلًا عن اتهام أحد المتهمين بإحرازه جوهر الحشيش المخدِّر بقصد التعاطي.
 
وكانت الأدلة التى أقامتها «النيابة العامة» على الاتهامات المبينة حاصلها شهادة سبعة شهود تعرف أحدهم على المتهم الذى قاد السيارة المستخدمة فى الجريمة حال عرضه عليه عرضًا قانونيًّا، وإقرارات المتهمين اللذين ارتكبا واقعة القتل والسرقة في التحقيقات، والتي تطابقت مع ما شهد به الشهود، وإقرارهما بتصوير حصلت عليه «النيابة العامة» أظهر المجني عليها قبل وقوع الجريمة بلحظات حاملة الحقيبة المسروقة، وكذا أظهر لحظة سقوطها ومرور أحد إطارات السيارة عليها. هذا فضلًا عن إقرار أحد المتهمين بتعاطيه جوهر الحشيش المخدر، وثبوت ذلك في تقرير «مصلحة الطب الشرعي» نتيجة تحليل العينة المأخذوة منه.  

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة