للشقق الصغيرة.. كيف تخلق مساحة لمكتبك الخاص؟باحثون أمريكيون يطورون تطبيقًا لتعليم الشباب مخاطر تعاطى المخدرات والكحولياتأبحاث هندية تنصح باستهلاك زيت الخردل لتقليل الإجهاد التأكسدي والالتهاباتتساوي الليل والنهار في الإمارات 14 مارسمساعد وزير الخارجية الأسبق : زعماء أفريقيا يقدرون جهود السيسي تجاه القارة .. فيديومزعل بابا ليه يا أحمد؟.. محمد ثروت يشتكي نجله إلى منى الشاذليتجربة مميزة في الإمارات.. قاعات عرض سينمائية مخصصة للمصابين بالتوحدأنا بسمع كلام ابني.. محمد ثروت يكشف دور نجله في حياتهملياردير ياباني يختار 8 أشخاص يرافقونه في رحلة إلى القمر .. بشرطينالكهرباء تكشف تفاصيل اتفاقية الهيدروجين الأخضر لتوليد الطاقةأنا أهلاوي .. محافظ جنوب سيناء يوجه رسالة للجماهير المصرية.. فيديوكده يا قلبي.. أول دويتو لـ محمد ثروت ونجله أحمد .. فيديورجائي : حديقة الحيوان تحتاج 300 مليون جنيه لتعود لسابق عهدها .. فيديوالعربية: ميليشيا عراقية تؤكد أن استهداف القواعد الأمريكية عمل مشروعإعادة فتح باب الاشتراك في مشروع علاج الصحفيينشريف الجبلي عن تضامن تونس مع مصر في قضاياها الإقليمية: خطوة إيجابية ومشجعةتنشيط السياحة تنظم جولة تعريفية لمؤثري السوشيال ميديا المصريينإيهاب الطاهر : الامتحان الموحد للفريق الصحي يحمي المهنة من الدخلاءأحمد فتحي : تطبيق امتحان للطاقم الطبي يحمى المواطن ويزيد من كفاءة أطباء مصروزير الزراعة يفتتح مزرعة تحوي 11 ألف رأس ماشية .. السبت

حيثيات قتل وسحل «فتاة المعادي»: المتهمان سلكا طريق الشيطان لجمع المال الحرام

-  
جلسة النطق بالحكم على المتهمين في قضية «فتاة المعادي» - صورة أرشيفية

قالت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار وجية شقوير في حيثيات حكمها بإعدام المتهم الأول والثاني وبراءة المتهم الثالث في القضية المعروفة إعلاميا بـ«فتاة المعادي».

بان المتهمين وليد عبدالرحمن، ومحمد أسامة، الصادر ضدهما حكما بالإعدام، اتفقت رغبتهما في الحصول على المال الحرام أينما وجد، بدلاً من البحث عن طريق شريف يمكنهما من بلوغ مقصدهما.

وذكرت الحلويات ان المتهمين سلكا طريق الشيطان والشر، وبدأت محاور فكرهما للحصول على المال الحرام بسرقة الأبرياء وإزهاق أرواحهم في سبيل تحقيق غايتهما، فاستأجرا سيارة أجرة «ميكروباص» لتنفيذ جريمتهما، وعقدا العزم على ذلك وأعدا العدة لتنفيذ جريمتهما، فتسلح المتهم الأول بسلاح ناري «فرد خرطوش»، وتسلح المتهم الثاني بسلاح أبيض «مطواة» داخل طيات ملابسهما.

كما قام المتهمين بإخفاء لوحات السيارة الأمامية والخلفية «بالفحم»، وهداهما تفكيرهما الآثم لاختيار دائرة المعادي الهادئة لتنفيذ جرمهما، وتوجها سويا للبحث عن ضحية، وتصادف خروج المحني عليها مريم محمد على، في هذا الموعد لحظها العثر، فشاهداها تسير بالشارع فأعدا العدة للانقضاض على فريستهما، فإذا هي حاملة لحقيبة على كتفيها تسير في رحاب ربها في طريقها لمسكنها، اندفع نحوها المتهم الأول حال قيادته للسيارة الميكروباص، وقام المتهم الثانى بجذب حقيبتها محاولاً نزعها، إلا أنها لم تبالي وتمسكت بها مقاومة له بكل قوتها، وأخذت بالصياح والاستغاثة بالمارة لعل أحد ينقذها، واستمر المتهم في جذب الحقيبة، مع تشبث المجنى عليها بها.

  • الوضع في مصر
  • اصابات
    161,143
  • تعافي
    126,176
  • وفيات
    8,902
  • الوضع حول العالم
  • اصابات
    98,971,515
  • تعافي
    71,116,181
  • وفيات
    2,121,904
لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة