بعد إعلان انضمامها لـ"آل هارون".. شيماء يونس لـ"مصراوي": تم استغلال اسميطرح البوستر الرسمي لمسلسل "نجيب زاهي زركش"أحدث موضة لطلاء الجدران في 2021 لو بتفكر تجدد بيتك.. الألوان الترابية مسيطرةأم أمريكية تتحول إلى نجمة على تيك توك بعد توثيق مراحل خسارة وزنها.. فيديوالتعادل السلبي يخيم على مباراة جرونينجن وفينورد بالدوري الهولندي«ميسي» يتصدر قائمة الهدافين ويقود برشلونة للفوز على إلتشيمحمود سعد يكشف كواليس إقالته من منصب المدير الفني لاتحاد الكرةنيم يفوز على لوريان في الدوري الفرنسيأسرة ومحبو مبارك يحيون الذكرى الأولى لرحيله أمام المقابر غداشكوى رسمية لوزير التعليم العالي ضد لجنة اختيار عميد «طب بنها»وزير الري: قناة جونجلي مرتبطة باستقرار جنوب السودانميسي يقود برشلونة إلى «تثبيت» إلتشي في قاع الليجاوزيرة الثقافة تكرم فريق مسرح المواجهة والتجوالهشام الهلباوى: الدولة بدأت فى تطوير القرى الأكثر احتياجا بالريف لتحقيق العدالةمصريان يتبرعان بأراض دعماً لمبادرة إعمار الريف المصرىرئيس الشهر العقارى يرد على أكاذيب الجماعة الإرهابية حول المبالغ الخيالية لتسجيل الشققمن يتحمل ضريبة التصرفات العقارية البائع أم المشترى؟.. الضرائب توضحتعيين محمد معوض رئيسا لحى الوايلى وهانى رضا للشرابية7 آلاف عامل مصرى شاركوا فى مشروع أطول برج فى إفريقيامصر للطيران: لا توجد مشكلة فى طراز بوينج 777 وإنما فى محركات 4 طائرات

برلماني يطالب بإلغاء وزارة الإعلام لعدم جدواها

   -  
اسمه ههيكل وزير الاعلام

طالب النائب مصطفى سالم، وكيل لجنة الخطة والموازنة، الدكتور أسامة هيكل، وزير الإعلام، برد جميع المبالغ المالية التي حصل عليها نظير رئاسته لمجلس إدارة والعضو المنتدب لمدينة الإنتاج الإعلامي، نظرا لمخالفة ذلك للمادة 166 من الدستور، التي تحظر على الوزراء العمل بجهات أخرى.

وأكد «سالم» أنه بصفته نائب عن الشعب، وحارس علي أمواله، يطالب الوزير برد كل ما حصل علية فورا لخزينة الدولة، موضحا أن الوزير استهل كلمته بأن هناك خلطا لدى الكثير ما بين اختصاصات وزارة الإعلام، التي تنظمها المواد من 65 حتى 72 من الدستور، والمواد من 211 حتى 213.

وشدد النائب مصطفى سالم، على أن ما يذكره الوزير فيه خطأ كبير؛ لأن المواد من 65 حتى 72 تنظم حرية الفكر والبحث العلمي والإبداع والمعلومات، وحرية واستقلال الصحافة، في حين أن المواد من 211 حتى 213 تنظم العمل الإعلامي من خلال المجلس الأعلى للإعلام، والهيئة الوطنية للصحافة، والأخرى للإعلام.

واعتبر «سالم» أن الوزير ينسب لنفسه على غير الحقيقة مجهود الهيئة الوطنية للإعلام والقنوات الفضائية، وسأل أسامة هيكل عن صرف مبلغ 8.5 ملايين جنيه في شراء أصول خلال 6 شهور، وعن طبيعتها وجدواها.

واختتم مصطفى سالم كلمته، قائلا: إنه في ضوء عدم تحقيق الوزارة أهدافها، وتحولها لعبء على الدولة، في ظل صراعات الوزير مع الهيئات والصحفيين والإعلاميين، وفي ضوء ما تنادي به دائما لجنة الخطة والموازنة بإزالة التشابكات الإدارية وتضارب الاختصاصات وتحميل الدولة بأعباء مالية «فأنا أطالب بإلغاء هذة الوزارة لعدم جدواها».

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة