تحليل Factor V يكشف الإصابة بأحد أمراض الدمرئيس الوزراء يشهد توقيع اتفاقية لدراسة إنتاج الهيدروجين الأخضر لتوليد الطاقةفوز تحالف حسن علام بتقديم وتشغيل الخدمات بالمتحف المصرى الكبيرالتعليم: 99.69% من طلاب الثانى الثانوى أدوا امتحان اللغة الأجنبية الثانيةالرئيس السيسى على مواقع التواصل: شرفت باستقبال رئيس غينيا بيساو بالاتحاديةانقطاع المياه عن مصر الجديدة ومناطق بالقاهرة يوم السبت لمدة 16 ساعةرئيس الوزراء: ننفق مئات المليارات للحفاظ على كل نقطة مياه وضمان حسن استغلالها‏الرئيس السيسى ناعيًا كمال عامر: فقدت مصر أغلى الرجال معلمى وأستاذى وقائدىالقيادة العامة للقوات المسلحة تنعى اللواء الراحل كمال عامرإشادة دولية بنجاح مصر في تنظيم بطولة كأس العالم للرماية بالخرطوشخالد عيد: مواجهة فرق القاع أصعب من الأهلي والزمالكتعرف على الغائبين عن الأهلي في مباراة فيتا كلوباتحاد الكرة ينتظر موافقة شركة الـ var لإقامة دورة تدريبة في مارسمسحة لاعبي الأهلي قبل مواجهة فيتا كلوب بدوري الأبطال.. صورة7 أخبار رياضية لا تفوتك اليومشوط أول سلبي بين غزل المحلة والبنك الأهلي.. وحالة طرد وإثارة من الـ VARالمنتخب يعلن القائمة المحلية 17 مارس استعداداً لكينيا وجزر القمرحسين الشحات يشارك في تدريبات الأهلي قبل مباراة فيتا كلوببن ذكري والعابدي يزوران بعثة الزمالك في تونسمباشر في الدوري - غزل المحلة (0) (0) البنك الأهلي.. العارضة تمنع هدفا رائعا

إجراءات جديدة لمواجهة الأمطار بالتجمع الخامس: حواجز وفرق متابعة

-  
حديقة الشويفات بحى التجمع الخامس.. صورة أرشيفية

منعا لتكرار سيناريو الغرق داخل المدن الجديدة، نتيجة تساقط الأمطار والسيول عليها بكميات كبيرة وعلى فترات متقاربة، ما تتسبب في تجمع المياه في المناطق المنخفضة، وينتج عنها مشكلات عديدة منها تعطل حركة المرور والتي تصل إلى إغلاق طرق وشوارع بأكملها، بجانب تلف السيارات والمباني، وأخيرا انقطاع المياه والكهرباء والاتصالات لساعات طويلة، ومن أشهر المناطق التي تشهد هذه المشكلة كل عام، مدينة القاهرة الجديدة وحي التجمع الخامس تحديدا.

ومع اقتراب فصل الشتاء، قامت هيئة المجتمعات العمرانية بوزارة الإسكان والمرافق، بوضع «المشروع الريادي لحماية مدينة القاهرة الجديدة»، وتحديدا حي التجمع الخامس، من مياه الأمطار.

ويتضمن ذلك المشروع عدد من الإجراءات التي تستعد بها المدينة، لمواجهة موسم الأمطار والسيول، تجنبا لتكرار سيناريو غرق المدينة، والذي تعرضت له خلال الأعوام الماضية، منها عمل منظومة من الحواجز، تمنع مرور المياه إلى المنطقة المحمية وتوجهها إلى مصائد مياه مناطق منخفضة لتخزين وتسريب مياه الأمطار.

وتشمل الإجراءات اختيار مجموعة من الحدائق في مسارات تجمع المياه، يتم خفض منسوبها عن منسوب الطرق والمباني المحيطة بها، ليتم صرف مياه الأمطار إليها، وتصريفها إلى التربة قبل وصولها إلى مناطق التجمع التي تسبب المشاكل، وذلك كي تستخدم الحدائق والجزر الوسطى في الشوارع، كأدوات مدروسة لتحرك مياه الأمطار داخلها، بالإضافة إلى إنشاء بالوعات أمطار جديدة، والقيام بمحاكاة وتدريب والتأكد من فاعلية الخطط الموضوعة، منها «حديقة الشويفات والعروبة». 

ليس ذلك فقط، بل سيتم استخدام عدد من ساحات انتظار السيارات، لعمل إجراءات بها، كى تكون مسار لتجمع مياه الأمطار، كما سيتم عمل آبار الشحن الجوفي، لامتصاص المياه الزائدة، وتسريبها إلى طبقات الأرض، بالإضافة إلى رفع كفاءة عناصر منظومة صرف الأمطار، عناصر إدارة الأزمات والطوارئ، ووحدات التدخل السريع، وتحديد المناطق الساخنة بالمحافظات والمدن لتجميع مياه الأمطار، ووضع حلول عاجلة لها. 

كما سيتم تشكيل فرق متابعة ميدانية على مدار 24 ساعة، ورفع درجة التأهب بالخط الساخن 125 ومراكز خدمة العملاء، وسيتم التخلص من المياه المتجمعة من سقوط الأمطار عن طريق تسريب المياه لبطن الأرض، أو إعادة صرفها لشبكة الصرف الصحي.   

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة