قطع المياه عن مدينة طوخ لغسيل الشبكات.. اليوم13 نقطة إسعاف ضمن خطة " حياة كريمة " فى قرى كفر سعد بدمياطالهيئة الإنجيلية تنظم اليوم ندوة عن "مواجهة خطاب الكراهية"عروض فنية متنوعة خلال شهر مارس بمكتبة الإسكندريةالصحة: 66 أسرة شهيد من الفرق الطبية حصلوا على شهادة الوفاة الإصابيةرحلة الريادة الأدبية لمحمد حافظ رجب في ندوة "منتدى الثقافة والابداع"تعرف على تطور الاكتفاء الذاتى من اللحوم والدواجن والقمح.. انفوجرافالمؤشر نيكى يصعد 0.93% فى بداية التعامل بطوكيوإسماعيل عبده: التخطيط لمؤتمر توطين صناعة المستلزمات الطبية فى مصرأفضل مداخلة..عوض تاج الدين: "السل" لم يختفى من العالم ولا يوجد لقاح ضده حتى الآنأبرز قضية.. وزير العدل: الرئيس وجه بتذليل آى صعوبات تواجه المواطنينمسؤول ليبى: «دبيبة» ينتهى من تشكيل الحكومة الجديدةلمزارعي العنب.. 14 نصيحة يجب مراعاتها خلال شهر مارسلمناقشة أمور الخدمة.. البابا تواضروس يستقبل أسقفي بنسلفانيا وباريسمحمد إبراهيم يطلب وساطة شيكابالا للعودة إلى الزمالكأشرف قاسم يتوسط لعودة "أبو جبل وحازم" للتشكيل الأساسيعبدالمنصف: الشناوي رقم 1.. وأبو جبل منافسي في مصروصفات طبيعية للشعر التالف من الصبغة.. حافظى عليه واستمتعى بلونهفرنسا تجيز إعطاء لقاح "أسترازينيكا" للأشخاص فوق سن 65 عامامها أبو عوف: ابني وجوزي بيشوفوني مجنونة لهذا السبب

NBC News : إف بى آى يحقق فى تقديم أطراف أجنبية دعم مالى لمقتحمى الكابيتول

   -  

قالت قناة NBC News، الأمريكية إن مكتب التحقيقات الفيدرالية FBI يحقق فيما إذا كانت أى حكومات أو منظمات أو أفراد خارجية وأجنبية قد قدمت دعما ماليا للمتطرفين الذين ساعدوا فى التخطيط للهجوم على الكابيتول فى 6 يناير وتنفيذه، بحسب ما قالت مصادر من المكتب.

وكجزء من التحقيق، فإن المكتب بفحص مدفوعات بقيمة 500 ألف دولار بالعملة الإلكترونية بيتكوين، والتى جاءت على ما يبدو من شخص فرنسى، لشخصيات وجماعات رئيسية فى اليمين المتطرف قبل أعمال الشغب.

وتم توثيق هذه المدفوعات ونشرها على الشبكة الأسبوع الماضى من قبل شركة تحلل التحويلات بالعملة المشفرة. ويمكن تعقب المدفوعات بالبيتكوين لأنه يتم توثيقها على حسابات معلنة.

من ناحية آخرى، أشار بيان مشترك صادر من الإف بى أى ووزارة الأمن الداخلى وعدد من وكالات الشرطة الفيدرالية وفى العاصمة إلى أنه منذ أحداث 6 يناير، استغلت أطراف مؤثرة روسية وإيرانية وصينية الفرصة من أجل تضخيم السرد لتعزيز مصالحهم السياسية فى ظل الانتقال الرئاسى.

 وقال تقرير استخباراتى غير سرى إن المنابر الإعلامية الرسمية فى روسيا والوكيلة لها ضخمت الأمور التى لها علاقة بالطبيعة العنيفة والفوضية لواقعة الكابيتول وعزل الرئيس ترامب ومراقبة السوشيال ميديا. وأشار التقرير إلى أن أحد وكلاء روسيا على سبيل المثال زعم أن أعضاء جماعة أنتيفا قدموا أنفسهم على أنهم أنصار الرئيس ترامب وكانوا مسئولين عن اقتحام مبنى الكابيتول.

فى حين أن الإعلان الصينى استغل القصة  لتشويه سمعة الحكم الديمقراطى فى الولايات المتحدة، وفقا للتقرير، ووصف الولايات المتحدة بأنها فى حالة تدهور، ولتبرير ما تقوم به الصين إزاء المحتجين فى هونج كونج.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة