تفاصيل الموقف التنفيذي لمشروعات مدينة العلمين الجديدةمتخليش كترها يؤثر عليك.. مشاكل صحية بعد الإفراط في أدوية الاكتئابوكيل زراعة الشرقية: تخطينا المستهدف زراعته لمحصولى القمح والبنجروالدة الطفل عبد الرحمن: الشاب الشهم أنقذ ابنى وأعطانى أجر يومه كاملا.. صورالزمالك يُجهز فرجانى ساسى ومصطفى محمد للعودة لتشكيل الفريقالمدير الفني لمنتخب البرازيل: قدمنا مباراة رائعة أمام إسبانيامدرب منتخب إسبانيا لليد: فقدنا تركيزنا.. ومبروك للبرازيل التعادل معنامدرب يد الأرجنتين: لدينا مشاكل في الدفاعمدرب منتخب الكونغو لليد: الإحساس بالهزيمة غريبحارس منتخب الأرجنتين: تألق الكونغو أمامنا طبيعيبوكيتينو يحدد بديل مبابي في سان جيرمانمدرب بيراميدز يوجه رسالة لرمضان صبحيصلاح يرد على تجاهل ليفربول حول تجديد عقدهلاتسيو يضرب روما بثلاثية في «الكالتشيو»ميسي يثير القلق داخل برشلونة قبل نهائي السوبر الإسبانيأساتذة اجتماع عن عملات شعار الشرطة في 25 يناير: لتأكيد الثقة مع الشعب7 محاذير توجهها تعليم القاهرة للعاملين لتجنبها.. أبرزها الرشوةشرب الماء بكثرة.. نصائح لمرضى الجيوب الأنفية أثناء التقلبات الجويةبجمبسوت أزرق.. سمية الخشاب تخطف أنظار متابعيها عبر انستجرامشاهد | بوسي شلبي تحيي الذكرى الثانوية للراحلة ماجدة

"المرأة الخفاش" تحذر: فيروسات أخرى من أسرة كورونا قد تنتقل لنا

-  
خفاش

ما لبث العالم يعيش أمل انتهاء قريب لأزمة فيروس كورونا  المستجد "كوفيد-19" مع تسارع الخطى نحو إنتاج اللقاحات، حتى حذرت عالمة صينية بارزة من أن الخفافيش التي تعيش في المناطق الحدودية جنوبي وجنوب غربي البلاد تخفي فيروسات أخرى من الأسرة ذاتها، ولديها القدرة أيضا على النفاذ إلى أجساد البشر، وفقا لما ذكرته شبكة "سكاي نيوز" الإخبارية.

وأوضحت أستاذة الفيروسات الصينية البارزة شي جينجلي، أن هذه الفيروسات بما فيها تلك القريبة من سلالة "سارس كوف 2"، الاسم العلمي لفيروس كورونا المستجد، و"من المرجح أن تنتشر في الطبيعة خارج الصين".

وأضافت جينجلي، أنه "لا يجب أن نبحث عنها (الخفافيش) فقط في الصين، بل في دول جنوب آسيا أيضا"، مؤكدة أن فريقها لم يكتشف فيروسات في الحيوانات البرية ومزارع الحيوانات في منطقة ووهان، رغم أنهم أخذوا عينات كثيرة منها.

ومنذ الأسابيع الأولى لانتشار وباء كورونا المستجد، ربط علماء الفيروس بخفافيش برية تعيش في الصين، متهمين الثدييات الطائرة بنقله إلى الإنسان، رغم عدم وجود تأكيدات معملية على ذلك حتى الآن.

ومع ذلك، قال أستاذ الفيروسات في جامعة "جلاسكو"، البروفيسور دافيد روبرتسون، إن "التحقيقات يجب أن تظل منصبة على الصين".

وتعمل شي جينجلي في معهد علم الفيروسات في ووهان، مهد فيروس كورونا، ويطلق عليها "بات مان" أو "المرأة الخفاش" بسبب أبحاثها التي تركز على الفيروسات التي تصيب الخفافيش.

وجاءت تصريحات شي خلال ندوة على الإنترنت، نظمتها الأكاديميات الطبية والبيطرية الفرنسية، وتأتي في الوقت الذي يستعد فيه فريقان دوليان للتحقيق في أصول الوباء في الصين بعد عام من تفشيه.

واتهم مختبر شي جينجلي، بأنه مصدر تسرب عرضي لفيروس كورونا، إلا المختبر نفى الأمر برمته.

وتعتقد العالمة الصينية أن المستودع الطبيعي للفيروسات التاجية هي الخفافيش، رغم أنها تطرقت إلى احتمال أن يكون الفيروس انتقل إلى حيوان وسيط قبل وصوله إلى البشر، فيما لم يتم تحديد هذا الوسيط بصورة قاطعة.

ومن غير الواضح الوقت الذي استغرقه الفيروس داخل الحيوان الوسيط والبشر، حتى تم الإبلاغ عن أولى الإصابات به في أواخر العام الماضي.

وقالت شي جينجلي، إنه "من المحتمل أن يكون الفيروس قد بقي لفترة طويلة في الحيوان والإنسان قبل ملاحظة تفشيه".

واتفق عالم الفيروسات بجامعة سيدني، إدوارد هولمز، مع فكرة أن الفيروس قد يكون في حيوان وسيط، وربما حتى في البشر، لبضعة أشهر قبل تفشيه عالميا.

وأضاف هولمز، أنه "من المحتمل أن انتقال العدوى التي أدت إلى فيروس كورونا، تمت في مناطق بعيدة عن ووهان، مهد الوباء المعروف حتى الآن".

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة