رئيس «صناعة تكنولوجيا المعلومات» يكشف تفاصيل برنامج المساندة التصديرية للشركاتأستاذ نقل: القطار السريع بين أكتوبر وأسوان نقلة تكنولوجية عاليةمنها «الهارب» و«الصلاصل».. متحف «عواصم» يستقبل عددا من الألات الموسيقيةوزير شؤون المجالس النيابية: الوزراء لا يتأخرون عن البرلمان وبمجرد إخطارهم يحضرون للمجلسخالد الجندي يناشد زاهي حواس بالدفاع عن تاريخ مصر: «عيب لما شيخ يديلكم دروس»خبير اقتصادي: مصر تواجه زيادة سكانية مفرطة.. نحن أمام مصيبة.. فيديوحسام الخولي: الزيادة السكنية تلتهم التنمية ويجب السيطرة عليها.. فيديومحافظ القليوبية يقدم واجب العزاء لأسرة وكيل وزارة التعليم بمسقط رأسه بدمياط (صور)البابا تواضروس يجتمع بسكرتارية المجمع المقدسالسياحة والآثار تكشف أسباب الأملاح والرطوبة في قصر البارونوزير شؤون المجالس النيابية: 8 وزراء أمام البرلمان هذا الأسبوعبعد بلاغ أشرف زكي.. تعرف على عقوبة مزوري كارنيه نقابة المهن التمثيليةالقبض على مدير إدارة هندسية بـ«قنا» لإصداره ترخيص بناء مخالفتسريب صور جديدة لـ«معز مسعود وحلا شيحا» من داخل أحد الفنادقالأرقام تؤكد.. دخول وتوسع الكيانات البنكية في مصر خلال الفترة الحالية «رهان رابح»22 فبراير.. الحكم على متهم وآخرين بتزوير أختام للاستيلاء على أموال البنوكغدا.. إعادة محاكمة يوسف بطرس غالى في قضية "اللوحات المعدنية"الفراعنة أول الموحدين.. هل عرف المصريون القدماء التوحيد ولماذا يعدون مؤمنين؟توقعات الأبراج لآخر أيام يناير.. أسبوع حظ وبرج الجوزاء والسرطان نجومهقط يسرق أحذية الجيران.. تعرف على رد فعل مالكته بعد اكتشاف المسروقات.. صور

«زي النهارده».. وفاة الشاعر والعالم عمر الخيام 4 ديسمبر 1123

-  
عمر الخيام، الفيلسوف والشاعر الفارسي. - صورة أرشيفية

رغم شهرة عمر الخيام كشاعر عرفه العرب من خلال رباعياته التي تغنت «أم كلثوم» بجزء منها، إلا أن البعض لا يعرفون أنه كان أحد علماء الرياضيات، وأوّل من اخترع طريقة حساب المثلثات، وتولى الرصد في مرصد أصفهان وبحث في نظرية ذات الحدين وبرع في الفلك وطلب منه السلطان «ملكشاه» في ١٠٧٤ تعديل التقويم الفارسى القديم.

ولـ«الخيام» مؤلفات في الرياضيات والفلسفة والشعر وأكثرها بالفارسية أما كتبه بالعربية فمنها: «شرح ما أشكل من مصادرات كتاب إقليدس» و«رسالة في الموسيقى» أما اسمه كاملا فهو غياث الدين أبوالفتوح عمر بن إبراهيم الخيام، وهو مولود في مدينة نيسابور بإیران، وتاريخ مولده مختلف عليه إذا ما كان ١٠٣٨ أو١٠٤٠ أو ١٠٤٨، ولكن هناك ما يشبه الإجماع على تاريخ وفاته، التي كانت «زي النهارده» في ٤ ديسمبر ١١٢٣.

وقد عاش حياة رغد، ما ساعده على التفرغ للبحث والدراسة والإبداع وقد كتب رباعياته بالفارسية وكان بإمكانه كتابتها بالعربية ومما قاله فيها: «تناثرت أيّام هذا العمر.. تناثر الأوراق حول الشجر.. فانعم من الدنيا بلذّاتها.. من قبل أن تسقيك كفّ القدر»، إلى قوله: «يا عالم الأسرار علم اليقين.. يا كاشف الضرّ عن البائسين.. يا قابل الأعذار فئنا إلى.. ظلّك فاقبل توبة التائبين» وعلى ذلك فإن الرباعيات تراوحت بين التمتع بملذات الحياة وطلب العفو من الله وأوّل ما ظهرت الرباعيات كانت بعد رحيله بثلاثة قرون ونصف، وأوّل ترجمة للرباعيات كانت للإنجليزية في ١٨٥٩، وترجمها عن الفارسية للعربية أحمد رامى، كما ترجمها الشاعر العراقى أحمد الصافى النجفى.

  • الوضع في مصر
  • اصابات
    117,156
  • تعافي
    103,082
  • وفيات
    6,713
  • الوضع حول العالم
  • اصابات
    65,528,133
  • تعافي
    45,371,073
  • وفيات
    1,511,726
لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة