مباشر الدوري الإنجليزي - ليستر (1)-(0) تشيلسي.. العارضة تصد الثانيالعيسوي: لا يصح أن أترك الفريق في مثل هذه الظروف ومستعد لتحمل المسؤوليةأمطار غزيرة وشبورة صباحية ورياح مثيرة للرمال.. ننشر تفاصيل الحالة الجوية لـ 5 أيامالبرلمان يفتح ملف توطين الصناعات المحلية«الأزهر» ينظم لقاءً افتراضيًا حول «منهجية تفعيل مبادئ وثيقة الأخوة الإنسانية في الواقع»آيات الحداد: الإعلام أهم أسلحة معركة الوعى وبناء الإنساننائب «مستقبل وطن»: العلاقات المصرية الأردنية قديمة وأزلية.. ويجمع البلدين روابط تاريخيةوزير الخارجية يستقبل السكرتير العام لمنطقة التجارة الحرة القارية غدًاسفير مصر في واجادوجو يبحث مع وزير الصحة البوركيني سُبل دفع التعاون الثنائي | صور«ترسيخ الحياة السياسية والحزبية علي مر العصور».. برنامج تدريبي للحركة الوطنية حول المحلياتالأوقاف: استخراج عشرين ألف بطاقة رقم قومي جديد للمرأة المعيلة والأولى بالرعايةخاص.. الأهلي يلتمس لتخفيف عقوبة الشناويبالصور.. تعرف على ملعب مباراة الأهلي والدحيل في المونديالمصطفى عبد المعطى بعد تكريمه فى ملتقى الأقصر للتصوير: الفن رؤية وحياةقصة صورة ساخرة بين أحمد حاتم ومحيي إسماعيل | صور5 أيام وينتهي تصوير " شريط ٦".. و"ليلة الهالوين" ينتظر شفاء منتجهمخرج "كباتن الزعتري" : اللاجئ يحتاج أن يكون جزءًا من العالم.. واستغرقت 7 سنوات لتصوير الفيلموزير الإعلام اليمني يحذر من نشر الطقوس الخمينية وتفخيخ عقول الأطفال"سي إن إن": بنس لن يشارك في وداع ترامبالأمم المتحدة: نقص التمويل يعرقل مكافحة غزو الجراد في شرق إفريقيا

الراحلة نادية لطفي عن سبب عقدتها من ركوب القطارات: فيلم "اليتيمتان"

-  
نادية لطفي

عرضت قناة "الشرق" الإخبارية، الحلقة السابعة من مذكرات الفنانة نادية لطفي، التي تُنشر لأول مرة، في إطار سلسلة من الحلقات، تحمل عنوان "اسمي بولا".

وكشفت نادية لطفي، في الحلقة الجديدة، أسباب عُقدتها من ركوب القطارات، بسبب أحداث فيلم  "اليتيمتان" وما حدث لبطلتيه، قائلة: "ظللت على خوفي من ركوب القطار ولازمتني عقدته لفترة طويلة، وكنت أصدق كل عشاق ركوب القطارات، وأبصم أنه أكثر أماناً وراحة، ولكن من يضمن لي أن مصيري إذا ركبته لن يكون مثل مصير بطلتا "اليتيمتان"؟!.

وأشارت إلى تفاصيل ترشيحها من قِبل المخرج حسن الإمام، لبطولة فيلم "قصر الشوق"، مؤكدة بقولها: قد تندهش عندما أقول أنني حاولت الهرب من حسن الإمام وبطولة الفيلم، وكانت عندي أسباب وجيهة أو اعتبرتها كذلك، على رأسها أنني قبلها بشهور قمت ببطولة فيلم "السمان والخريف" عن رواية لنجيب محفوظ، وشعرت في لحظة أن "ريري" بطلة "السمان والخريف" قريبة من شخصية "زوبة" بطلة "قصر الشوق" فخفت أن أكرر نفسي، خاصة أن الفيلم الأول الذي عرض في شتاء العام 1967 وشاركني بطولته محمود مرسي، وأخرجه حسام الدين مصطفى، حقق نجاحاً جماهيرياً ونقدياً فاق توقعاتي، فخشيت ألا أصل لهذا النجاح في "قصر الشوق".

وتقول: "قررت أن أعتذر لحسن الإمام، وفكرت في حجة يقبلها مني، ولم أجد أمامي إلا حجة بلهاء، ولكنها بدت لي ساعتها عبقرية، وقتها ظهر مرض جديد اسمه اللمباجو، وذهبت إلى طبيب صديق تعاطف مع مشكلتي وأعطاني شهادة طبية تفيد إصابتي به. وذهبت لحسن الإمام وقدمت له الشهادة وأنا أتصنع الأسف وقلت له بأسى: كان على عيني يا أستاذ، لكن اللمباجو سيمنعني من أداء الاستعراضات في الفيلم".

وأضافت: "دخلت عليه اللعبة، وحمل حسن الإمام شهادتي المرضية وذهب بها إلى مدير مؤسسة السينما حينها الدكتور عبد الرازق حسن، ليخبره باعتذاري لأسباب مرضية ويستأذنه في ترشيح ممثلة بديلة، لكنه فوجئ برد رئيس المؤسسة: "يا نادية البطلة يا مفيش فيلم"، مضيفة: "لم يعد أمام حسن الإمام سوى أن يحاول اقناعي من جديد، وأرسل لي بوكيه ورد فاخر وجاء ليزورني، وفي أثناء الكلام سألني بجدية: هو إيه اللمباجو ده يا نادية؟"، ولم أتمالك نفسي فانفجرت في الضحك وانكشفت اللعبة".

وقالت: "لم يعد أمامي إلا الموافقة، وبدأت في التجهيز للدور، وأصبحت زوبة هي شغلي الشاغل، وقررت التفرغ للفيلم، واستعنت بكل وسيلة وحيلة لجمع تفاصيل تلك الشخصية الصعبة والمركبة "عالمة" (راقصة) في بدايات القرن العشرين، وكلفت مصممة أزياء "شاطرة" اسمها أمينة بأن تصمم لي مجموعة فساتين طبق الأصل مما كانت ترتديه العوالم في ذلك الزمن، وذهبت إلى طبيب الأسنان ليركب لي "سِنة ذهب لولي" على طريقة العوالم".

واستطردت: "أحضرت "عالمة" خبيرة من شارع محمد علي (أشهر شارع لفرق العوالم في مصر وقتها) لتعطيني دروساً عملية في رقصهن وطريقتهن في الحركة والكلام، وظلت تتردد عليّا لمدة 3 شهور، كنت خلالها لا أغادر بيتي لكي أستعد للدور، حتى أن "الصاجات" لم تكن تفارق أصابعي ليلاً ونهاراً لكي أعتاد عليها، ويكون استخدامي لها طبيعياً ومن دون افتعال، وكنت أتحمل في سبيلها آلاماً حادة في عضلات يدي من فرط الإرهاق".

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة