اتحاد اليد الجزائري متمسك بالمدرب الفرنسي بورتلوريان يهزم ديجون 3 - 2 بالدوري الفرنسيماذا علّمتني سيدةُ: «الباقيات الصالحات»؟شخبطة 2معركة محمود شكوكو وإسماعيل ياسينهَبْد اللقاحالمعنى الجمالي لفكرة الجائزة الإبداعيةعين الزمالك.. وعين الشعبملف مال عام!مافيا الاستثمار العقاريتطوير الريف وإرادة التنفيذسلوفينيا واتهامات زائفة لمصرأبرز قضية فى التوك شو.. التعريف بأهداف المشروع القومى لتطوير القرى المصرية«ليكيب»: سانت إيتيان مستعد لدفع 5 ملايين دولار لضم مصطفى محمدعلاء السيد: الدنمارك قدم كل ما لديه فنيًا وبدنيًا أمام مصر.. ولن يستمر بالبطولةمدرب سموحة: محظوظون بالتعاقد مع مصطفى فتحي.. وطموحنا «وصافة الدوري»أسامة الأزهري: الراحلة عبلة الكحلاوي كان لها دور كبير في صناعة الإنسان المصري.. فيديوعلاج السرطان.. فوائد دوائية لا تتوقعها لمخدري الحشيش والبانجواحمرار في العين ونزيف متكرر في الأنف.. علامات أساسية تشير لوقوع نجلك في الإدمانتأمين صالات اللعب والفنادق.. شريف مدحت يكشف عن دور هيئة الإسعاف خلال بطولة العالم لكرة اليد.. فيديو

اضحك للدنيا.. بحث أمريكى يؤكد فوائد الضحك لصحة الجسم والعقل

   -  

يدرس باحثو علم النفس الإيجابي كيف يمكن للناس أن يعيشوا حياة ذات معنى ويزدهروا عن طريق الضحك، فهى مشاعر إيجابية تؤدي إلى هذا النوع من الازدهار، هذه المشاعر مثل التسلية والسعادة والمرح والفرح  تبني المرونة وتزيد من التفكير الإبداعي إنها تزيد من الرفاهية الذاتية والرضا عن الحياة.

وجد الباحثون بكلية جرينيل الأمريكية أن هذه المشاعر الإيجابية التي يتم اختبارها من خلال الفكاهة والضحك ترتبط بتقدير معنى الحياة وتساعد كبار السن على تكوين وجهة نظر حميدة عن الصعوبات التي واجهوها طوال حياتهم.

ووفقا لتقرير لموقع sciencealert الضحك استجابة للتسلية هي آلية تأقلم صحية عندما تضحك ، فإنك تأخذ نفسك أو الموقف بجدية أقل وقد تشعر بالقدرة على حل المشكلة، ويقدر الباحثون الآن قوة الضحك في تعزيز الرفاهية الجسدية والعقلية.

القوة الجسدية للضحك 

يبدأ الناس بالضحك في سن الطفولة ، عندما يساعد ذلك في تطوير العضلات وقوة الجزء العلوي من الجسم الضحك ليس مجرد تنفس يعتمد على مجموعات معقدة من عضلات الوجه ، غالبًا ما تنطوي على حركة العينين والرأس والكتفين.

الضحك القيام بذلك أو مراقبته  ينشط مناطق متعددة من الدماغ القشرة الحركية التي تتحكم في العضلات الفص الأمامي الذي يساعدك على فهم السياق، والجهاز الحوفي الذي يعدل المشاعر الإيجابية، تشغيل كل هذه الدوائر يقوي الاتصالات العصبية ويساعد الدماغ السليم على تنسيق نشاطه.

من خلال تنشيط المسارات العصبية للعواطف مثل الفرح والمرح ، يمكن للضحك أن يحسن مزاجك ويجعل استجابتك الجسدية والعاطفية للتوتر أقل حدة.

على سبيل المثال ، قد يساعد الضحك في التحكم في مستويات الناقل العصبي السيروتونين في الدماغ ، على غرار ما تفعله مضادات الاكتئاب، من خلال تقليل استجابات دماغك للتهديدات ، فإنه يحد من إطلاق الناقلات العصبية والهرمونات مثل الكورتيزول التي يمكن أن تضعف نظام القلب والأوعية الدموية والتمثيل الغذائي والجهاز المناعي بمرور الوقت، يشبه الضحك مصل للتوتر ، والذي يضعف هذه الأنظمة ويزيد من التعرض للأمراض.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة