صدقي لـ"مصراوي": الحضري سيكون معي دائمًا.. وأنتظر موافقته على الانضمام لي في الإنتاجمنافس الأهلي.. كيف استعد الدحيل لمونديال الأندية؟بعد غياب طويل.. عودة ساسي ومصطفى محمد لمباريات الزمالكمدرب الزمالك: بنشرقي أراد التسجيل قبل الخروج.. وعودة ساسي ومصطفى إضافة كبيرةرضا شحاتة: الخسارة من الزمالك لن تؤثر علينا.. ونفكر في المباريات القادمةنائب رئيس الزمالك: إحساس الصدارة لا يوصف.. والمزيد قادمباتشيكو يشيد ببتروسبورت.. ويتحدث عن طريقة الزمالك.. والصدارة والفرص«التكنولوجيا المصرية القديمة» في الكتاب الأخير للدكتورة فرخندة حسن | صورمواعيد معارض كبار الفنانين التشكيليين لجاليري «ضي» 2021 | صوراتحاد أصحاب العمل السوداني يؤكد أهمية العلاقات الاقتصادية والتجارية مع مصرإيران تهدد بتفكيك كاميرات مراقبة تابعة للوكالة الدولية للطاقة الذرية في منشآتهاالحرس الوطني الأمريكي: غير قلقين بشأن وجود تهديدات داخل صفوفنا لحفل التنصيبعلماء أستراليون يتوصلون لآلية للمساعدة في تسريع تتبع الاختبارات قبل السريريةوكالة الأنباء الإماراتية: 21 يومًا على تحقيق حلم الإمارات بالوصول إلى المريخموزمبيق تعين رئيسًا جديدًا لأركان الجيش لتعزيز جهود الحرب على الإرهابمعسكر "داخاو" يدعو بايدن لزيارته بعد انتقاد الموقع النازيالمحكمة العليا الكتالونية تلغي قرارًا بتأجيل الانتخابات الإقليميةالرئيس السيسي يهنئ نظيره الأوغندي بفوزه بولاية جديدة في الانتخابات الرئاسيةاحتفالية بمتحف الكتاب الصربى احتفاء بتقديم كتابين موقعين للأديب نجيب محفوظ والكاتب محمد سلماويرئيس القابضة يوجه بتكثيف عمليات التعقيم بالمطارات المصرية

الجزائر تستشهد بشاعر روسي وتؤكد: نتعرض لهجمات فرنسية

   -  
الجزائر

رد الناطق الرسمي باسم الحكومة الجزائرية، وزير الاتصال، عمار بلحيمر، اليوم الثلاثاء، على لائحة البرلمان الأوروبي حول وضع حقوق الإنسان في الجزائر، مؤكدا أن بلاده تتعرض "لوابل متدفق من التهجمات اللفظية التي تأتينا من فرنسا". 

وأشار بلحمير في تصريحاته إلى أن "هذه الاعتداءات تتم عبر عدة قنوات وهي البرلمان الأوروبي ومنظمات غير حكومية" بالإضافة إلى شبكات التواصل الاجتماعي.

 واستند بلحيمر على كلمات قالها الشاعر الروسي ماياكوفسكي، وقال: "وضح لنا بشكل جميل، في القرن الماضي، الموقف الذي يتعين تبنيه في بعض الحالات حين قال: (أنا لا أعض الحثالة والطعم الوضيع)"، واصفا هذا السلوك "بالأحمق والوقح"، بحسب وكالة الأنباء الجزائرية. 

وبين الوزير في تصريحاته أن "هذه ليست المرة الأولى التي تحاول فيها جماعات ضغط في البرلمان الأوروبي النيل دون جدوى من الجزائر من خلال حقوق الإنسان والحريات الفردية عن طريق لوائح مماثلة أضحت مع مرور الوقت مملة ومثيرة للإحساس بتكرارها".

وأضاف الوزير الجزائري: "الأمر أصبح يتكرر كل نهاية سنة مثل هدية عيد الفصح أو خدمة مؤداه للمحرضين الذين يحركون هذه اللوبيات".

يذكر، أن البرلمان الأوروبي، أصدر في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2019، لائحة وصفتها السلطات الجزائرية بـ "الوقاحة"، وهددت على إثرها بمراجعة علاقاتها مع مؤسسات الاتحاد الأوروبي، وهو ما أكد عليه اليوم الوزير الجزائري في تصريحاته. 

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة