«زي النهارده».. وفاة آل كابوني أحد زعماء المافيا 25 يناير 1947هنادى مهنا وأحمد خالد صالح ضيفا "صاحبة السعادة" لـ إسعاد يونس.. اليومالموسم الثالث من His Dark Materials هو الأخير على منصة HBOالاتصالات: إصدار 84 تصريحا جديدا لإنشاء أبراج المحمول بالمجتمعات العمرانيةأسعار النفط تنزل فى ظل طغيان القلق بشأن العزل العام على آفاق الطلبالتصديرى للصناعات للغذائية يبحث فرص تنمية الصادرات إلى تنزانيا الأربعاء المقبلأونكتاد: الصين أكبر متلق للاستثمار الأجنبى المباشر فى 2020مؤسسة الحبوب السعودية تشترى 660 ألف طن من الشعيرموجز السوشيال ميديا.. الجمهور يشيد بـ أحمد الأحمر بعد تألقه أمام منتخب سلوفينياأسر المختطفين بليبيا يطالبون «الهجرة» بالتدخل: عايزين ولادنا يرجعوامن مارمينا للبارون.. آثار هددتها المياه الجوفية«قولي لعمر ميدبحش الأسرى».. حكاية حلم عبلة الكحلاوي الذي فسره الشعراويحكيم: عيطت في الشارع بعد أول تعاقد ليا.. وحميد الشاعري قرفته حلوةشبورة بكافة الأنحاء اليوم وطقس شديدة البرودة ليلا والصغرى بالقاهرة 10 درجاتالتعليم: محو أمية 3 ملايين خلال 5 سنوات ونستهدف 60 ألف دارس العام المقبلتعديلات جديدة للتصدى لـ"ختان الإناث" تقضى بعقوبة مغلظة لمرتكبيها بالقانونضبط تشكيل عصابى بحوزتهم كمية كبيرة من المخدرات وأسلحة وذخائر بأخميم سوهاجرجال الداخلية يوزعون الورود والهدايا على المواطنين بالشوارع فى عيد الشرطةزوجة فى دعوى طلاق: "زوجى فضحنى قدام الناس علشان رفضت أصرف عليه"حفظ التحقيقات فى حريق مصنع زيوت وشحوم سيارات بأطفيح لعدم وجود شبهة جنائية

وزير النقل يتابع معدلات تنفيذ المشروعات الخدمية بميناءى الدخيلة والإسكندرية

   -  

أجرى المهندس كامل الوزير وزير النقل اليوم جولة تفقدية لمتابعة معدلات تنفيذ عدد من المشروعات بميناءى الدخيلة والإسكندرية حيث بدأت الجولة من ميناء الدخيلة لمتابعة تنفيذ عدد من المشروعات لزيادة طاقة التدوال حيث تفقد محطة تداول وتخزين الصب السائل الجديدة.

وقالت وزارة النقل إن زيارة المحطة تأتى فى إطار توجيهات القيادة السياسية بتشجيع دخول القطاع الخاص للاستثمار فى أنشطة قطاع النقل البحرى وتبلغ مساحتها 6000 متر، وعدد خزاناتها 23 خزان بسعة تخزينية 28500000 لتر، وشاهد مراحل العمل بالمحطة والتى تبدأ باستقبال السفينة وتأكيد جودة المنتج والكمية، ثم مراجعة كافة وسائل الأمان للخطوط والخزانات، ثم ضخ المنتج من السفينة الى الخزانات فى المحطة، ومايلى ذلك من إنهاء الإجراءات الجمركية ثم شحن المنتجات الى المصانع على شاحنات بعد تأكيد عملية الأمان، وتتكون المحطة من بوابات الدخول والخروج، ومنطقة الخزانات، والخطوط من الموقع الى الرصيف .

بعدها تفقد وزير النقل رصيف 92 الذى يبلغ طوله 350 متر وعمقه 15 متر، والمُخصص للبضائع العامة، والذى تم الانتهاء من أعمال الصيانة الخاصة به فى شهرين فقط والتى شملت معالجة حوائط الرصيف وملء الفجوات والفتحات، وصيانة السلالم البحرية، ومدافع الرباط بالإضافة الى صب البلاطات الخرسانية المتهالكة وحيث بلغت تكلفة تلك الأعمال 15 مليون جنيه كما تفقد الوزير أعمال صيانة رصيف 94 المُخصص أيضاً للبضائع العامة، حيث انتهت أعمال الصيانة برصيف 94/1 بطول 400 متر بتكلفة إجمالية 5 مليون جنيه، وانتهت أيضاً أعمال الصيانة لرصيف 94/5 بطول 200 متر بتكلفة 10 مليون جنيه، وتجرى أعمال الصيانة برصيف 94/4 الذى يبلغ طوله 200 متر وعمقه 12 متر، وسوف يتم التنفيذ فى مدة شهرين من بدء الأعمال فى 22/11/2020 بتكلفة إجمالية قدرها 10 مليون جنيه

وتفقد الوزير موقع إنشاء رصيف 100 المزمع إنشاؤه لزيادة الطاقة الاستيعابية من بضائع وحاويات، وحيث يتكون المشروع من محطة حاويات ومتعددة الأغراض على رصيف بطول 1800 متر وعمق يتراوح ما بين 15-17 متر وظهير خلفى 660 ألف متر مربع، وسوف تسمح المحطة باستقبال عدد 4 سفن بطول 240 متر وعدد سفينة بطول 400 متر، و سوف يساهم هذا المشروع فى إضافة طاقة استيعابية جديدة للميناء لتداول الحاويات و الغلال والبضائع العامة وقد تم إعداد دراسة الجدوى المبدئية للمشروع .

كما أن أحد كبار المشغلين العالميين قد أبدى رغبته للاستثمار فى هذا المشروع وحرصاً من وزارة النقل على تحقيق مبداً الشفافية فقد دعت الوزارة كل المهتمين بالمشروع من باقى الشركات العالمية أو المحلية للتقدم بمقترحاتها بشأن المشروع واختتم وزير النقل زيارته لميناء الدخيلة بتفقد أعمال استكمال ساحة انتظار الشاحنات حيث تم الانتهاء من عمل ساحة شاحنات بمساحة 7000 مترو وجارى عمل الاستكمال على مساحة 7000متر أخرى وذلك للمساهمة فى عدم تكدس الشاحنات داخل الميناء

وتوجه الوزير إلى ميناء الإسكندرية حيث تابع مشروع إنشاء وصلة حرة تربط ميناء الإسكندرية بالطريق الدولى الساحلى السريع بمنطقة باب 54 (كوبرى 54) والذى تنفذها شركة النيل العامة للطرق والكبارى إحدى الشركات التابعة لوزارة النقل والذى يبلغ طولها 2.30 كم وعرضها 17.6 متر وتكلفتها الإجمالية 905 مليون جنيه وبلغت نسبة التنفيذ 90% وحيث سيساهم هذا المشروع فى تحقيق سيولة الحركة المرورية وعمليات نقل البضائع من ميناء الإسكندرية حتى الطريق الدولي، وتخفيف الزحام والضغط المرورى بشارع المكس ومنطقة الورديان والقضاء على تكدس سيارات النقل الثقيل بالشوارع العامة بغرب الإسكندرية.

وتفقد أرض التجارية للأخشاب المنقولة من الشركة التجارية للأخشاب بالقبارى الى الدائرة الجمركية لميناء الاسكندرية والتى تبلغ مساحتها 44 فدان حيث تفقد مشروع تخطيط منطقة الساحات الجديدة لهذه الأراضى والذى تنفذه شركة النيل العامة لإنشاء الطرق إحدى شركات وزارة النقل، وحيث يشمل المشروع تنفيذ المخطط العام والتنسيق الحضرى للمنطقة، وتنفيذ أعمال الطرق والأمان المرورى، وتنفيذ الشبكات الخدمية ( مياه – صرف – حريق –رى )، وتخطيط شبكة الكهرباء والاتصالات .، وتبلغ التكلفة 305 مليون جنيه هذا ويجرى الانتهاء من أعمال صب بلاطات مسلحة للأرضيات، وإنشاء أسوار جمركية وساحات .كما يجرى الأعمال الإنشائية للمبانى والتشطيبات المعمارية ووجه الوزير رئيس وقيادات الميناء بسرعة الانتهاء من أعمال تنفيذ هذا المشروع وتقديم كافة التسهيلات اللازمة لحركة الشاحنات بالميناء لتسهيل حركة مرور الشاحنات

بعدها توجه الوزير إلى هاويس المالح حيث تابع أعمال تنفيذ 4كبارى جديدة أعلى الهاويس بدلاً من الكبارى الحالية التى ساءت حالتها الإنشائية بما يساهم فى تسيير صنادل تحمل عدد 2كونتينر إلى المناطق اللوجيستية سواء المملوكة للشركات الخاصة أو التى ستنفذها هيئة الميناء مستقبلا

كما تابع الوزير مشروع انشاء رصيف 3/85 والذى يبلغ طوله 500 متر وتكلفته 390.6 مليون جنيه والمخصص لتداول الأخشاب والبضائع العامة وحيث يشمل ساحة خلفية مساحاتها 35 ألف متر مسطح والذى سيصل حجم التداول المتوقع بها الى 5 مليون طن / سنة ووجه بتكثيف الأعمال لسرعة الانتهاء من المشروع

بعدها تفقد وزير النقل أعمال إنشاء المحطة متعددة الأغراض على رصيف 55 -62 الذى يبلغ تكلفتها 7,2 مليار جنيه ووصلت نسبة التنفيذ بها الى 35 % وحيث تعد المحطة واحدة من أهم مشروعات ميناء الإسكندرية الذى يعد من اهم الموانئ المصرية حيث أن 60% من تجارة مصر الخارجية تمر عبر ميناء الإسكندرية حيث سيساهم المشروع فى استقبال السفن ذات الحمولات الكبيرة نظرا لتعميق الممر الملاحى للميناء و زيادة حصة السوق لميناء الاسكندرية مقارنة بالموانئ الاخرى فى البحر المتوسط نتيجة استقبال سفن الاجيال الحديثة كما يساهم فى زيادة طاقة التداول بالميناء من حاويات وبضائع عامة ورفع انتاجية الميناء من خلال الاستغلال والاستفادة المثلى للأرصفة.

 واطمئن الوزير على أن معدلات العمل بالموقع تسير وفقاً للبرنامج المخطط والمحدد للمشروع مشيراً إلى أنه سيتم التركيز خلال الفترة القادمة على اختيار نمط التشغيل للمحطة وأنه حالياً يتم التواصل مع بعض المشغلين العالميين المهتمين بالعمل فى مصر للوصول إلى أفضل العروض لافتاً إلى أنه سيتم الانتهاء من إنشاء الأرصفة و الساحات بنهاية عام 2021 لتكون المحطة جاهزة لاستقبال السفن ذات الأحجام الكبيرة فى الربع الأول من عام 2022 .

وعلى هامش جولته أكد الفريق مهندس كامل وزير النقل ان هناك اهتمام كبير من الحكومة المصرية بالاستفادة من منظومة النقل البحرى للمساهمة فى زيادة الناتج القومى وجعل مصر مركزا عالميا كبيرا للتجارة خاصة مع موقع مصر المتميز، مشيرا إلى أن إضافة أراضى تبلغ مساحتها 1 مليون متر مربع وانشاء عدد 2 محور للربط مع محور التعمير وهما محورى الدخيلة و 54 وانشاء ارصفة جديدة بطول 3 كم سيؤدى الى ان يصل حجم التداول الى 80 مليون طن كما سيتم الوصول الى صفر انتظار للسفن. لافتا انه اطمئن خلال زيارته على حركة الصادرات والواردات بالميناء.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة