الأرصاد: ارتفاع طفيف في الحرارة وطقس الغد مائل للبرودة على كافة الأنحاءبالأسماء.. تحويل 6 ملايين جنيه مستحقات العمالة المغادرة للأردنتعيين 793 شابا وإصدار 1261 شهادة قياس المهارة ومزاولة المهنة بأسيوطالقوى العاملة: بدء التدريب على الوحدات المتنقلة مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية بالمنوفيةطرق مختلفة لسداد فاتورة شهر يناير للتليفون.. تعرف عليهاالقوى العاملة: توقيع اتفاقية عمل جماعية يستفيد منها 202 عامل بشركة خاصةنص كلمة الرئيس السيسي في الذكري الـ60 لإنشاء منظمة التعاون الاقتصادي والتنميةزيارة الرئيس السيسي الناجحة إلى الأردن وأخبار الشأن المحلي تتصدر اهتمامات صحف القاهرةالسيسي: الدولة قادرة على تنفيذ سياسات تحفيزية ودعم الفئات الأكثر تضررًامحمود محيي الدين: النمو لن يكون متوازنا في الدول وسيتراوح بين 2 لـ 3% بإفريقياخلي السعادة عادة.. 4 نصائح ذهبية تجعل منك شخصا متفائلانتعاون مع هواوى.. أكاديمية التصنيع معتمدة دوليا ونهدف إلى تدريب الكوادر البشرية فى مجال التصنيع الذكىالرئيس السيسي: علاقتنا بمنظمة التعاون الاقتصادى وطيدةشاهد.. كيف تروض الثعابين والعقارب دون أن تلدغكالثاني عربيا.. أستاذ هندسة طاقة: إجمالى قدرات توليد مصر للكهرباء 60 ألف ميجا واتمنها صناعة أجزاء طبية.. العربية للتصنيع: لدينا ماكينات مرنة لتصنيع منتجات متنوعةرئيس العربية للتصنيع يكشف معلومات عن أول مصنع لتدوير مخلفات النخيل بالوادي الجديدأنغام توجه الشكر لجمهورها بمناسبة عيد ميلادهاعاصي الحلاني ينعي والدة راشد الماجدوفاة زوج شقيقة محمد فؤاد

عرض جديد قد يكشف الإصابة بفيروس كورونا

   -  
فيروس كورونا
وكالات

كلما استمر العلماء في إجراء الدراسات والبحوث، أصبحوا أكثر دراية بأعراض فيروس كورونا الجديد وكيفية غزوه للجسد البشري.

ويعد فقدان حاسة الشم أحد الأعراض الرئيسية للإصابة بـ SARS-CoV-2، الفيروس الذي يسبب "كوفيد-19"، ولكن بحثا جديدا أجراه فريق من جامعة برشلونة، يقول إن هناك عارضا آخر في الأنف، إلى جانب فقدان حاسة الشم، يمكن أن يتنبأ بعدوى "كوفيد-19".

ويقول الفريق إن أحد طرق دخول فيروس SARS-CoV-2 إلى الجسم هو الظهارة الشمية (أو النسيج الطلائي الشمي).

وإدراكا منهم أن الخلل الوظيفي في حاسة الشم (أي فقدان الشم) موجود في مرضى "كوفيد-19"، أرادوا استكشاف ما إذا كان المصابون يعانون من اضطرابات أنفية أخرى.

وقاموا بتقييم مجموعة سريرية من 35 مريضا مصابا بـ"كوفيد-19" و"مجموعة ضابطة متطابقة في الجنس والعمر" (أولئك الذين ليس لديهم كوفيد-19). وباستخدام استبيان، سألوا المرضى عن وجود أعراض في الأنف.

واستخدم فريق البحث "مسحا مقطعيا بأثر رجعي" يمكّن من تقييم الأعراض من خلال "استجابات الغياب / الحضور".

وأبلغ أكثر من 68% من المرضى عن عارض واحد على الأقل من أعراض الأنف في الدراسة.
كما عانت المجموعة السريرية من "إحساس غريب في الأنف" وجفاف مفرط في الأنف أكثر من المجموعة الضابطة.

وبالإضافة إلى ذلك، أفاد 52% من المجموعة السريرية بوجود إحساس مستمر بوجود نضح أنفي قوي. وأبلغ 3% فقط من المجموعة الضابطة عن الشيء نفسه.

وظهرت الأعراض الأنفية، مثل "إحساس غريب في الأنف"، جنبا إلى جنب مع فقدان الشم، ونقص حاسة الشم.

هذه الاضطرابات الأنفية "ظهرت بشكل أساسي قبل أو أثناء الأعراض الأخرى لـ"كوفيد-19". وفي المتوسط، استمرت أعراض الأنف لمدة 12 يوما.

ويمكن أن يتسبب تقليل المخاط في إحساس غريب في تجويف الأنف، وفي هذه الحالة يمكن أن ينذر هذا بفيروس SARS-CoV-2 قبل الأعراض الأخرى.

وأبلغ المشاركون عن أن الإحساس الغريب جعلهم يشعرون كما لو أنه تم استخدام غسول أنف قوي.

وخلص الباحثون إلى أن: "وجود هذه الأعراض الأنفية وظهورها المبكر يمكن أن يسهل التشخيص المبكر لكوفيد-19".

وتجدر الإشارة إلى أن الدراسة لم تخضع بعد لمراجعة الأقران، ما يعني أن العديد من الخبراء لم يقوموا بعد بتقييم النتائج.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة