"المفوضين" توصي برفض دعوى منع قتل قطط وكلاب الشوارع"طفل طناح الذبيح" آخر الجرائم.. قسوة آباء وأمهات ضد أبناء "المعاملة الخاصة"إلغاء حبس أصدقاء طفل المرور وتغريمهمتأجيل محاكمة 11 متهمًا في قضية «التخابر مع داعش»رئيس البرلمان العربي يستقبل الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربيةاليوم.. قطع المياه عن مدينة القناطر الخيرية وقها بالقليوبيةماذا يفعل الأهلي في غياب محمد الشناوي منذ الموسم الماضيتقرير تركي: جالاتا سراي يجدد اهتمامه بـ مصطفى محمدرويترز: إغلاق الكونجرس ومنع الدخول إليه أو الخروج منه لتهديد أمني خارجيألمانيا تأمل في بداية جديدة للعلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبيمحكمة روسية تأمر بحبس نافالني 30 يوماوريث "سامسونج" يعود إلى السجن بعد صدور حكم ضده في قضية فسادنشوب حريق بجوار الكابيتول وإغلاق المجمع بسبب تهديد أمني خارجي (فيديو)نافالني يدعو الروس إلى الخروج إلى الشارع للاحتجاجواشنطن: إخماد الحريق الذي اندلع قرب الكابيتول ولا يوجد تهديد أمنيإيران تسجن رجل أعمال أمريكي مزدوج الجنسية بتهمة التجسسطالبان تدعو بايدن إلى تنفيذ اتفاق سحب القوات الأمريكية من أفغانستانمخاوف من الإصابة بـ«التهاب رئوي» بسبب منتجات الماعز.. وهذه هي الأعراضوسائل إعلام تنشر فيديو يظهر تصاعد الدخان قرب مبنى الكابيتولصندوق النقد: نعمل بتركيز شديد مع السودان للتحرك نحو إعفاء للديون

وجدوه بالسماعات في أذنه.. وفاة معلم مصري بالسعودية أمام تلاميذه

-  
محمد حسان معلم مصرى متوفي في السعودية

"بالعلم يُدرك أقصى المجد من أمم، ولا رُقي بغير العلم للأمم".. بيت للشاعر اللبناني خليل مطران، فهمه محمد حسان، معلم مصري بالسعودية لمادة الحاسب الآلى، الذي أفنى عمره في التعليم وتطويره، فكان جزاؤه أن سقط شهيدا في محراب العلم، حيث وافته المنية وهو يشرح لتلاميذه درسا، عبر الإنترنت، من خلال تطبيق "أون لاين".

المعلم الذي أخلص لمهنته ورسالته في توصيل العلم؛ أبى الموت إلا أن يُخلد قصته، حيث انتهت حياته خلال شرحه أمام طلابه، فظل يؤدي عمله حتى اللحظات الأخيرة من عمره، قبل أن يلاقي ربه وهو يقوم بأداء وظيفته، ليسقط أمام أعين تلاميذه بمدرسة الثانوية الأهلية بمدينة الدمام، خلال استخدام منصة "مدرستى" التعليمية عن طريقة الإنترنت، لشرح الدرس.

محمد الصفيان، معلم وزميل الراحل فى مدرسة أهلية بالدمام شرق السعودية، يروى تفاصيل واقعة الوفاة، مشيرا إلى أنه تلقى اتصالات متتالية وردت إليه من قبل الطلاب، أمس الأربعاء، تفيد بسقوط زميله أمامهم خلال حصة دراسية.

وأضاف "الصفيان"، معلم مادة التربية الإسلامية، أنه كان قد أنهى حصته الأولى مع طلابه في المرحلة الثانوية، وبعد دقائق تواصل معه الطلاب ليبلغوه بتعرضه لظرف صحى، معربين عن تخوفهم من الموقف، حسبما ذكر موقع "العربية".

وعلى الفور، توجه "الصفيان"  إلى منزل "حسان" القريب من المدرسة، وعندما لم يرد أحد بعد طرق الباب عدة مرات، قام بمساعدة الجيران بكسره ليعثر على المعلم متوفيًا.

"مات وأمامه جهازه والسماعات بإذنه، ولا يوجد في منزله أحد من أهله، فجميعهم في مصر، فنقلناه إلى المستشفى حيث تم إبلاغنا بأنها وفاة طبيعية" يقول زميل المعلم، مؤكدا أن الراحل كان حريصا على تقديم المعلومة ومحبوبا من قبل الطلاب، وله خبرة 5 سنوات في التعليم بالسعودية، قادما من مصر.

وفور علم تلاميذ الراحل بوفاته، بدأ دفتر التعازي والمواساة في العمل عبر بوابة السوشيال ميديا، لاسيما موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، إذ عمد كثير من تلاميذه لنعيه على صفحاتهم الشخصية، طالبين له الرحمة وشاكرين له حسن تعليمه لهم.

وكتب حساب بايم زارب سعيد، أحد تلاميذه، قائلا، "محمد حسان مدرس مادة الحاسب الآلي بمدرسة خاصه بالدمام سقط متوفيا بالسكتة القلبية، رحمه الله، وهو يدرس طلابه عبر المنصة التعليمية لقى ربه وهو يخدم طلابه السعوديين وأصبح أولاده وأهله في مصر في وضع سىء، ولأن السعوديين رمز للخير فلن ينساهم فاعل خير".  

كما علقت هبة غنيم على الواقعة، قائلة: "الأستاذ محمد حسان، معلم مصري بالشرقية. كثيرين مننا جند مجهولة في بلاد الحرمين، نحتسب الأجر من الله وحده".

ونعى حساب باسم "مختار الديرة" المعلم الراحل قائلًا: "انتقل إلى جوار ربه معلم الحاسب الألي أ/محمد حسان الساعة، وهو يلقي من منزله في الدمام درسه عن بعد لطلابه، والذين بلغوا الهلال الأحمر ولكن قد وقع قضاء الله وقدره فرحمة الله عليه وغفر له وأعظم له الأجر وجبر مصاب أهله ومحبيه".

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة