نجوم الفن يشيدون بـ هالة صدقي .. «بنت أصول»محافظ المنوفية يتفقد محطة معالجة الخطاطبة بتكلفة 450 مليون جنيه «صور»منتخب مصر ينهي استعداداته لمواجهة مقدونيا اليوم بمونديال اليدعلي زين: استضافة مونديال اليد تحد كبير على مستوى التنظيم أو للمنتخب«موسيماني» يعقد محاضرة بالفيديو مع لاعبي الأهليأحمد الأحمر: الجيل الحالي لمنتخب اليد يجمع بين الخبرة والشبابتفوق فرنسي وقوة هجومية سويسرية.. تحليل مباريات المجموعة الخامسة بمونديال اليددربي عربي إفريقي وفوز برتغالي.. تحليل مباريات المجموعة السادسة بمونديال اليد«موسيماني» يطمئن على ناصر ماهربداية مصرية وانتصار سويدي.. تحليل مباريات المجموعة السابعة بمونديال اليدفوز سلوفينيا الكاسح وتعادل روسي.. تحليل مباريات المجموعة الثامنة بمونديال اليدبيلاروسيا تتقدم على كوريا الجنوبية في الشوط الأول 9/15 | صورأطمن على نفسك..اكتشف إصابتك بفيروس نقص المناعة البشرية بـ3 اختباراتوزيرة الصحة لرؤساء وفود مونديال اليد: حريصون على سلامة الجميعروسيا ترفع عدد الرحلات الجوية بين موسكو والقاهرة إلى 5 أسبوعيانواب «مستقبل وطن» يطلقون مبادرة دعم مستشفيات العزل بالمستلزمات الطبيةالأمين العام للأمم المتحدة يدين مقتل أحد حفظة السلام المصريين في ماليالأرصاد: انخفاض درجات الحرارة وأمطار خفيفة لمتوسطة على بعض المناطقالإفتاء عن تصنيف أمريكا لحركة حسم كجماعة إرهابية: ضربة جديدة للإخوانجيش الاحتلال يقمع مسيرة «كفر قدوم».. ويتدرب على اشتباكات في غزة

«التأثيث الحضرى المعاصر في محيط المتحف المصري الكبير» معرض بفنون جميلة بالزمالك

   -  

افتتح الدكتور أحمد هنو عميد كلية الفنون الجميلة بالزمالك معرض الفنانة الدكتورة هالة محمد حسنين ، أستاذ مساعد العمارة الداخلية بقسم الديكور بقاعة الاحتفالات الكبرى بالكلية .

حضر الاحتفالية كلا من الدكتورة أمنية يحيى، وكيل الكلية لشؤون خدمة المجتمع، و الدكتور عمر سامى، وكيل الكلية لشؤون الدراسات العليا والبحوث ، بالإضافة إلى الدكتورأشرف رضا الرئيس التنفيذي لمجمع الثقافة والفنون بجامعة حلوان وكلا من الدكتور عليه عبد الهادي، والدكتور محمد العلاوى و الدكتور جودت نصر و الدكتور محرم عثمان وعدد كبير من أعضاء هيئة التدريس والعديد من المهتمين بالعمارة الداخلية والفنون التشكيلية.

ضم المعرض العديد من اللوحات التى تجمع ما بين الدراسات التحليلية والتصميمية بعنوان «التأثيث الحضرى المعاصر في محيط المتحف المصري الكبير»

تقول الدكتورة الفنانة هالة محمد حسنين، إن المتحف المصري الكبير يعد من أهم المشروعات الثقافية التي يترقبها العالم ومن المتوقع افتتاحه عام 2021، تزامناً مع تطوير الأعمال الداخلية التي قاربت على الانتهاء سواء داخل المتحف أو في المنطقة المحيطة به واستكمالا على ما تم تقديمه سابقاً من الدكتورة هالة محمد حسنين أستاذ مساعد العمارة الداخلية بكلية الفنون الجميلة بالقاهرة من أعمال سابقه في سلسة معارض تطوير منطقة الأهرامات ومحيط المتحف المصري الكبير. ضم فيها:

المعرض الأول عرض تصميم مجمع البازارات في منطقة استقبال الوفود السياحية في النطاق الانتقالي لمنطقة الأهرام الأثرية على مدخل طريق الفيوم وكذلك ما قدمه، المعرض الثاني عرض إعادة توظيف وتصميم مطار سفنكس الدولي وقاعة كبار الزوار بشكل يتلائم مع قربه من الأهرامات والمنطقة الأثرية.

فيما قامت الفنانة بتقديم معرضها الثالث في سلسة معارض التطوير في هذا المجال الخصب من التصميم الإبداعي المهدى بصفة خاصة إلى هيئة التنسيق الحضاري بمحافظة الجيزة والى السادة القائمين والمسؤولين عن تلك المشروعات القومية بعد الإهداءات السابقة التي تمت من قبل لكلا من أعمال المعرض الأول والثاني الى وزارة الأثار ووزارة السياحة.

والمعرض الثالث الجاري تقديمة حالياً: هو من أعمال مشروعات التأثيث الحضري القائمة على توظيف العلامات الهيروغليفية برؤية تشكيلية معاصرة في إضافة جديدة وتجربة مبتكرة في تصميم عناصر التأثيث الحضري المعاصر حاملاً سمات الكتابة الهيروغليفية ممثلة في العلامات ذات التعبير البصرى والثقافي في الحضارة القديمة تزامناً مع المراحل القريبة من قرب افتتاح المتحف الكبير, من خلال تصميم ابتكاري ضم عدداً من مناطق الجلوس المفتوحة المنفردة والمجمعة في تكوينات تنسيقية للحجزات المخصصة لها في الفراغات المحيطة بالمتحف الكبير مع تشكيلات نحتية ومائية تعبر عن رسالة تثقيفية غير مباشرة حول سمات الكتابة القديمة باستخدام الرموز الهيروغليفية في تكوين معاصر متناغم من خلال عناصر التصميم في الخط والشكل والتكوين واللون في رؤية متميزة باستخدام منهج التثقيف البصرى للزائرين بمفهوم لغة التثقيف بالفن مع دمج للتقنيات الحديثة في عناصر التأثيث كنهج باستخدام الخامات الحديثة ذات البعد البيئي.

المفهوم الفلسفي في التصميم يطرح فكرة توظيف العلامات الهيروغليفية لتثقيف غير مباشر عن مفهوم ومعني حضاري باستخدام الخط الهيروغليفى في بيئة أثريه بأسلوب معاصر يسمح برؤية بانوراميه من خلال رؤية مميزة عن طريق الربط البصرى بين المناطق التراثية من أهرامات ومعابد ومتاحف وبين تكوينات وتشكيلات من الكتل ترمز الى العلامات التي تم توظيفها في صورة مقاعد ومجموعات من الجلسات وعناصر مائية شملت نافورات وأحواض للزهور تثرى اللوحة البصرية للمكان مما يساهم مع الرؤية القومية لمصرفي استعادة وضعها بالمكانة التي تليق بها على خريطة السياحة العالمية واستعادة روادها من عشاق الفن والحضارة المصرية القديمة.

أما عن الرؤية الاستراتيجية للمشروع فهي ربط منطقة آثار الأهرامات بفاعليات افتتاح المتحف المصري الكبير وتواجد ممشى على مساحة نحو 2 كيلومتر طول وعرض بمساحة نحو نصف كيلومتر يشمل المسافة من موقع المتحف الكبير وصولا الى أهرامات الجيزة، أخذا في الاعتبار بانه تم حالياً إخلاء منطقة نادى الرماية بمعدل تنفيذ بلغ 50% حيث من المتوقع كامل الإنهاء في مارس 2021،

ومن المتوقع ان تكون الخشبة الرئيسية للمسرح الذي سوف تقام علية فعاليات الاحتفال بالقرب من منطقة نادى الرماية، ويشمل المشروع مناطق وتنسيق مساحات مكشوفة لتجمع الزوار والسائحين في رحلتهم الى منطقة الأهرام ومن المخطط أيضاً، استخدام شبكة التليفريك المعلق لربط المناطق العديدة بجدول الزيارات والجولات السياحية كما يتم حالياً التنسيق لإنهاء تجهيزات عمليات الإعداد والإخراج النهائية للاحتفالية مع أكبر ثلاث شركات عالمية في ذلك المجال التسويقي العالمي.

أما عن أهمية هذه التجربة التصميمية ذات القيمة المضافة لحركة السياحة في مصر والرؤية الإبداعية لها في تنسيق وتصميم عناصر التأثيث الحضري المستوحاة من سمات الحضارة المصرية القديمة المعبرة عن ترجمة مجسمة لتلك العلامات في تشكيلات متنوعة تحمل تحليل لمفردات الفن القديم من المقاعد وتكوينات تشكيلية لأماكن الانتظار والجلوس والنافورات وأحواض زهور في مسطحات مكشوفة تخدم الزائرين في رحلتهم الأثرية هي لرفع كفاءة تفعيل النشاط السياحي في ضوء القيم التراثية المحيطة.

والمشروع المقدم في المعرض الثالث من أعمال الدكتورة هالة محمد حسنين، روعي فيه المعايير الدولية لمنظمة اليونسكو العالمية التي تضم ثلاث منظمات للحفاظ على التراث هي: الإيكومس المسؤولة عن مواقع التراث الثقافي، الثانية هي الاتحاد الدولي للحفاظ وصون الطبيعة وأخيرا منظمة الإيكروم التي تقيم أهمية وحالة سلامة الحفاظ على الممتلكات.

  • الوضع في مصر
  • اصابات
    113,742
  • تعافي
    102,103
  • وفيات
    6,573
  • الوضع حول العالم
  • اصابات
    60,013,309
  • تعافي
    41,437,995
  • وفيات
    1,412,515
لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة