مقتل سائق تاكسى بالإسماعيلية بطعنة نافذة فى مشاجرة.. صورأمطار غزيرة في الإسكندرية و الأجهزة التنفيذية تعمل على صرف المياه.. صورأمطار متوسطة بكفر الشيخ والمحافظ يتابع رفع المياه من الشوارع.. صورإضاءة مبنى مكتبة الإسكندرية باللون البرتقالى للتوعية بالعنف ضد المرأةغنت أشهر أغنية لأسمهان واعتزلت التمثيل لتتفرغ للإنتاج.. محطات مثيرة في حياة ماري كوينيوزير الإسكان ومحافظ بورسعيد يتابعان المشروعات المختلفة الجارى تنفيذها بالمحافظةاجتماع مصري برتغالى بجامعة عين شمس عبر تقنية الفيديو كونفرانسوزير الإسكان ومحافظ جنوب سيناء يستعرضان مشروع"التجلى الأعظم" فوق أرض السلام بمدينة سانت كاترينعاجل.. أمطار مصحوبة برعد وبرق تضرب مطروح والساحل الشماليوزير المالية.. رئيس الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل: القيادة السياسية أكبر داعم لنظام التأمين الصحى الشامل"الصحة": نسب الشفاء من كورونا وصلت لـ89%.. لكن نتوقع زيادة الإصاباتمساعد نائب رئيس"هيئة المجتمعات العمرانية " يتفقد مشروعات منطقة الـ800 فدان بـ"6 أكتوبر الجديدة"22 سيارة محملة بالمواد الغذائية والأجهزة الطبية.. ماذا قدمت أكبر قافلة إنسانية لأهالي الجيزة؟محافظ شمال سيناء: جار الانتهاء من عملية إنشاء التجمعات التنموية وتوصيل المرافق الخدمية لهاصحة القليوبية: الانتهاء من تطوير مستشفى كفر شكر بتكلفة 300 مليون جنيهحملة موسعة لإزالة الإشغالات بشبرا الخيمة.. صورمنقذ التائهين.. الدليل البدوي قائد الرحلات في عمق الصحراءشاهد.. سقوط أمطار غزيرة على الإسكندرية886 مليون جنيه فاتورة إحلال وتجديد شبكة المياه المتهالكة بالعريشسقوط أمطار على مدن مطروح والساحل الشمالي

الاتحاد المصرى للتأمين يوصى بإعادة النظر بخطط التعامل مع مخاطر الأوبئة

-  

أكد الاتحاد المصرى للتأمين أن أزمة فيروس كورونا صعبت من مهمة تدقيق الحسابات، وألقت بظلالها على كافة المعايير المحاسبية، وسيكون تأثيرها الأكبر على الديون من حيث تحصيلها أو تأجيلها أو طلب إعفاء جزء منها، والتأثير سوف يطال الضمانات المقدمة للغير والخوف من تسييلها فى حال الإخفاق وبسبب توقف النشاط، وسيكون تأثير الأزمة واضح على انخفاض قيمة أصول الشركات والشهرة، وانخفاض قيمة الاستثمارات، والإيرادات وموضوع الأحداث اللاحقة ومفهوم الاستمرارية سيكون محل اهتمام أكبر.

وأضاف الاتحاد فى نشرته الأسبوعية أنه من ناحية أخرى وبالرغم من التأثير السلبى للأزمة على الشركات والاقتصاد، إلا أن الأزمة ليست بالضرورة أن تكون عبئا على الشركات فقد تكون أيضا فرصة يجب اغتنامها ومن هذه الفرص مثلا: على الشركات، إعادة النظر بخطط تعاملهم مع المخاطر المالية الجديدة مثل "مخاطر الأوبئة بصورة عامة، وعلى إدارات المراجعة الداخلية وتعديل برامج عملها، والقيام بمراجعات لاحقة ومتزامنة للآثار المالية التى ستخلفها الأزمة، والقيام بإعداد تقاريرها المالية فى التوقيت المناسب، وخصوصا عند وجود بنود اعتمدت للاستجابة لجهود مكافحة الفيروس.

ولفت الاتحاد إلى أن كورونا أزمة غير مسبوقة، ومن الصعب التنبؤ بنتائج ومستقبل الشركات بعدها، ويجب أن يتم التعامل معها على أنها ظرف طارئ، الأمر الذى جعل من مكاتب التدقيق العالمية الكبرى تطلق تحذيرها وتتواصل مع عملائها ومكاتبها المنتشرة فى شتى انحاء العالم لوضع خطة للتعامل معها وعكسها على تقرير التدقيق. وحذرت فى نفس الوقت بأن التأثير سيكون مباشرا وغير مباشر على الشركات، وأن القوائم المالية سوف تتأثر بذلك تباعا، وأن الضرر اليوم ليس بالضرورة أن يكون نفسه بعد شهر أو شهرين أو سنة.

ولذلك فتوجب الإشارة إلى أهمية القيام بعمليات الافصاح الكامل عن آثار الجائحة لشركات التأمين، وذلك عند إعداد أول قوائم مالية لها وذلك بدراسة عمليات الإفصاح فى القوائم المالية استنادا لآراء مكاتب التدقيق العالمية كمجموعة KPMG العالمية ومجموعة BDO ومجموعة SNG .

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة