دراسة : عقار "إيفرمكتين" المضاد للفطريات قلل أعراض فيروس كورونامرضى كورونا الذين لديهم أجسام مضادة يمكن تطعيمهم باللقاح.. اعرف التفاصيلالأطعمة السوداء روشتك للحماية من الأمراض.. العنب والتوت الأسود الأبرز2500 دولار لمن يشاهد 25 فيلما عن الكريسماس.. اعرف التفاصيلإزاى تلبسى "الجامبسوت" بطريقة مميزة.. خطوات بسيطة لإطلالة أنيقةالمؤشر نيكى ينخفض 0.42% فى بداية التعامل فى طوكيوتصنيع السيارات الكهربائية بمصر يقود الدولة لنهضة صناعية فى أفريقياانخفاض صادرات النفط لدول أوابك بالربع الثالث 2020 لـ2 مليون برميل يومياصدر حديثا.. "أقنعة كوفيد: حوارية نهر حياة وإنسان وجود" لـ عبد الرحمن بسيسوافتتاح معرضى "بلد المحبوب" و"حكاوى القهاوى" لـ سماء يحيى بأتيليه القاهرةتمثال نصفي للخديوي.. متحف العاصمة الإدارية يستقبل قطعا أثرية مهمةاليوم.. وزير الأوقاف ومحافظ أسيوط يفتتحان 3 مساجد اليوماليوم.. مساجد مصر تتحدث عن "مفهوم العرض والشرف"غدا وبمشاركة 7 وزارات.. مصر تحتفل بتسجيل رقم قياسي جديد بموسوعة جينيسالقوى العاملة: تحصيل 250 ألف جنيه مستحقات ورثة مصري تُوفي بالسعوديةمنسق "مسار العائلة المقدسة": إنهاء البنية الأساسية للمشروع بحلول أعياد الميلادأبرز قضية بالتوك شو.. استعراض النشاط الدبلوماسى للرئيس السيسى أمسوزراء على الشاشة.. تعرف على أبرز المداخلات بالفضائيات المصرية أمسأمن كفر الشيخ يشكل فريق بحث لضبط صاحب فيديو التشهير بفتاة ليلة كتب كتابهاالمعمل الكيماوى يفحص عينة من كمية مخدرات ضبطتها الشرطة بحوزة عاطل بالهرم

مدبولى: نحمل إلى أرض بلاد الرافدين رسالة تضامن وتهنئة بالانتصار على الإرهاب الغاشم

   -  
ألقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، كلمة في الجلسة الرئيسية لاجتماعات اللجنة العليا المصرية العراقية المشتركة في العاصمة العراقية بغداد، والتى ترأس الجانب العراقى فيها مصطفى الكاظمى، رئيس وزراء العراق الشقيق، بمشاركة أعضاء الجانبين المصرى والعراقى، وعدد من المسئولين الحكوميين بالبلدين.


وفى مستهل كلمته، قدم الدكتور مصطفى مدبولى، خالص شكره وتقديره للجانب العراقيّ، بالأصالة عن نفسه وعن أعضاء الوفد المصري المرافق، عما لمسوه من مظاهر ترحيب وحفاوة استقبال من الأشقاء فى العراق، كما نقل تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وتمنياته للعراق؛ قيادة، وحكومة، وشعباً، بدوام الرفعة والتقدم، وبأن تكلل أعمال اللجنة العليا المشتركة بالنجاح، وتوجيهاته بأن يتم العمل على دعم العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، مؤكدا أن هناك تكليفات واضحة من الرئيس بأن تكون كل الخبرات المصرية فى مختلف المجالات مسخرة للأخوة العراقيين.


وأشار الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن مصر والعراق لديهما إمكانات إنتاجية وتصديرية كبيرة، ويجب مضاعفة استثمارها لزيادة حجم وقيمة التجارة البينية، بالإضافة إلى العمل سوياً لإزالة كافة العوائق أمام انسياب البضائع بين البلدين، منوها إلى أن هناك أسطول نقل وشركة مشتركة تتمثل في شركة الجسر العربي، ويمكننا تطوير وسائل النقل والتعاون بين موانئ ومنافذ مصر والعراق والأردن؛ لاستيعاب ما نستهدفه من زيادة كبيرة في حجم التجارة، كما نستهدف زيادة التعاون في مجالات البترول والغاز، بما في ذلك إنشاء شركات مشتركة للصناعات الكيماوية، واستغلال ما تذخر بها بلادنا من ثروات معدنية، وتصنيعها بدلاً من تصديرها في صورتها الخام.

وأعلن الدكتور مصطفى مدبولي عن استعداد شركات المقاولات المصرية للدخول للسوق العراقي؛ للمساهمة في تطوير البنية الأساسية وجهود إعادة الإعمار، وتنمية وتطوير قطاع الإنشاءات والإسكان، خاصة أن هذه الشركات اكتسبت خبرات واسعة ولها إنجازات في الكثير من دول العالم وسُمعة طيبة في الأسواق التي تعمل بها، ويمكن أن تسهم في توفير فرص العمل، ونقل خبراتها للكوادر العراقية في هذا المجال.

كما رحب رئيس الوزراء، في الوقت نفسه، بنقل ما يتوافر لدى الحكومة المصرية من خبرات في مجالات الكهرباء والطاقة، مؤكدا حرص الدولة المصرية على السعي لتكثيف وتنمية التعاون في هذا المجال الحيوي، والذي يعد أساساً لتشجيع أية استثمارات وقيام أية صناعات، لافتا كذلك إلى أن مصر لديها استعداد تام لزيادة التعاون في مشروع الربط الكهربائي مع العراق، وذلك بالتنسيق مع الأردن.

كما أكد رئيس الوزراء أن مصر تتطلع أيضا إلى تفعيل أطر التعاون في مجالات تنمية وتطوير المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر؛ وذلك لما لها من دور كبير في تمكين المرأة والشباب اقتصادياً.

وفي الوقت نفسه، أعرب الدكتور مصطفى مدبولي عن تطلع الحكومة المصرية أيضاً لإحداث طفرة كبيرة ونقلة نوعية في علاقات التعاون الاستثماري بين القطاع الخاص ورجال الأعمال في البلدين، وتعزيز دورهما الحيويّ في تحقيق النمو الاقتصادي، ورفع معدلات التوظيف وزيادة الدخل القومي، علماً بأن الحكومة المصرية انتهت من إعداد الخريطة الاستثمارية الشاملة، التي تشرح بوضوح فرص الاستثمار الواعدة في كافة المجالات والقطاعات، وتغطي الحيز الجغرافي لأرض مصر، وتوضح ما صدر من تشريعات وقوانين محفزة للاستثمار، معلنا أن باب (الاستثمار الخاص الخارجي) بمصر مفتوح أمام أشقائنا العراقيين على مصراعيه، وسيتم تقديم كل الدعم والمساندة للمستثمرين العراقيين.

إلى جانب ذلك، أكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أهمية العمل من أجل إقامة مشروعات صناعية مشتركة في المجالات التي يتمتع فيها كل من البلدين بمزايا نسبية، وتصدير إنتاج هذه المشروعات إلى الأسواق، التي يمكن أن تستوعب منتجاتها في المنطقة والعالم، مؤكدا في هذا الصدد استعداد الحكومة المصرية، بكافة وزاراتها وهيئاتها المعنية، للتعاون الكامل مع السلطات العراقية المختصة من أجل تحقيق هذا الهدف.


لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة