وزيرة الهجرة تبحث مع اليونيسكو التعاون في إطار المبادرة الرئاسية "اتكلم عربي""الإفتاء": نشر الفضائح على مواقع التواصل عَمَلٌ محرَّم شرعًا ومُجَرَّم قانونًا - (فيديو)شعراوي: أول دليل موحد لخدمات المحليات بقنا وسوهاج يضم 100 خدمةمعهد الفلك يكشف تفاصيل ظاهرة "الإقتران العظيم" للمشترى وزحل في 21 ديسمبرلقاءات تفاعلية لقافلة "البحوث الإسلامية" مع الجمهور في مطروح"باطل".. الإسكان الاجتماعي يرصد ترويج أشخاص عبر "يوتيوب" بيع وحدات سكنيةاستجابة للمواطنين.. الحكومة توافق على مد فترة التصالح فى مخالفات البناءوزيرا الصحة والإنتاج الحربى يتابعان تنفيذ ميكنة منظومة التأمين الصحي الشامل"البيئة": الانتهاء من تنفيذ خطتي الإصحاح البيئي لشركتي بترول بخليج السويسشبورة مائية وأمطار خفيفة .. "الأرصاد" تعلن تفاصيل طقس الـ72 ساعة المقبلةاتفاقية تعاون بين مؤسسة استثمارات الطاقة الإفريقية وبنك الاستيراد والتصدير| صورتراجع طفيف في أسعار البترول عالميا.. وخام برنت يسجل 47.35أسعار الدولار اليوم الأربعاء 2-12-2020 في البنوك الحكومية والخاصةالإحصاء: الاحتفال باليوم العالمي لذوي الإعاقات تحت شعار" ليست كل الإعاقات مرئية"صقر: إطلاق التشغيل التجريبي لمنظومة الإجراءات الضريبية المميكنة أول ينايرالضرائب:  الإيصال الإلكترونى يتعلق بالشركات التي تتعامل مع المستهلك النهائىكبار الممولين: ميكنة 64 إجراء لمصلحة الضرائب.. وربط بياناتها مع 70 جهة حكوميةرئيس مصلحة الضرائب: مشروعات الميكنة تستهدف ضم الاقتصاد الموازي في المنظومة الرسميةهيئة السكك الحديدية تعلن مواعيد التهديات والتأخيرات المتوقعة للقطارات اليومجولة مفاجئة لرئيس جامعة القاهرة لمتابعة إجراءات مواجهة كورونا

"الرى" تنهى مشروعات حماية مدن جنوب سيناء والبحر الأحمر من مخاطر السيول

   -  

أكد المهندس سيد سركيس رئيس قطاع المياه الجوفية، بوزارة الموارد المائية والرى، أنه تم تكليف الشركات المنفذة لأعمال الحماية من السيول ببذل المزيد من الجهد فى التنفيذ لإنهاء الأعمال فى مواعدها، وأخذ الاحتياطات اللازمة ضد فيروس كورونا.أضاف سركيس فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أنه يتم متابعة العمليات الجاري تنفيذها فى محافظتى جنوب سيناء والبحر الأحمر.أشار سركيس أن الأعمال التى تنفذ على خليج العقبة هي عملية طابا و الترابين ضمن المرحلة الثانية لحماية مدن جنوب سيناء من أخطار السيول، حيث جارى العمل فى مبانى الدبش بأودية صوير والمالحة وأم مغرة بعملية طابا، وأودية 4.5.6 بعملية الترابين.يشار إلى أن استراتيجية الوزارة فى التعامل مع ملف السيول ترتكز على محورين هامين، أولهم التقليل من المخاطر التى تصاحب هذه الظاهرة من آثار تدميرية للبنية التحتية والمنشآت والقرى السياحية وغيرها من المرافق والنقاط الاسترتيجية من محطات غاز وكهرباء وذلك من خلال تنفيذ أعمال صناعية تتنوع ما بين سدود إعاقة وحوائط توجيه ومعابر أيرلندية لتوجيه مياه السيول إلى المجارى المائية والخلجان وذلك كما هو الحال فى الأعمال التى نفذتها الوزارة لحماية مدينة طابا من أخطار السيول بعدد من الأودية التى تمثل تهديداً مباشراً لطريق نويبع – طابا الدولي وعدد من الفنادق والتجمعات السكنية، وكذلك الأعمال الجارى تنفيذها بـ من الأودية الفرعية بوادى وتير ذات التأثير المباشر على طريق نويبع – النقب الدولى علاوة علي حماية نحو 96 وحدة سكنية واقعة بدلتا وادي وتير على خليج العقبة.أضاف أن المحور الثانى فى التعامل مع ملف السيول بتعظيم الاستفادة من هذه الظاهرة الطبيعية من خلال استقطاب ما يمكن استقطابة من مياه الأمطار المسببة للسيول ، وتخزينها في بحيرات صناعيه لاستخدامها من قبل المجتمعات المحليه، لافتا الي إن مشروعات الحماية من مخاطر السيول بمحافظتي البحر الاحمر وجنوب سيناء تحقق 5 أهداف، منها الاستفادة من حصاد المياه أمام بحيرات التخزين لسدود الإعاقة وتنمية الموارد المائية للمناطق البدوية، وتحقيق أقصي إستفادة منها في أنشطة رعوية أو تلبية الاحتياجات المائية للمجتمعات البدوية بها، وحماية المنشات الاقتصادية والسياحية وشركات البترول ومطار الغردقة الدولى.يذكر أنه يوجد محطات تنبؤات بالسيول تنتشر بمنطقه البحر الأحمر، ترتبط بمركز التنبؤ بالفيضان والسيول بالوزارة،حيث يتم إعداد تقرير يومي عن حالة الطقس، ويتم اخطار الجهات المسئولة لاتخاذ ما يلزم لمواجهة السيول، ضمن خطة الحكومة للحد من مخاطر السيول. 

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة