فرشوط في المركز الأول.. 142 ألف ناخب يدلون بأصواتهم في أول أيام جولة الإعادة بقناصديق: 600 مليون تكلفة سوق الجمعة الجديد.. والإيجار في حدود 100 جنيهياسر يعرض على سلمى العودة في الحلقة 3 من مسلسل "إلا أنا.. أول السطر"وزيرة التضامن الاجتماعي تشارك طلاب جامعة مصر حفل تخرجهم"القابضة للمياه": استعدادات مكثفة لأمطار الإسكندرية هذا العامأحمد العوضي ينفي شائعة انفصاله عن ياسمين عبدالعزيزغرفة "التنسيقية": انتهاء اليوم الأول من الإعادة دون مخالفات مؤثرةفيديو.. كفيف بدرجة فني صيانة حاسب آلي: أتقن برمجة وصيانة الكمبيوترنادر سعد: الجراجات شرط أساسي للبناء في المدن وفقا للمنظومة الجديدةذعر داخل عائلة أردوغان بعد تورط زوجته في عمليات غسيل أموال إيرانيةبالأسماء.. 100 نائب يصارعون للحفاظ على مقاعدهم بجولة الإعادةالغندور: بنسبة كبيرة جدًا الونش "غياب" عن نهائى أفريقياالمدير الفنى الجديد لـ بيراميدز: "جاي أضايق الأهلى والزمالك" .. فيديوقرعة الدورى .. قمة ساحلية و3 مواجهات نارية فى الأسبوع الأولوالد عمرو فهمى يعلق على كشف نجله لفساد رئيس الكاف.. ويوضح سبب وفاتهبيراميدز يواجه سموحة وديًا يوم 29 نوفمبرالغندور: "كاف" لا يمانع من حضور مرتضى منصور مباراة الأهلي والزمالكالمقاولون يدعم دفاعه بخالد الحسينى فى صفقة انتقال حرمسحة الأربعاء تحدد تشكيل الزمالك لقمة النهائي الأفريقيالإسماعيلى لا يعرف سوى لغة الفوز في افتتاحية الدوري قبل مواجهة المصري البورسعيدي

مظاهرات حاشدة في بنجلاديش ضد فرنسا ودعوات لمقاطعة منتجاتها

   -  
أرشيفية
دكا - (ا ف ب)

تظاهر عشرات آلاف الأشخاص، اليوم الثلاثاء، في دكا ضد فرنسا داعين إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية وأحرقوا دمية تمثل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون متهمين إياه بـ"عبادة الشيطان"، فيما خرجت احتجاجات أقل حجما في بلدان أخرى مع اتساع رقعة الغضب.

واندلعت الأزمة بعد تأكيد ماكرون تمسك بلاده بمبدأ الحرية في نشر الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد، خلال مراسم تكريم أقيمت للمدرس سامويل باتي الذي قتل بقطع رأسه في 16 أكتوبر بيد روسي شيشاني إسلامي متشدّد لأنه عرض هذه الرسوم على تلامذته في المدرسة خلال صف حول حرية التعبير.

وأثارت تصريحات ماكرون موجة انتقادات في عدد من الدول الإسلامية حيث خرجت تظاهرات مندّدة بها، كما أُطلقت حملة لمقاطعة السلع الفرنسية في قطر والكويت ودول خليجية أخرى، في حين تضامن مع الرئيس الفرنسي العديد من نظرائه الأوروبيين.

وتتقدم تركيا الدول التي أعربت عن الغضب المتزايد حيال ماكرون. ودعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية وشكّك بـ"الصحة العقلية" لماكرون.

وقال أردوغان إنّ "هناك حملة استهداف للمسلمين مشابهة للحملة ضد يهود أوروبا قبل الحرب العالمية الثانية"، متهماً بعض القادة الأوروبيين بـ"الفاشية" و"النازية".

مقاطعة ومعاقبة

وفي دكا، أفادت الشرطة أن أكثر من 40 ألف شخص شاركوا في تظاهرة نظّمها حزب إسلامي، وتم وقفها قبل أن تصل إلى قرب السفارة الفرنسية في العاصمة البنجلادشية.

وأقام مئات الشرطيين حواجز من الأسلاك الشائكة لعرقلة مسيرة المتظاهرين الذين تم تفريقهم من دون عنف.

وانطلقت التظاهرة التي نظّمها حزب "إسلامي أندولان بنجلاديش" المؤثر، من أمام المسجد الرئيسي في البلاد، مسجد بيت المكرم الوطني في وسط العاصمة.

واطلق المتظاهرون شعارات تدعو إلى "مقاطعة المنتجات الفرنسية" وإلى "معاقبة" ماكرون.

وقال مسؤول كبير في حزب "إسلامي أندولان بنغلادش" عطور الرحمن للحشد أمام المسجد "ماكرون هو أحد القادة الذين يعبدون الشيطان"، داعيًا الحكومة إلى "طرد" السفير الفرنسي.

من جهته، أكد قيادي إسلامي آخر هو حسن جمال أن المحتجين "سيهدّمون كل حجر" من السفارة في حال لم يُطرد السفير.

وقال مسؤول آخر في الحزب هو نزار الدين إن "فرنسا هي عدوة المسلمين. الأشخاص الذين يمثلونها هم أعداؤنا أيضًا".

وبعد تفريق التظاهرة، واصل المحتجون التظاهر في شوارع مجاورة مرددين شعارات تدعو إلى مقاطعة فرنسا وتؤكد أن "ماكرون سيدفع الثمن غاليًا".

وفي سوريا، أحرق محتجون صورًا للرئيس الفرنسي، فيما تم حرق العلم الفرنسي في طرابلس عاصمة ليبيا.

وحذّر الاتحاد الأوروبي من أن دعوة أردوغان للمقاطعة تمثل انتكاسة أخرى لمحاولة تركيا المتعثرة الانضمام إلى التكتل.

لكن وزير التجارة الفرنسي فرانك ريستر، شدد على أنه "في الوقت الحالي هذه المقاطعة محدودة للغاية وتشمل فقط بعض المواد الغذائية".

وفي تركيا، تثير المسألة انقسامًا بين الأتراك.

وأعرب المتسوق دايم كارا، عن دعمه لفكرة المقاطعة "لأنهم يهددون تركيا"، في إشارة إلى العلاقات المشحونة بين أنقرة وباريس خلال الأشهر الماضية.

وكان كارا يتسوق في سلسلة متاجر كارفور الفرنسية في إسطنبول، لكنّه سارع إلى الإشارة إلى أنه اشترى منتجات تركية. في المقابل، انتقد آخرون الخطوة "غير العقلانية" التي اعتبروا أن من "المستحيل تطبيقها".

مع ذلك، لم يظهر الغضب في الدول الإسلامية أي اشارة انحسار.

واتهم الرئيس الشيشاني رمضان قديروف، ماكرون باستفزاز المسلمين، ناعتًا إياه بـ "الإرهابي".

ومن المتوقع تنظيم مزيد من الاحتجاجات في وقت لاحق الثلاثاء في غزة والضفة الغربية المحتلة وجنوب اليمن.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة