«زي النهارده».. وفاة ماركيز دي ساد 2 ديسمبر 1814"بالبنط العريض" تتخطى حاجز الـ 305 مليون مشاهدة فى 3 أشهرمحمد عبدالحليم ينفي مروره بأزمة مادية: بقعد قدام البيت من 50 سنةمأساة أسرة تحت الأنقاض.. مات الطفل في النهار ولحقته الأم ليلًاحكاية مقتل عجوز حرقًا على يد حفيده: ضبطه مع صديقته في وضع مخلكيف يعيش مرضى الإيدز في ظل جائحة كورونا.. خبراء يجيبونمسؤول انتخابي في جورجيا: تصريحات ترامب تثير العنف"مصر للطيران" تسيِّر 37 رحلة دولية تقل 3800 راكب اليومالحجز ينتهي الإثنين.. كيف تحصل على شقة في الإسكان الاجتماعي؟ (شروط وأسعار)الحرارة أقل من 10 درجات بهذه المناطق.. الأرصاد تعلن طقس الأربعاءالخريطة الحزبية للفائزين بانتخابات مجلس النواب على الفردى بالمرحلة الأولىفئات المهن الطبية المستفيدة من مزايا صندوق التعويض عن المخاطر.. اعرفهابراءة أم إدانة.. كل ما تريد معرفته عن محاكمة محسن السكرى قبل أيام من الحكمخاص.. مرتضى يخرج عن صمته: تركت 3 صفقات للزمالك.. وسببان لإعارة سيسيهملف الأربعاء.. أول تعليق من مرتضى منصور على المخالفات.. وخروج الزمالك من الكأسعمرو جمال: طلائع الجيش يستحق المكانة التي وصل لهاأحمد علاء: أتمنى المشاركة أمام الأهلي في نهائي كأس مصرهاني حتحوت: الزمالك يدرس إقالة باتشيكوالتعليم: مجموعات التقوية ساعدت الطلاب فى فهم المقررات الدراسية"البحوث الإسلامية" يواصل الاختبارات الشفهية لاختيار مبعوثى الأزهر إلى دول العالم

شرطة تنزانيا تنفي مقتل 5 أشخاص في زنجبار قبل الانتخابات

-  
شرطة تنزاانيا

دار السلام- (د ب ا):

نفت شرطة تنزانيا مقتل 5 أشخاص في أرخبيل زنجبار قبل فترة قصيرة من إجراء الانتخابات.

وقال المفتش العام للشرطة سيمون سيرو للصحفيين في العاصمة دار السلام" لم يقتل أي شخص على يد الشرطة أو أي شخص أخر".

وأضاف أنه تم إلقاء القبض على 42 شخصا في زنجبار لمهاجمتهم الشرطة.

وتأتي هذه التعليقات بعدما قال سليم بيماني، المتحدث باسم حزب "آكت-وازاليندو" المعارض لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) إن هناك أعمال عنف مميته في جزيرة بيمبا.

وقال " المعلومات التي لدينا حتى الآن هي أن خمسة أشخاص قتلوا، وقد أطلق عليهم رجال إنفاذ القانون النار. تم اطلاق النار على البعض وهم داخل منازلهم".

وأضاف: "هذا استمرار للعنف الانتخابي. لم يبدأ أمس أو اليوم".

يشار إلى أن زنجبار هي منطقة تتمتع بحكم شبه ذاتي في تنزانيا ولها رئيس خاص بها، منفصل عن رئيس البر الرئيسي.

وقد تم إلقاء القبض على مرشح المعارضة في انتخابات رئاسة زنجبار، زعيم حزب "آكت-وازاليندو" سيف شريف حمد، أثناء الإدلاء بصوته في التصويت المبكر قبل الانتخابات المقررة غدا الأربعاء.

ومن المتوقع على نطاق واسع أن يفوز الرئيس التنزاني جون ماجوفولي، الذي يتولى السلطة منذ عام 2015، في الانتخابات المقررة غدا، رغم عودة منافسه المعارض الرئيسي تندو ليسو إلى البلاد مؤخرا، بعد أن ظل في المنفى منذ محاولة اغتياله قبل ثلاث سنوات.

ويؤيد ليسو فوز حمد بمنصب الرئيس في زنجبار.

وحذرت منظمة العفو الدولية هذا الشهر من أن ماجوفولي اتخذ إجراءات صارمة ضد المعارضة وحرية التعبير قبل الانتخابات.

وطالب سفراء الولايات المتحدة والمملكة المتحدة في تنزانيا عبر توتير القوات الأمنية "بضبط النفس".

وقال السفير الأمريكي دونالد رايت" أشعر بالقلق إزاء التقارير الواردة من زنخبار، وأماكن أخرى بشأن وقوع أعمال عنف وقتل واعتقالات. لم يتأخر الوقت بعد لمنع وقوع مزيد من إراقة الدماء".

وكتب السفير البريطاني ديفيد كونكار: "أشعر بالقلق إزاء التقارير الواردة صباح اليوم من زنجبار بشأن العنف المرتبط بالانتخابات".

من ناحية أخرى، طالبت الأمم المتحدة مفوضية الاتحاد الأفريقي تنزانيا بضمان سلمية ونزاهة الانتخابات.

وقالت المفوضية العليا لحقوق الإنسان "نحن قلقون إزاء التقارير التي تفيد بمقتل ثلاثة أشخاص الليلة الماضية وإصابة أخرين في جزيرة بيمبا... حيث أطلقت الشرطة الذخيرة الحية في اشتباكات مع أنصار المعارضة".

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة