صراع بين المنصات للفوز بالبث الرقمي لفيلم «Godzilla vs. Kong»مع ابنتها ..كارول سماحة تشوّق متابعيها لطرح ألبومها الجديدأول تعليق من ياسمين رئيس بعد وفاة والدتهابـ25 ألف جنيه استرليني..شيريهان تكشف الستار عن فستان «ألف ليلة وليلة» بعد 33 عامًاعمر كمال يمتدح ذاته ردًا على إشادة شريف مدكور بصوته: «أنا الذوق كله»المصري يستعد لانطلاق الدوري بمعسكر مغلق في برج العربمحمد صلاح ناعيًا «الأسطورة» مارادونا: «رحل مبكرًا»إصابة ثنائي منتخب الشباب بفيروس كوروناهيئة استاد القاهرة تجري بروفة لنهائي أفريقيا.. وتحذر من التواجد بمحيط الملعببعد الاعتذار لـ «ياسين».. لاعب الأهلي يعود لمعسكر منتخب الشبابتشكيل الأهلي المتوقع في النهائي الأفريقيصحيفة سعودية: الأهلي يبحث عن اللقب التاسع.. والزمالك يتسلح بالسوبرمحمد فضل عن منصة التتويج بنهائى أفريقيا: الخاسر يتسلم ميدالياته بغرف الملابسوزيرة التخطيط تجتمع مع رئيس الجهاز المركزي للإحصاء لبحث مؤشرات الدخل والإنفاقالعثور علي جثتين متحللتين بمصيف بلطيم في كفر الشيخ (تفاصيل)تأجيل محاكمة 3 متهمين في اتهامهم ب«غسل أموال»لـ17 فبرايروزيرا التخطيط والنقل يشهدان توقيع بروتوكول للتعاون التعليمي والتدريبيوزيرة التخطيط تبحث مع رئيس "المركزي للإحصاء" مؤشرات الدخل والإنفاق| صورمدارس علية القومإصابة ثنائي منتخب الشباب بفيروس كورونا

تستقبل رسائل المحبين والقراء فى يوم ميلادها.. هكذا تحتفل نوال السعداوى

-  

يمر اليوم عيد ميلاد الكاتبة الدكتورة نوال السعداوى، حيث إنها ولدت فى مثل هذا اليوم 27 أكتوبر من عام 1931م، وقد قمنا بمحاولة التواصل مع الدكتورة نوال عبر الهاتف ولكن وجدناها تأخذ وقتا من الراحة بعد تناولها العلاج، حسب ما أوضحت لنا الممرضة الخاصة بها، ونستعرض معا: هل تحتفل نوال السعداوى بميلادها، أم أنه يوم مثل باقية الأيام يمر مرور الكرام؟

بالفعل الدكتورة نوال السعدوى لا تحتفل بيوم ميلادها مثلما يفعل معظم الناس، ولكنها تمارس حياتها بشكل عادى فى هذا اليوم.

وأوضحت الكاتبة نوال السعداوى، فى تصريحات سابقة لـ اليوم السابع، أن هذا اليوم تشعر به من خلال تلقيها العديد من رسائل القراء عبر البريد الالكترونى، او من خلال الاتصالات التليفونية، وهو ما يشعرها بالسعادة مع متابعيها ومحبيها، كما أنه يقوم عدد من القراء فى هذا اليوم بزيارتها المنزلية، للاحتفال بجانبها.

وأضافت الدكتور نوال السعداوى، إن الهدايا التى تتلاقها منذ سنوات كانت من والدها ووالدتها خلال فترة دراستها نظرًا لتفوقها فى الامتحانات، وحتى يتم تحفيزها على المذاكرة ومواصلة الدراسة بنفس المستوى الذى اعتادت عليه طوال فترة دراستها سواء فى المدرسة أو الجامعة، حيث كانت الهدايا عبارة عن ساعة يد أو مجموعة من الكتب لتنمية الوعى.

نوال السعداوى قدمت أكثر من 70 كتابًا لتحرير العقل المصرى والمرأة وتهيب بقرائها وقارئتها الذين استفادوا منها ومن تجربتها وشجاعتها فى النطق بالحقيقة على مدى 63 عاما الدعاء لها حتى يتم شفاؤها.‎

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة