متهم بممارسة الشذوذ يعترف بتقاضيه 500 دولار فى الليلة وسعيه لعمل تحول جنسى100 منحوتة عالمية.. منبر مسجد قرطبة الجامع "تحفة" من الخشبختام فعاليات الدورة الثالثة لمواهب أصحاب الهمم على مسرح الجمهوريةس و ج.. كل ما تحب معرفته عن الكاتبة الراحلة رضوى عاشور"المصريين" عن لقاء السيسي وأبومازن: مصر دائما سند للشعب الفلسطينيأسعار الذهب اليوم الاثنين 30-11-2020 في مصر: مستقر لليوم الثانيإيران: الرد على اغتيال فخري زادة سيكون قاسياالقوى العاملة توفر 3737 وظيفة في ديسمبر برواتب تصل إلى 3500 جنيهتعرف على أخر قرار لمحافظ المنوفية قبل إصابته بفيروس كوروناتعرف على القطع الأثرية بمتحف كفر الشيخ القومى.. صورمحافظة سوهاج تتلقى 118 ألفا و 675 طلب تصالح فى مخالفات البناءالتفاصيل الكاملة لغرق "فتاتين في النيل" بالقناطر.. والأمن يفحصخبير: التدخين عامل رئيسي يزيد احتمال الإصابة بأمراض القلبحبس مسجل خطر استورد مخدرات بـ20 مليون جنيه عبر البريد الجويشوف محافظتك.. أماكن سقوط الأمطار بداية من اليوم الاثنين وحتى الأربعاءرواتب تصل لـ 5 آلاف جنيه.. محافظة الجيزة تزف بشرى سارة للشبابمدينة الشمس فى أسوان.. أعظم مشروع للطاقة النظيفة بالعالمالتعليم أولا.. مدارس تاريخية خالدة بنيت خلال عهد محمد على في الدقهليةالتحرير ده ولا أوروبا.. 30 صورة تكشف روعة الميدان بعد تطويره.. لن تصدق عينيكالهند تسجل 38 ألفا و772 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة

رقصة برازيلية على مهرجان إخواتى.. تضع لوردينا فى مقدمة التريند

-  

بعد انتشار الفيديو الذى تم تصويره بأحد الموبايلات، وهو للراقصة المغمورة لوردينا وهى تتمايل على أغنية المهرجانات "إخواتى"، أصبحت الأكثر تداولا على وسائل التواصل الاجتماعى، واسمها الأكثر بحثا، لتصبح الراقصة البرازيلية بين ليلة وضحاها فى مقدمة التريند، لتنافس صافينار وزميلاتها خلال الفترة المقبلة.

الفيديو تم تصويره بأحد مراكز التجميل وسط جلسة نسائية وصورته إحدى المتواجدات بالمركز، وعقب نشره تم تداوله بكثافة، ليجعلها محل اهتمام المراهقين ورواد السوشيال ميديا، مما يجعلها قد تكون مطلوبة في أعمال فنية مقبلة مثل التي يقدمها المنتج أحمد السبكى، وكذلك قد يزيد أجرها بنسبة كبير سواء في الملاهى الليلة أو الأفراح.

وينشر "اليوم السابع" بعض المعلومات عن الراقصة البرازيلية لوردينا، وهى إنها تتواجد في مصر منذ مايقرب من 4 سنوات عملت خلالها ببعض أماكن السهر في شرم الشيخ والساحل الشمالى.

وقبل قدومها إلى مصر، كانت من أبطال ألعاب القوى في البرازيل حتى جاءت القاهرة لتحترف الرقص الشرقى، وتصبح من المدربات له، فضلا عن انتشارها بشكل كبير في الملاهى الليلية، خاصة وأنها كانت تتقاضى أجر قليل ولها معجبيبن كثير بهذه الملاهى.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة