إيبارشيات تقرر إلغاء سهرات كيهك بسبب كورونادفن العالم النووي الإيراني محسن زادة المتهمة إسرائيل باغتيالهفيديو.. طريقة تنشيط 40 ميزة داخل سيارات BMW بضغطة واحدة"البريد" تطرح خدمات جديدة بداية من 2021: مكاتب متنقلة وتوثيق33 مليار جنيه استثمارات الشركة القابضة للكهرباء خلال 2019-2020أهالي بيلا يحاولون منع مرشح من إقامة مؤتمر انتخابي ويعتدون على أنصاره"الصحة العالمية": وفيات الملاريا في أفريقيا ستتجاوز ضحايا كوروناضبط 5758 سائق نقل جماعى لعدم ارتداء الكمامات وتحرير 422 مخالفة غلقروسيا تسجل أكثر من 26 ألف إصابة جديدة و368 وفاة بكورونا خلال 24 ساعةالدولار الأمريكي ينحدر لأدنى مستوى منذ عامينرئيس الزمالك يهنئ الأهلى بالتتويج الأفريقى ويؤكد: نرحب بعودة العلاقات الجميلةرئيس الزمالك: سأعيد الرموز المشطوبة فى الزمالك وفقاً للقانون ولانية لتعديل اللائحةربيع ياسين يسمح للإعلام بحضور مران اليوم بإستاد القاهرةعمرو الجناينى: الجمعية العمومية طلبت مد عمل الخماسية عاماً أخر وننتظر رد الفيفاالجناينى: رسميا السوبر الأفريقى بالقاهرة.. ونتشاور مع الأمن بشأن نهائى الكأساتحاد الكرة يجتمع بلجنة الصياغة لإجراء التعديلات النهائية على اللائحةتكريم الشاعر سمير عبدالباقي ومناقشة حول شمروخ الأراجوز واستلهاماته في إبداعهتعرَّف على موعد والفرق المتأهلة لبطولة كأس العالم للأنديةمقتل شاب في مشاجرة بالعريشعمارات المساعيد تتزين بأعلام مصر والأهرامات بعد إحلالها وتجديدها

الراقصة لورديانة: "حياتي تغيّرت بسبب الفيديو.. وتليفوناتي مش بتبطل رن"

-  
جدل كبير أُثير على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الأخيرة الماضية، بعد انتشار مقطع رقص لفتاة ترقص على مهرجان "أخواتي"، في أحد صالونات التجميل، ما أثار تساؤلات حول هويتها، وتبيّن أنها راقصة برازيلية تُدعى "لورديانة".

"مصراوي" حاول التواصل مع الراقصة البرازيلية "لورديانة" والتي تسعى حاليا لتعلم اللغة العربية، وساعدنا في ذلك مدير أعمالها طارق عبد المحسن، وقالت حول الضجة المصاحبة للفيديو المنتشر لها، إن حياتها تغيّرت منذ انتشار مقطع رقصها على مهرجان "إخواتي".

أوضحت أن الرقصة كانت في صالون تجميل تملكه سيدة برازيلية تقيم في مصر، وفعلتها لإضفاء روح المرح على الحاضرين، يعقب مدير أعمالها: "كانوا بيهزروا وشغلوا أغنية رقصت عليها بتلقائية والفيديو لما اتشير اللي حصل حصل.. وهي أرزاق".

وعن تعلمها الرقص الشرقي رغم جنسيتها البرازيلية، قالت إن والدتها مدربة رقص شهيرة للغاية في موطنها، كما أنها تمارس رقص الباليه منذ نعومة أظافرها، بالإضافة لممارستها "الأيروبكس" بإجادة، وهو ما مكنها من العمل حاليا على تدريسه بالطريقة البرازيلية في مصر بأحد صالات التمارين المتخصصة.

وعن سبب مجيئها إلى مصر، قالت إنها جاءت ضمن فريق استعراضي برازيلي منذ 4 أعوام، وكان من المقرر أن تقضي في مصر 6 أشهر فقط ولكنها قررت الاستقرار هنا.

وبعد سؤالها عن العمل في نوادي الليل بمصر، قالت إنها لا تعمل فيها وترقص في الفنادق والحفلات المنظمة للغاية فقط، يعقب مدير أعمالها: "مش بتاعت كباريهات ولا حفلات مشبوهة، ومفيش رقص مبتذل ولا بدل خليعة مثل الآخريات، هي متحفظة شوية في الشغل ومستقيمة جدا وده سبب نجاحها وأنها بتشتغل على نفسها كويس أوي، بدليل أن الفيديو الذي انتشر لها كان بلبس عادي وحتى مش ببدلة رقص".

وعن قانونية أوضاعها في مصر، يرد مدير أعمالها: "كل ورقها في مصر قانوني، وتقيم بشكل آمن تماما".

سألناها عن كونها متزوجة في مصر أم لا، فردت بالنفي، وأوضحت أنها كانت متزوجة في البرازيل وانفصلا قبل قدومها إلى مصر.

يضيف: "من بعد الفيديو ما انتشر وأنا تليفوناتي مش بتبطل رن، معايا 3 خطوط مش بيبطلوا، وناس بتكلمني من الهند وتركيا والسعودية والإمارات عشانها، وكلها عروض شغل وإعلانات، هي كانت إجازة النهاردة، وبكره ترجع للشغل لكن بطبيعة مختلفة تماما".

"لورديانة" تأمل أن يكون الفيديو المنتشر لها سببا في تحقيقها المزيد من النجاح في مصر خلال الفترة المقبلة.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة