«زي النهارده».. وفاة العميل المصري (أحمد الهوان) جمعة الشوان 1 نوفمبر 2011«زي النهارده».. اندلاع الثورة الجزائرية 1 نوفمبر 1954«زي النهارده».. افتتاح الأوبرا الخديوية 1 نوفمبر 1869«زي النهاردة».. وفاة الطبيب أحمد شفيق 1 نوفمبر 2007«زي النهارده».. وفاة ديل كارنيجي 1 نوفمبر 1955مصر تعزي ضحايا حادث غرق قارب مهاجرين قبالة السواحل السنغالية«الآثار» تكشف مواعيد زيارة متحف المركبات الملكية ببولاقرئيس مجلس الشيوخ: المجلس جاء للعمل وليس للوجاهة.. ولابد أن نكون قاطرة للدولةمحافظ جنوب سيناء يكرم عمال النظافة بشرم الشيخالحزب الحاكم في ألمانيا يختار زعيما جديدا يناير المقبلالبرتغال تفرض الإغلاق على 70 بالمئة من السكانعلي جمعة للمسيئين للرسول: "لسنا مع الإرهاب.. عيب اختشوا"صدر حديثا.. "جرائم غسل الأموال" كتاب جديد لـ محمد حلمى الشاعرعرض الفيلم السورى "مريم" بمركز الثقافة السينمائية.. الأربعاء"إبهار وهيبة جديدة".. 12 نقطة ترصد "مسرح النافورة" قبل ساعات من انطلاق مهرجان الموسيقى العربية|صورصاحبة 73 فيديو إباحيا: زوجي عاطل واضطررت لممارسة الدعارة في الخليجلهذه الأسباب أصبحت أسوان عاصمة العالم للطاقة الشمسية.. اعرف التفاصيلغرف عمليات المرور تعلن حالة الطوارئ اليوم تحسبا لهطول أمطارالتعليم توجه المدارس بتسليم الطلاب الكتب الدراسية وعدم ربطها بالمصروفات"5000 قطعة أثرية".. تعرف على أبرز ما يحتويه متحف شرم الشيخ عقب افتتاحه رسميًا

"اشتري عربية دلوقتي ولا أستنى؟".. رابطة مصنعي السيارات تجيب

-  
السيارات

قال المهندس خالد سعد، أمين عام رابطة مصنعي السيارات، إن أسعار السيارات مختلفة هذا العام مقارنة بباقي الأعوام السابقة خاصة بعد مشكلة فيروس كورونا التي حدثت في الربع الثاني من 2020، سواء في مصر أو خارجها.

وأضاف "سعد" خلال لقاء عبر الفيديوكونفراس ببرنامج "الحكاية"، المذاع على شاشة قناة "mbc مصر"، ويقدمه الإعلامي عمرو أديب، أن الاتفاقيات التي أبرمت خلال الربع الثاني والثالث من العام الجاري مع كل المصانع العالمية كانت مختلفة، حيث انخفضت الطلبيات لضبابية الوضع للمصانع، وبالتالي مخزون السيارات بمصر كانت معينة، فأصبح المعروض كثيرا والطلب منخفضا.

وأشار إلى أن بعد استقرار الأوضاع المتعلقة بفيروس كورونا، وبات الوضع طبيعيا، والطلب يرتفع والمعروض منخفض، وبالتالي الأسعار التي كانت موجودة خلال كل عام اختلفت هذا العام فارتفعت الأسعار نسبيا، نتيجة لعدم وجود الدولار والتعامل بالنقدية في قطاع السيارات.

وأكد أن أسعار السيارات ستظل مرتفعة الفترة المقبلة، لأن عدد السيارات في مصر أقل من المطلوب، "الوضع السنادي مختلف مش هيبقى زي كل سنة إن موديل 2020 ينخفض وموديل 2021 يرتفع، ولكن الأسعار هتمسك نفسها شوية الفترة دي لحد ما الرؤية تبان الفترة المقبلة".

وأشار إلى ان الشخص الذي لديه احتياج للسيارة عليه أن يشتري حاليا، "احنا مش عارفين الوضع العام رايح فين"، مؤكدا أن نسبة السيارات المحلية في السوق المصري لا تتعدى من 30 لـ40%، لافتا إلى أنه لا يوجد فارق بين السيارات المجمعة محليا أو المستوردة من الخارج، ناصحا المواطنين بدعم الصناعة المحلية.

وعن عدم انخفاض أسعار السيارات في مصر رغم انخفاض اليورو والدولار، قال إن أسعار السيارات لا تخفض بشكل مباشر عقب انخفاض العملة إلا بعد شهرين إلى 3 أشهر وتسمى هذه الفترة بـ"نوة الاستيراد".

وأوضح أن سبب انتعاش سوق المستعمل لأن فكر العميل بات مغايرا ويبحث عن احتياجاته، "لو جبت عربية مستعملة وتؤدي نفس الغرض وهتنفعي الفترة الجاية لحد ما أشوف السوق رايح بيا فين".       

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة