العلماء يكتشفون لماذا يسبب السكر التهاب الأمعاءرئيس مدينة دسوق تناقش الاستعداد لانتخابات مجلس النواب«قال لي هي البلد ناقصة».. ياسمين الخيام: والدي رفض تسجيل القرآن بصوتيفحص 102641 مواطنا في مبادرة الرئيس لعلاج الأمراض المزمنة بالوادي الجديد35 عامًا حضور رغم الغياب.. ذكرى رحيل "المسحراتى" فؤاد حداد"الرى " تحيل 11278 محضر تعدى على الترع والمجارى المائية للنيابةعشان ابتسامتك تفضل صحية .. اعرف التقويم المناسب ليكما هو اضطراب الجلد الأزرق وأبرز أسبابهتحرير 399 مخالفة مرورية في حملة بطرق وشوارع الغربيةتجديد تكليف "العشري" مديرا للمركز الإعلامي لجامعة طنطاضبط 42 مخالفة تموينية في الأسواق والمحلات بمراكز الغربيةمحافظة الغربية تتلقى 117 ألف طلب تصالح على مخالفات البناء100 جنيه للأجنبى و20 للمصرى.. اعرف أسعار تذاكر متحف المركبات الملكية284 مقعدا بالبرلمان تنتظر نتيجة المرحلة الأولى اليوم بين الإعادة أو الحسمرئيس "الشيوخ": حزب مستقبل وطن يواجه اتهامات "معلبة" وهدفنا حياة حزبية تعدديةالتأمينات تبدأ صرف معاشات نوفمبر بقيمة 18 مليار جنيه اليومأول صورة لرسام الكاريكاتير التركى "إرديل يشار أوغلو" المسىء للأنبياءانخفاض الوفيات.. الصحة تعلن بيان كورونا ليوم السبت"ظرف استثنائي لشركات السياحة".. تعرف على أول دولة يؤدي مواطنوها العمرةمن شرم الشيخ إلى بولاق.. تعرف على أهم معروضات 3 متاحف افتتحها السيسي

الموت تحت الأنقاض.. كواليس 5 ساعات لانتشال آخر جثة أسفل المنزل المُنهار بسوهاج

   -  
انهيار منزل بسوهاج

يحكي أهالي قرية ونينة الغربية بمحافظة سوهاج، تفاصيل واقعة حادث انهيار منزل مكون من طابقين مُشيد بالطوب الأحمر والخرسانة دون أعمدة.


قال أحمد إبراهيم، 53 عامًا، أحد أهالي القرية، لـ"صدى البلد" إنه كان عائدًا من ورشته، حيث يعمل نجارا، وعند عودته إلى منزله الكائن بشارع المنزل المُنهار فوجئ بصرخات ابنته التي كانت تقف لتراه بالنافذة، وهي تقول:"حاسب يا بابا اجري بسرعه من عندك".


اقرأ أيضا:

بالأسماء.. تعرف على ضحايا المنزل المنهار بـ"ونينة الغربية" بسوهاج


كانت الفتاة ترى المنزل أثناء سقوطه وتخشى أن يُصاب والدها بأي أذى أو مكروه، عاشت الفتاة لحظات خوف شديدة كادت أن تُدخلها بنوبات مرض شديدة، فابنة الـ 15 عامًا، لم تتعرض لموقف يُشابه هذه الواقعة من قبل.


يروي بعض أبناء "ونينة الغربية" أن رجال الحماية المدنية استخرجوا الضحيتين الأوائل "كاميليا محمود فؤاد"، 35 عامًا، و"وردة علاء أحمد"، 31 عامًا، وتم نقلهما لمستشفى سوهاج العام، والمصابتين "ميرفت أحمد حداد، 25 عامًا، مُصابة بكسر بالقدم اليسرى، "أسماء أبو الخير حسين"، 30 عامًا، مُصابة باختناق، وتم نقلهما لمستشفى سوهاج الجامعي.


وصل رجال الإنقاذ  إلى مكان الواقعة، ثم استمروا في البحث تحت الأنقاض لانقاذ بقية الأفراد القاطنين بالمنزل استطاعوا إيجاد جثث الأطفال في بادية الأمر، حيث تم العثور عليهم في الساعة الأولى من وصول فريق الحماية، تم استخراج 4 أطفال "3 أولاد وبنت" هم:

·        يوسف عمر أحمد، عامان، وتم نقله لمستشفى سوهاج العام

·        أحمد فضالي أحمد، 4 أعوام، وتم نقله لمستشفى سوهاج الجامعي

·        حمادة فضالي أحمد، عامان، وتم نقله لمستشفى سوهاج العام

·        روضة عبود محمد، عامان، وتم نقلها لمستشفى سوهاج العام


وحتى ذهب اللواء طارق الفقي، محافظ الإقليم، لم يكن رجال الحماية المدنية قد استطاعوا استخراج الجثة السابعة، والتي تعود للمُسنة "عواطف محمد عبدالعال"، 65 عامًا، وتم نقلها لمستشفى سوهاج العام، حيث استمر البحث عنها لمدة 5 ساعات متواصلة، عقب الواقعة.


أشار الشباب إلى أنهم ساعدوا بقدر إمكانهم في استخراج الجثث من تحت انقاض المنزل المُنهار، إلا أن الموقف لم ينسوه طيلة حياتهم.


وأكد رامي الصياد، أنه صعب عليه فراق الأطفال حيث اعتاد على اللهو معهم، رغم فارق العمر بينهم، حيث يبلغ من العمر 19 عامًا، خاصة روضة، التي لم تُفارق ابتسامتها وجهها أبدًا، وكانت دائمًا تحب أن تلهو معه وتطلب منه الحلوى.


أصبح عدد ضحايا ومصابي واقعة انهيار المنزل بقرية ونينة الغربية بدائرة المركز، 9 من بينهم 4 أطفال و3 سيدات لقوا مصرعهم، وأصيبت سيدتان أخريان إحداهما باختناق والأخرى بكسر.

لمطالعة الخبر على صدى البلد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة