أهل مصر.. الفوج الثالث لأبناء المحافظات الحدودية يواصل زيارته بـ الإسكندريةمدير مستشفى نجع حمادي: دخولي موسوعة جينيس بالعمل والاجتهادقصة لازم أعيش بـ مسلسل إلا أنا تتصدر جوجلالعسيلي يتألق في حفل على هامش مهرجان الجونة50 رحلة قطار مميزة ومطورة من القاهرة لطنطا يوميا.. تعرف علي توقيت وأسعار الرحلاتمحافظ السويس يفتتح حديقة الفرنساوي العريقة بعد أعمال التطوير والتجميلهاني شاكر: كنت أناني مع ابني.. وزوجتي اتصدمت من عصبيتيترامب: ارتفاع حالات الإصابات بكورونا في أمريكا مرتبط بزيادة الفحوصاتفي أول يوم انتخابات النواب.. ظهور قوي لكبار السن: بلدنا وهنقف جنبهادينا الشربيني وعمرو دياب يغيبان عن مهرجان الجونةهاني شاكر يتذكر لحظة وفاة والده: كانت كسرة كبيرة نفسياأبطال خارج المستشفيات.. "سيد" يُعالج مرضى كورونا في منازلهم مجانانصابة الماجستير تعترف: معايا دبلوم تجارة.. وببيع الشهادة بـ5 آلاف جنيهرسالة مؤثرة من أحمد خالد صالح لوالده10 معلومات عن معركة العلمين بالحرب العالمية الثانيةهل ستعود الحياة لطبيعتها بعد كورونا؟.. دراسة أمريكية توضحخيانة في فراش الزوجية.. تفاصيل طعن عامل ضبط زوجته بأحضان عشيقها بحلوان"قومي المرأة" يشيد بمشاركة السيدات في اليوم الأول لانتخابات برلمان 2020وزير الأوقاف يلتقي نظيره السوداني على عشاء عمل بمنزل السفير المصري بالخرطومالقوى العاملة: اتخاذ إجراءات مشددة لردع تصرفات تخل بالعلاقات مع الأشقاء العرب

الأسقفية تحتفل بالعيد الـ 110 لمستشفى هرمل الخيري في منوف

   -  
تحتفل الكنيسة الأسقفية الأنجليكانية اليوم الخميس بالعيد الـ 110 لمستشفى هرمل التذكاري الخيري في منوف، وهي أحد المستشفيات التابعة للكنيسة، والتي أنشأها الطبيب المرسل الإيرلندي فرانك هاربر عام 1910، رغبة منه في خدمة المصريين القرويين البسطاء وذلك على متن قارب نيلي يقدم الخدمة الطبية قبل أن تتحول المستشفى لمبنى عام 1910.


من جانبه قال الدكتور منير حنا رئيس أساقفة الكنيسة الأسقفية الأنجيكانية، والذي كان يخدم كمدير للمستشفى إن مستشفى هرمل منوف أحد أهم المؤسسات التي تعتز الكنيسة الأنجليكانية بالخدمة فيها لأنها تقدم العلاج للبسطاء دون تفرقة بين مسلمين وأقباط، معتبرا فى بيان له اليوم، أن مرور 110 عاما على تأسيس المستشفى واستمرار خدمتها رغم كل الصعوبات يرجع إلى أمانة وتفاني الخدام والأطباء والعاملين والتمريض الذين تناوبوا على العمل بهذا الصرح الطبي متمنيًا أن يتم التوسع في خدمات المستشفى في السنوات القادمة لتؤكد على رسالة الكنيسة في خدمة المجتمع وبلدنا مصر. 


من جهته أكد الدكتور سمير رزق الله مدير المستشفى الحالي أن السنوات القادمة سوف تشهد المزيد من التطوير والتوسع في تقديم خدمة طبية متميزة بأسعار رمزية لجميع المصريين.


يذكر أن الدكتور منير حنا أنيس  رئيس أساقفة الكنيسة قد كان يعمل مديرًا للمستشفى بداية من عام ١٩٧٠ وقد تولى عمله فى ظروف غاية فى الصعوبة  حيث كانت مستشفى رمد منوف (الحكومية) تحتل جزء كبيرًا من مبانى المستشفى كذالك كانت المستشفى تعاني عجزًا ماليًا شديد و بإصرار غير عادى و بتشجيع من بعض المسئولين آنذاك بدأ الدكتور منير تنفيذ خطة طموحة لتحديث المستشفى و تقديم خدمة طبية تخصصية ذات مستوى متميز نظرًا لضيق مساحة مبنى العيادات الخارجية و زيادة عدد المرضى إلى حوالى 180 الف مريض سنوياً تم فى عام 2019م  التوسع بإقامة مبانى جديدة على مساحة 1500 متر بتكلفة حوالى ٥٠ مليون جنيهاً مصريًا و يستهدف هذا التوسع رفع كفاءة الخدمة الطبية المقدمة للمرضى و استيعاب هذه الأعداد الكبيرة.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة