لقاء الخميسى تبهر متابعيها بإطلالتها فى رابع أيام مهرجان الجونة .. شاهدبسبب كورونا والديناصورات.. رانيا يوسف تريند تويتر مصرأخبار الفن.. ديناصورات رانيا يوسف .. قوة ياسمين صبري .. علاقة ياسمين أبو النجا بفنانة شهيرة.. حمل هبة السيسيمدرب وست بروميتش يعلق على رحيل أحمد حجازي لاتحاد جدةالبانوبي يناقش تأثير الكورونا على الكرة الإفريقية بمشاركة نجم ريال مدريدطبيب الزمالك يكشف موقف إصابتي ثنائي الفريقالزمالك يبدأ استعداداته لمواجهة الرجاء غدًاأمير مرتضى: نجحنا في تحقيق ماخططنا له في بداية الموسمرسميًا .. برج العرب يستضيف نهائي دوري أبطال أفريقياباتشيكو يعلق على فوز الزمالك أمام الإسماعيليمحمد صلاح: إمام عاشور "جوكر" وجدية باتشيكو سهلت فوز الزمالك على الإسماعيليرضا عبدالعال : محمود الونش لا يقل أهمية عن حارس الزمالكالتعادل الإيجابي يحسم نتيجة مباراة ميلان وروما في الدوري الايطالي"العثور على فتاة بورسعيد المختفية ولحظة إطلاق النار على مقهى بالساحل".. نشرة الحوادث"مزقهم في نص الشارع".. عاطل يذبح شقيقين في الشرابيةسفير مصر بالرياض يبحث مع نائب وزير الموارد البشرية السعودي التعاون المشتركالسفير المصري في تيرانا يقدم أوراق اعتماده للرئيس الألبانيالنائب العام يعرض على «القضاء الأعلى» ربط «النقض» بـ«النيابة العامة» رقميًّا5 قرارات لمجلس جامعة الأقصر في جلسته الـ 18إعلامي يفقد أعصابه على الهواء بعد تطاول فرنسا على النبي محمد

نائب رئيس "الوفد": مقاطعة الحزب للانتخابات تصب في صالح الإخوان

-  
الدكتور هاني سري الدين

أكد الدكتور هاني سري الدين نائب رئيس حزب الوفد، رفضه التام لانسحاب الحزب من الانتخابات البرلمانية المقرر إجرائها في أكتوبر المقبل، مشيرا إلى أنه أعلن رأيه بشكل واضح وتفصيلي خلال اجتماع الهيئة العليا لحزب الوفد والمنعقد يوم الثلاثاء 15 سبتمبر الجاري.

وقال سري الدين، إن موقفي واضح ومعلن ولم يتبدل أو يتغير عما طرحته في الاجتماع أن حزب الوفد أمامه ثلاثة خيارات مطروحة، أولها المقاطعة التامة للانتخابات، وثانيها الانسحاب من قائمة الائتلاف الوطني، وخوض الانتخابات بقائمة مستقلة باسم الوفد مع الترشح على أكبر عدد من المقاعد الفردية، وثالثها الاستمرار في القائمة والانتخابات الفردية مع ضرورة عرض أسماء المرشحين على الهيئة العليا.

وأضاف أن خيار المقاطعة مرفوض تماما، لأنه يصب في مصلحة جماعة الإخوان وعملائها المحرضين على التظاهر والفوضى، من ناحية، كما يضر بموقف الوفد السياسي، حيث أن ابتعاد الوفد عن الساحة السياسية لمدة خمس سنوات يضعف من مركزه وتواجده في الشارع من ناحية آخرى، أما الخيار الثاني وهو خوض الانتخابات بقائمة مستقلة باسم الوفد، أرى أنه كان الأفضل، إلا أنه لم يكن هناك استعداد مناسب له، ولم يلق اهتماما كبيرا من أعضاء الهيئة العليا.

وتابع أن الخيار الثالث هو الاستمرار في القائمة الوطنية وهو الخيار الأفضل والأوفق للحزب، كما أنه يصب في صالح النظام الدستوري الوطني، ويتناسب مع دواع الاستقرار المنشودة في ظل دعوات عدائية لنشر الفوضي وقطع مسيرة التنمية في مصر.

وأوضح سري الدين أن موقفه المعلن خلال اجتماع الهيئة العليا، هو ذاته لم يتغير، وأنه موقف متحرر من أي قيود شخصية، خاصة أنه لا ينتوي خوض الانتخابات البرلمانية لا من خلال القائمة أو على المقاعد الفردية.

وقال: أدعم وأساند وأقف إلى جوار كل وفدي يؤمن أن مشروع الدولة الوطنية وحده هو القادر على تحقيق التنمية والاستقرار، وأنه لا بديل له سوى مشروع الدولة الدينية المعادي لأي تقدم أو تنمية أو استقرار.

وأشار إلى أن المناقشات بخصوص الانتخابات البرلمانية داخل الوفد اتخذت منحى آخر يتعلق بطرح الثقة وحل اللجان النوعية وهو ما رآه طرح خارج السياق، خاصة في ظل دعوة رئيس الوفد لإجراء انتخابات مبكرة.

وشهد حزب الوفد مؤخرا، خلافات حادة بين أعضاء الهيئة العليا، ورئيس الحزب، إثر حصة الوفد في القائمة الوطنية لانتخابات مجلس النواب، إذ قرر الأول الانسحاب منها، فيما يتمسك الأخير بالاستمرار فيها.

وتضم القائمة الوطنية التي لم يُعلن حتى الآن أسماء المرشحين فيها 12 حزبا بقيادة حزب مستقبل وطن، وبمشاركة أحزاب حماة الوطن، ومصر الحديثة، والمصري الديمقراطي، والوفد، والشعب الجمهوري، والإصلاح والتنمية، والتجمع، وإرادة جيل، والحرية، والعدل، والمؤتمر، بجانب تنسيقية شباب الأحزاب.

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة