حدث ليلاً| 177 إصابة بكورونا وتغطية خاصة للمناظرة الأخيرة (ترامب وبايدن)كورونا في 24 ساعة| 188 وفاة وإصابة جديدة.. وتونس تعلق صلاة الجمعة 15 يومًاقبل انطلاق الدورة الجديدة بساعات.. إطلالات أثارت الجدل في مهرجان الجونة (صور)6 مشربات طبيعية لتعزيز صحة جهاز المناعة وسط وباء كوروناتعرف على أبرز حضور حفل افتتاح الدورة الرابعة لـ "الجونة السينمائي"تفاصيل مقتل شاب على يد 3 أشقاء بالقاهرة.. شكلوا كتيبة إعدامالتوسل بالأنبياء والمرسلين هل يعد شركا؟.. المفتي السابق يوضحكواليس غناء الكينج "الليلة يا سمرة" لفؤاد حداد: اختارها عبدالرحيم منصورأبرزها تأجيل دعاوى رئيس الزمالك المعزول.. نشاط مجلس الدولة في أسبوعأبرزهم أحمد مظهر وعزيز الجبالي.. مشاهير خريجي مدرسة "السعيدية"الجامعات: امتحانات الميدتيرم قائمة وفقا للجداول الدراسية للتيرمرحلة قصر الاتحادية.. من فندق شهير إلى مقر للحكمحكاية مسجد السلطان برقوق بشارع المعز.. أول مساجد عهد المماليك12 إجراءً لخدمة المصريين في الخارج تقدمها وزارة الهجرة.. أعرفهاعقوبة التهرب الضريبى بعد هروب صاحب شركة من سداد 50 مليون جنيه للضرائبرجل يتهم طليقته أمام محكمة الأسرة بالخيانة وبيع ممتلكاته لعشيقهاالصحة توجه عدة نصائح للمواطنين للحماية من الموجة الثانية لكوروناأمطار غزيرة اليوم بالسواحل الشمالية خفيفة على القاهرة.. والعظمى 28 درجةتموين بورسعيد: لدينا أعلى مخزون استراتيجي من السلع الغذائية المدعمةتوقعات بارتفاع مبيعات السيارات فى الصين لـ 30 مليون سيارة

110 أعوام على ميلاد أطيب أمهات السينما.. أمال زايد سنوات الفن والألم

-  
أمال زايد ويحيى شاهين في مشهد من فيلم "بين القصرين"

ولادتها ورحيلها في الشهرذاته، الفرق بينهما أيام.. الميلاد في مثل هذا اليوم 23 سبتمبر من عام 1910، والوفاة 27 سبتمبر من عام 1972، مشوارًا فنيًا حافلًا بعدد من الأعمال الفنية الهامة، خلدت اسم الفنانة الكبيرة أمال زايد، التي لم يحتل اسمها يومًا أفيشات الأفلام، وقدمت العديد من الأدوار الثانوية، لكنها تعد أحد الوجوه البارزة التي ارتبط بها المشاهدين.

"سيدنا الحسين نادني ياسي سيد".. بتلقائية شديدة قالتها الست أمينة، التي يقهرها سي السيد دائمًا، زوجة مطيعة، و أم حنون، شخصية قدمتها أمال زايد بسلاسة شديدة، تجعلك تشعر معها أنها قريبة لقلبك، تسأم لتجبر سي السيد عليها، وتسعد بطيبتها ودفئها التي تغمر بهما من حولها، خلال أحداث فيلم "بين القصرين" للأديب نجيب محفوظ، والمخرج حسن الإمام.

وفي فيلم "عفريت مراتي" للمخرج فطين عبدالوهاب، سيناريو وحوار علي الزرقاني، جسدت أمال زايد، شخصية والدة "عايدة" شادية و حماة "صالح" صلاح ذو الفقار، امرأة طيبة للغاية، أشبه بكثير من السيدات اللاتي يتعاملن مع بناتهن وأزواجهن بحنان وطيبة مبالغ فيها أحيانًا.

وهى نفس الأم الطيبة المغلوب على أمرها، من خلال فيلم "شئ من الخوف"، حيث جسدت أمال زايد دور والدة "فؤادة" شادية التي تزوجها "عتريس" محمود مرسي بغير رضاها، من إخراج حسين كمال، عن قصة ثروت أباظة.

أمال زايد، والدة الفنانة الجميلة معالي زايد، وشقيقة أشهر كومبارس في السينما جمالات زايد، تزوجت أمال وهى في سن صغيرة من خارج الوسط الفني، وأنجبت عدد من الأبناء، واضطرت للتوقف فترة عن العمل الفني، وعادت مجددًا لاستئناف نشاطها الفني من خلال فيلم "من أجل حبي" مع ملك العود فريد الأطرش.

من أشهر مشاركات أمال زايد، في الإذاعة، كان من خلال المسلسل الغذاعي الشهير "عائلة مرزوق أفندي"، ومن أفلامها السينمائية "شئ من العذاب، بياعة الجرايد، يوم من عمري، خان الخليلي، أخر جنان".

رصيدها الفني قصيرًا جدًا حيث لا يتعدى 60 عمل فني شاركت فيهم أمال زايد، وفي نفس الوقت مشاركتها جاءت لعدد من الأعمال الفنية الهامة، بخلاف الأعمال المسرحية التي قدمتها طيلة مشوارها الفني.

رحلت أمال زايد، بعد عناء مع المرض وهى في الستينات من عمرها عام 1972، بعد مشاركتها في أخر أفلامها "الحب الذي كان" وعرض بعد وفاتها دون أن تراه، مع سعاد حسني، محمود ياسين، محمود المليجي، إيهاب نافع، للمخرج علي بدرخان، سيناريو وحوار رأفت الميهي.

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة