أكثر 5 مدن تستمتع فيها بالسير على الأقدام .. مدينة صينية فى المقدمةحنان مطاوع تنتظر حصولها على جائزة أفضل ممثلة فى إفريقيا عن فيلم"قابل للكسر"قرأت لك.. "التضحية غير المجدية" العالم يبحث عن "الأمن أولا "أبرز القضايا على طاولة التوك شو.. وزير التعليم يعلن عن إطلاق قناة تعليمية جديدةفرنسا تعتقل 3 ناشطات ألصقن رسوماً كاريكاتورية للنبي محمدالمحكمة الأمريكية العليا تقبل طلبات استئناف ترامب بشأن السياج الحدودي مع المكسيكوزير الداخلية الفرنسي يأمر بإغلاق مسجد قرب العاصمة باريسالصين تسجل 19 إصابة جديدة بفيروس «كورونا»ماكرون ورئيس وزراء العراق يشددان على أهمية مكافحة الإرهابتعرف على خدمات تقدمها المنصة الموحدة لخدمات الكهرباءاعراض عرق النسا عديدة أبرزها ألم الساق عند الجلوسأدلة جديدة على ارتباط المستويات العالية من أشعة الشمس بتقليل نمو كوروناأسعار الأسماك بسوق العبور اليوم.. البورى يتراوح بين 32-46 جنيهاالتعليم تحدد إجراءات تسليم التابلت لطلاب أولى ثانوى و100 جنيه رسوم تأمينخطة محافظ الشرقية لمواجهة موجة الأمطار والطقس السىءتعرف على محطة كهرباء غياضة ببنى سويف إحدى أكبر محطات العالمشاهد.. منطقة صمداى بمرسى علم "بيت الدلافين" فى 10.. صورزوج يطالب بحبس زوجته والسبب: سكبت الزيت المغلى على جسدى لرفضى غيابها عن المنزلقطار المحاكمات.. نظر محاكمة متهمة باختلاس أموال جمعية أطباء الأسنان اليومهل تم تشميع خزينة نادي الزمالك؟.. مرتضى منصور يكشف الحقيقة

استمرار تعليق لقاح أكسفورد بأمريكا بعد إصابة متطوعين بمرض عصبي خطير

   -  
استمرار تعليق لقاح أكسفورد بأمريكا بعد إصابة متطوعين بمرض عصبي خطير

يستمر تعليق تجارب لقاح شركة "أسترازينيكا" البريطانية، التي تعمل عليه بالتعاون مع جامعة "أكسفورد"، في أمريكا، وسط جدل واسع وتساؤلات كبيرة بسبب النقص "الخطير" في التجارب على اللقاح المطبق على قرود الشمبانزي.

وأصدرت الشركة البريطانية السويدية "أسترازينيكا"، بعد أيام من إعلان توقف التجارب السريرية على لقاحها المستخدم ضد فيروس كورونا المستجد، بسبب ظهور عرض لمرض عصبي خطير غير مفسر لدى أحد المتطوعين المشاركين في الدراسة، أصدرت مخططًا تجريبيًا من 111 صفحة، تضمن وعودا بعقار مضاد للفيروس التاجي باستخدام "فعالية بنسبة 50٪"، بحسب وكالة "سبوتنيك" الروسية.

كانت تلك هي المرة الأولى التي تكشف فيها الشركة عن الحالة الثانية لظهور المرض الخطير من قبل أحد المشاركين في تجارب المرحلة الثالثة في بريطانيا.

وعلى الرغم من إصابة أحد المشاركين بالتهاب النخاع الشوكي "المستعرض"، استأنفت الشركة التجارب، بينما لا يزال تشخيص المتطوع الثاني غير مؤكد. 

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" عن مصدر مطلع على الموقف قوله إن "الشخص الثاني عانى من نفس التأثير الجانبي في وقت سابق، والذي لم يتم الإبلاغ عنه من قبل شركة أسترازينيكا". وأوضحت الصحيفة أن "الإصابة الأولى التي حدثت في في يوليو، لم يتم الكشف عنها علنًا واستؤنفت التجارب"، كما جاء أيضا في مقال نشرته صحيفة "التلجراف" البريطانية.

وعلى الرغم من الضغط لإجراء دراسات أعمق بعد ظهور حالتين من المرض العصبي الخطير، استأنفت شركة أسترازينيكا التجارب في بريطانيا والبرازيل والهند وجنوب إفريقيا، مع استمرار تعليقها في أمريكا بعد بيان من أعلى الجهات الصحية الأمريكية والتي عبرت فيها عن "القلق الشديد"، والتي أتت على لسان الطبيبة أفيندرا ناث، رئيسة الأبحاث الفيروسية في المعهد الوطني للاضطرابات العصبية والسكتة الدماغية، وفقًا لما قاله قسم المعاهد الوطنية للصحة الأمريكية بتصريح لصحيفة "سي إن إن".

وقال مدير إدارة الغذاء والدواء الأمريكية ستيفن هان، خلال مقابلة مباشرة على "إنستجرام" مع الجمهوري الأمريكي السناتور تيم سكوت من ولاية كارولينا الجنوبية: "نحن هنا لحماية الجمهور الأمريكي وسنقوم بعمل مهم للغاية مع الشركة لمعرفة ما إذا كانت هناك مشكلة أمان كبيرة أم لا".

وأضاف هان: "ليس لدينا كامل الحقائق (حول المرض الخطير)، لذلك لا نعرف السبب في حد ذاته، لكننا نحتاج حقًا إلى النظر في الأمر. مسؤوليتنا الأساسية هي سلامة الشعب الأمريكي".

انتقادات عالمية تطال شركة البريطانية بسبب افتقارها للشفافية  

وقال الطبيب والأستاذ السابق في جامعة "هارفارد" ويليام هاسيلتين، في تصريح لمجلة "فوربيس"، إنه "لم يتم الكشف عن تفاصيل تعليق التجارب التي أجرتها أسترازينيكا بالكامل ولم يتم نشر المناقشات الداخلية. ومن المشجع أن نرى أنهم أوقفوا التجارب من أجل سلامة المريض، ولكن عدم الشفافية من قبل شركة الأدوية (أسترازينيكا) هو سبب للحذر. هذا اللقاح يهدف إلى إنقاذ الأرواح وإعادة العالم إلى طبيعته، لكن يجب أن يعرف الناس المزيد عن الأحداث المتعلقة بالسلامة".

وكشفت الوثيقة، إلى جانب التجارب السريرية المعلقة لعقار أسترازينيكا، عن المخاطر المرتبطة بالاعتماد المفرط على تقنيات جديدة لم يتم التحقق منها، (لقاح فيروس الشمبانزي الغدي) على عكس ناقل الفيروس الغدي البشري الذي تمت دراسته على نطاق واسع واستخدامه بشكل فعال لإنتاج عدد من اللقاحات والأدوية الأخرى، لكن لم يتم استخدام الفيروس الغدي للشمبانزي من قبل في أي لقاح معتمد في جميع أنحاء العالم. وفقًا للعلماء الروس، فإن الجانب الرئيسي هنا هو عدم وجود دراسات طويلة الأمد لهذه اللقاحات: "لا أحد يعرف ما إذا كانت تشكل أي مخاطر للإصابة بالسرطان أو تؤثر على الخصوبة".

وتستخدم عدد من شركات الأدوية نهج الفيروسات الغدية البشرية لإنتاج لقاح ضد مرض كوفيد 19 وهي شركات "CanSino" الصينية، والشركة الأمريكية "Johnson & Johnson" بالإضافة إلى اللقاح الروسي "سبوتنيك 5"، الذي أنتجه مركز الأبحاث الروسي "جامالي".

"سبوتنيك 5" أول عقار مسجل ضد فيروس كورونا في العالم

وسجلت وزارة الصحة الروسية، بتاريخ 11 أغسطس الماضي، أول لقاح في العالم للوقاية من "كوفيد-19"، تم تطويره على يد خبراء مركز غامالي لأبحاث الأوبئة والأحياء الدقيقة وتم إنتاجه بالاشتراك مع الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة، وأطلق عليه اسم "سبوتنيك 5" أو " Sputnik V ".

وأعرب المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أوروبا، هانز كلوجي، اليوم، عن امتنان المنظمة للجانب الروسي لتطويره لقاح "سبوتنيك 5" ضد فيروس كورونا المستجد.

وقال كلوجي عقب اجتماع مع وزير الصحة الروسي، ميخائيل موراشكو: "تثمن منظمة الصحة العالمية عاليا الجهود التي تبذلها روسيا لتطوير لقاح ضد "كوفيد-19"، "سبوتنيك 5" مرة أخرى، أود أن أشكر روسيا على جهودها الممتازة لابتكار لقاح آمن وفعال".

وأعلن رئيس الصندوق، كيريل دميترييف، في وقت سابق، أن الصندوق تلقى طلبات من أكثر من 20 دولة من دول العالم لشراء مليار جرعة من اللقاح الوطني الصنع ضد "كوفيد 19". في الوقت نفسه، أشار إلى أن روسيا وافقت على إنتاج هذا اللقاح في خمس دول، والطاقات المتاحة تغطي الفرصة لإنتاج 500 مليون جرعة في السنة.

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة