إلزام الأزهر بدفع 166 ألف جنيه لـ«التأمين الصحي»وفد من «قومي المرأة» يزور «النيابة الإدارية» لدعم ذوي الإعاقةمات جوعًا.. أب وأم يتركان رضيعهما «4 شهور» 9 أيام وحيدا بالمنزل في طوخ (تفاصيل صادمة)«الرسام العاشق» و«وليد فيظي» في ضيافة أوبرا دمنهورمستقبل وطن فى كفر الشيخ يواصل دعم مرشحيه لمجلس النوابحزب المؤتمر يتبنى دعوة الأزهر لتشريع عالمي يجرم الإساءة للرموز الدينية المقدسةفي ذكرى رحيل عمر الحريري .. ابنته تكشف أسرارا من حياته .. فيديوحماية المستهلك: إحالة للنيابة العامة وغرامة مليون جنيه للمدارس الممتنعة عن سداد مصروفات الباص .. فيديومونديال 2022 في خطر .. قطر تواجه عاصفة أسترالية بسبب واقعة كشوف العذريةالحد الأقصى للغرامة 20 ألف جنيه.. 5 شرائح للعقوبات في قانون المرور الجديدعمري 35 سنة.. محافظ بني سويف: البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب أعطاني الخبرةاستشاري الأوبئة بالصحة العالمية: لا ننصح باللجوء المفاجئ لحظر التجول أو اتخاذ إجراءات متشددة.. فيديومتنزه للمواطنين.. محافظ بني سويف: تنفيذ ممشى بطول الكورنيش بتكلفة 200 مليون جنيهمؤشر خطر.. تامر أمين: رانيا يوسف لم تنس بطانة الفستان في مهرجان الجونة 2020.. فيديوأحمد موسى يكشف .. فضيحة قطر وكشف العذرية وعلاقة تركيا بالإساءة للرسوللقاء الخميسى تبهر متابعيها بإطلالتها فى رابع أيام مهرجان الجونة .. شاهدبسبب كورونا والديناصورات.. رانيا يوسف تريند تويتر مصرأخبار الفن.. ديناصورات رانيا يوسف .. قوة ياسمين صبري .. علاقة ياسمين أبو النجا بفنانة شهيرة.. حمل هبة السيسيمدرب وست بروميتش يعلق على رحيل أحمد حجازي لاتحاد جدةالبانوبي يناقش تأثير الكورونا على الكرة الإفريقية بمشاركة نجم ريال مدريد

أقباط إسنا يحتفلون بعيد استشهاد الثلاثة فلاحين سورس وأنطوكيون ومشهوري

   -  
أقباط إسنا يحتفلون بعيد إستشهاد الثلاثة فلاحين سورس وأنطوكيون ومشهوري

احتفل أقباط مدينة إسنا جنوب محافظة الأقصر، صباح اليوم الاثنين، بعيد استشهاد الثلاثة فلاحين شهداء مدينة إسنا، وهم سورس وأنطوكيون ومشهوري، والذي التقى بهم أريانوس الوالي الروماني في زيارته الرابعة للمدينة بعد المذبحة التي أجراها في إسنا، والتي استشهد فيها جميع أقباط المدينة.

وبدأت الاحتفالات بالشهداء الثلاثة برفع بخور عشية ثم تطييب الرفات المقدسة، وأعقبها إقامة تسبحة نصف الليل وصلوات القداس الإلهى، وترأس الصلوات القس متاؤس القمص زخاري راعي كنيسة الأم دولاجي وأولادها الأربعة، والقس فيلوباتير سفين كاهن كنيسة العذراء مريم بإسنا، وذلك في مزارهم بمنطقة أحمد عرابي وسط مدينة إسنا.

ويحكى تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية؛ أن أقباط مدينة إسنا تعرضوا للإضطهاد في عهد الملك دقلديانوس الوالي الروماني، ولهذا قام إريانوس والي أنصنا، بجولة في الصعيد الأعلى ليشرف بنفسه على تنفيذ أوامر أضطهاد المسيحيين، لتشهد المدينة 4 وقائع للاضطهاد بدأت بالأم دولاجي وأولادها الأربعة، أعقبها استشهاد بعض أراخنة المدينة أي كبار القوم آنذاك، وفي المرة الثالثة كانت المذبحة الكبرى والتي استشهد فيها 160 ألفاً من أبناء الكنيسة. أما الاضطهاد الأخير فهم الفلاحون الثلاثة سورس، أنطاكيون، مشهوري، والذين التقى بهم أريانوس الوالي في زيارته الرابعة للمدينة، بعد المذبحة التي أجراها في إسنا، والتي استشهد فيها كل المدينة فكانوا يسيرون على جسر المدينة ويحملون فؤوسهم، فصاحوا بصوت عظيم: «نحن مسيحيون مؤمنون بالسيد المسيح»، فقال الجند للوالي: «أما تسمع هؤلاء الرجال الفلاحين الذين يصيحون؟»، فقال الوالي: «قد أرجعنا سيوفنا إلى أغمادها إذ تلمت من كثرة القتل، وإذ عرف الفلاحون المؤمنون بذلك وكانوا يحملون فؤوسهم على أعناقهم، قالوا للوالي:»اقتلنا بفؤوسنا فأمر الوالي جنده أن يقتلوهم بفؤوسهم، فمدوا أعناقهم على حجر كبير كان في ذلك الموضع، وقطع الجند رؤسهم بالفؤوس، وبنيت لهم مقبرة بعد إنتهاء الاضطهادات. ومع مرور القرون زالت آثار المقبرة، إلى أن رأى أحد سكان إسنا في أواخر القرن التاسع عشر رؤيا في إحدى الليالي تطلب إليه أن يذهب إلى بحري البلد ويحفر في مكان معين محدد بالجير فسيجد رفات هؤلاء القديسين الثلاثة، وأن يقوم ببناء مقبرة لهم، وهي المزار الحالي لهم والذي يقع وسط مدينة إسنا. ويحرص أبناء المدينة من الشعب القبطي على زيارة مزار الثلاثة شهداء الفلاحين القابع بوسط المدينة للنيل من بركات هؤلاء الشهداء على مدار العام.

  • الوضع في مصر
  • اصابات
    102,015
  • تعافي
    89,532
  • وفيات
    5,770
  • الوضع حول العالم
  • اصابات
    30,974,684
  • تعافي
    22,570,451
  • وفيات
    960,838
لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة