بدء تصويت المصريين في الإمارات بانتخابات مجلس النواب 2020بدء تصويت المصريين في الهند بانتخابات مجلس النواب 2020اللجنة المؤقتة لاتحاد الطائرة تعقد اليوم اجتماعًا لتحديد موعد الانتخاباتكان مُحرج يقول لنا «تاخدوا كام؟».. سمير صبري يروي تفاصيل إنتاج الراحل محمود ياسين لـ فيلم جلسة سريةتريند الفن | وفاة أرملة الموسيقار عمر خورشيد.. ومعلومات عن حسن الأسمر في ذكرى ميلادهمدحت العدل: الزمالك أقوى فريق في القارة.. وهنبارك لبعض يوم 6 نوفمبرتامر حسني وأمينة وحمادة هلال يحيون زفاف ابنة سليمان عيد .. صور«بالبنط العريض» لحسين الجسمي تتخطى الـ 215 مليون مشاهدةأنا مريضة.. بدرية طلبة لمتابعيها: ادعوليبسبب ملابسها.. نيرمين الفقي تتعرض لانتقادات شديدةكورونا يتسبب في شطب 500 ألف وظيفة للشباب بكوريا الجنوبية في سبتمبرننشر إجراءات ومواعيد استلام شقق الدفعة الثانية من سكن مصر (صور)حدث ليلاً| زيادة إصابات كورونا و"الوزراء" يعلن 18 محافظة تتأثر بالتقلبات الجويةبعد تحذيرات الأرصاد الجوية.. هاشتاج #الأمطار_الغزيرة يتصدر تويتر3 أسئلة اطرحيها على مصفف الشعر للحصول على قصة جديدة مناسبة"بالبنط العريض" لـ حسين الجسمى تحقق 214 مليون مشاهدةفعاليات اليوم.. احتفالات بذكرى أكتوبر.. ومعارض وأمسيات ثقافيةوزراء على الشاشة.. تعرف على أبرز المداخلات بالفضائيات المصرية أمسلقطة اليوم.. الأرصاد عن لقاء الأهلى والوداد يوم الجمعة: الأمطار لن تعوق المباراةأسبوع القاهرة للمياه يواصل فعالياته لليوم الرابع عبر تقنيات التواصل عن بعد

"هموت في إيدك".. قاتل طفله يعترف بتفاصيل الساعات الأخيرة في حياته

   -  
جثة طفل مقتول _ ارشيفية

"صوته وأنا باضربه استفزني، مشفتش قدامى فضلت أضرب لحد ما فرفر" بنبرة معذبة، وكأنه يجلد نفسه بكلماته، اعترف الأب المتهم بقتل ابنه ضربا في عزبة الشناوى التابعة لمركز الدلنجات فى البحيرة بتفاصيل الساعات الأخيرة لنجله قبل أن يفارق الحياة تحت وطأة الضربات.

"أنا كنت شايل منه، عشان مبيذاكرش كويس وكملت لما عرفت أنه بياخد طلبات من دكان شريكى ومبيحاسبش نبهت عليه كذا مرة بس هو مكنش بيستجيب وراح خد باكو نعناع" هكذا أكمل الأب اعترافاته فى التحقيقات، لافتا إلى أنه قام بحبس نجله في مخزن يملكه وتقييده بالحبال، لتأديبه.

وأوضح الأب أنه قام بتعرية نجله وجلده بخرطوم، لكن صراخ الطفل استفزه أكثر فانهال عليه باللكمات حتى توسل له ابنه أن يتركه "ارحمنى يا بابا هموت فى إيدك" لكنه لم يرتدع وواصل الاعتداء عليه باللكمات حتى فقد الوعى تماما، وقال الأب إنه ترك ابنه ثم عاد بعد ساعتين فوجده لا يزال غائبا عن الوعي فأحضر دلو ماء وسكبه عليه، لكن الطفل لم يتحرك فقام بمسح الدماء من على جسده وألبسه ملابسه ثم اتجه لصيدلية قريبة وأخبر الصيدلى الذى توجه معه إلى المخزن وعندما عاين الطفل أخبره أنه فارق الحياة.

كان مدير أمن البحيرة، اللواء محمد والي، قد تلقى إخطاراً من شرطة النجدة يفيد بوصول "محمد ع. أ."، 14 عاما، طالب، مقيم بناحية "عزبة الشناوي"، بدائرة مركز شرطة الدلنجات، إلى المستشفى العام جثة هامدة، إثر اعتداء عليه من آخرين، وتوصلت تحريات فريق البحث إلى أن وراء ارتكاب الواقعة والد المجنى عليه، "علاء م. أ."، و"عرفة ق. أ."، 35 عاما، شريك الأب في محل بقالة، حيث قاما بالتعدي عليه بواسطة خرطوم مياه، بعد ربطه بالحبال من الساعة السادسة صباحاً حتى الخامسة مساءً، بسبب قيام المجني عليه بأخذ "باكو نعناع" من المحل، دون دفع ثمنه.

تم القبض على الأب وأحيل لجهات التحقيق المختصة التى جددت حبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات.

لمطالعة الخبر على الوطن

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة