مطالب بتوفير التغطيات التأمينية متناهية الصغر للعمالة غير المنتظمة14 شركة رومانية تزور مصر لبحث الاستثمار بالصناعة وتكنولوجيا المعلوماتقافلتان طبيتان من جامعة القاهرة لقرى محافظة الجيزةمش كلها قطط وكلاب.. حكاية أول مربي عناكب في البحيرة.. فيديوأخبار التوك شو.. لأول مرة يسرا تكشف عن اسمها الحقيقي.. ورامي رضوان يوجه رسالة مهمة للخطيب على الهواءدرجات الحرارة المتوقعة اليوم السبت 31-10-2020 بمحافظات مصرأسعار الخضراوات والفاكهة اليوم السبت 31-10-2020تعرف على أسعار الذهب اليوم السبتأسعار الدولار والعملات الأجنبية اليوم السبت 31-10-2020محمد جاد : نقدم كل الدعم والحب لمرضى سرطان الثدي .. فيديوتعرف على الحالة المرورية في القاهرة اليوملميس سلامة: تطور ملفي التعليم والصحة دليل على أن مصر على الطريق الصحيح.. فيديولتقوية العضلات.. تمارين رياضية باستخدام الكراسي القصيرة.. فيديوتفاصيل زواج درة على هاني سعد فى الجونةناس عندها طموح.. أحمد فهمي يقصف جبهة رمضان صبحياجتماعات اللجنة العليا المصرية العراقية وإرسال مصر مساعدات طبية إلى بغداد.. أبرز اهتمامات صحف القاهرةالسكة الحديد تعلن التأخيرات المتوقعة بحركة القطارات اليومكيف يعيش الأمير هارى وميجان بعد تخليهم عن واجباتهم الملكية؟ 7 صور تحكىسموحة يستضيف الظهور الأخير لنادى مصر بالدورى على ستاد الاسكندرية اليومالمصرى يطلب من اتحاد الكرة المشاركة فى البطولة العربية

مصادر حكومية كويتية: رفض التطبيع موقف ثابت لم يتغير

   -  
أرشيفية
الكويت - (د ب أ):
أثارت تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مؤخرا بأن الكويت قد تكون الدولة التالية لإقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، وأنها متحمسة للغاية، موجة تفاعلات واسعة، لا سيما في الأوساط المحلية الكويتية.

ونقلت صحيفة القبس الكويتية في عددها الصادر اليوم الاثنين عن مصادر حكومية القول أن الموقف الكويتي من التطبيع مع إسرائيل ثابت ولم يتغير، وأن الكويت ثابتة على موقفها، وهي آخر من سيطبع مع الكيان الصهيوني.

وأضافت أن تصريحات ترامب لم تكن على هامش لقائه مع الشيخ ناصر صباح الأحمد الذي ناب عن أمير البلاد في تسلُّم وسام الاستحقاق العسكري برتبة قائد أعلى، الممنوح للامير من الرئيس الأمريكي.

وشددت المصادر على أن الكويت لا تواجه أي ضغوط لتغيير موقفها الراسخ والرافض للتطبيع مع إسرائيل، موضحة أن القرار الكويتي أمر سيادي ولم يتغير.

وبينت المصادر أن الكويت تقف إلى جانب الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه كاملة وتحقيق الحل العادل القائم على مرجعيات السلام، وفي مقدمتها قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية وحل الدولتين.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة