الدعم الطبي المصري لجنوب السودان يحقق طفرة غير مسبوقة.. وحفاوة بالغة من الأشقاء في جوبا| فيديو

   -  
وزير الصحة هالة زايد خلال المؤتمر الصحفي

عبر مؤتمر صحفي مشترك بين وزير الصحة هالة زايد ونظيرتها الجنوب سودانية إليزابيث أشواي، تم استعراض الجهود الكبيرة التي تبذلها مصر مؤخرا لدعم القطاع الطبي بالدولة الوليدة، وسط حفاوة بالغة من الأشقاء في جوبا بالدور المصري.
وقالت الدكتورة هالة زايد ، وزيرة الصحة والسكان، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي، طلب بتوجيه الحملة الرئاسية لمكافحة فيروس سي إلى جنوب السودان ، حيث تم توقيع الكشف الطبي على 1500 مواطن جنوبي، وتقديم العلاج اللازم لهم، وكذلك توجيه القوافل الطبية، وتقديم 7 أجهزة للغسيل الكلوي لمستشفى جوبا.
أكدت الدكتورة هالة زايد أن المجال الإنساني والتنموي أحد ركائز الإستراتيجية المصرية الشاملة لدعم جنوب السودان ، حيث عملت مصر منذ استقلال الجنوب على تقديم المساعدات الطبية للأشقاء في جنوب السودان ، والتى بلغت 18 طن أدوية و11 طن ألبان أطفال، و11 طن مستلزمات لمكافحة فيروس كورونا المستجد.
وأشارت إلى أنه تم تشغيل المركز المصرى في دولة جنوب السودان من خلال فريق طبي من وزارة الصحة ويتم تدريب الأطقم الطبية من فريق أطباء السودان، والتمريض من جنوب السودان ، مضيفة أن جميع المستلزمات الطبية تذهب إلي المركز بشكل دائم وتم إرسال 9 طن ألبان أطفال، وكذلك 15 طن أدوية.
من جانبها قالت إليزابيث أشواي، وزيرة الصحة ب جنوب السودان ، إن مصر دولة صديقة وعلينا أن نعزز العلاقة الطبية مع مصر، موضحة أن مصر تعاون جنوب السودان كثيراً في مجال الصحة منها تطوير الموادر البشرية وتوفير الأدوية أثناء جائحة كورونا، وأكملت وزيرة الصحة ب جنوب السودان ، أن دولة جنوب السوان تثمن المساعدات المصرية المقدمة وسنستمر معاً من أجل خير بلدينا.

ووجه توت جلواك، مستشار رئيس دولة جنوب السودان للشؤون الأمنية، أن الطائرات المصرية جاءت بالمساعدات أثناء أزمة فيروس كورونا، وكل مواطن ب جنوب السودان يشكر الشعب المصري، كما أن مصر و جنوب السودان أشقاء وأقوياء، ومصر أسهمت في دعم جنوب السودان فالرئيس عبد الفتاح السيسي يحظي بتقدير كبير.

الدعم الطبي المصري ل جنوب السودان يحقق طفرة غير مسبوقة.. وحفاوة بالغة من الأشقاء في جوبا
لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة