وزيرة التجارة تنعى رجل الصناعة الراحل محمد فريد خميستشاجرا ثم تصالحا وتألقا.. أرسنال يقهر وست هامأحمد عيد عبدالملك: فايلر سيرحل عن الأهلي.. ورمضان صبحي حُرسامي قمصان: الدوري بطولة صعبة.. والتتويج خطوة مهمة قبل مواجهتي الودادفالنسيا يخسر من سيلتافيجو.. وخيتافي يفوز على أوساسونا في الدوري الإسبانيياسر إبراهيم: دوري أبطال أفريقيا هدفنا القادم وسنقاتل من أجلهحكام مباراتي الأحد.. بسيوني للإنتاج والجونة وسلامة حكماً للمقاولون والاتحاديانكون: سعيد باحترافية الحراس.. والفوز بالدوري يدفعني إلى المزيد من العملعلاء وحيد متحدثا إعلاميا للنادي الإسماعيليأحمد عيد عبدالملك: قلت لجهاد جريشة "أنت روحت كأس عالم إزاي"‏مروان محسن: نهدي الدوري لـ«مؤمن زكريا».. وسنقاتل لحصد اللقب الإفريقيعصام الحضري: تم تحريف كلامي مع الفتاة المكسيكية.. وهذا موقفي من مقاضاتها«تيك توك» تلجأ للمحكمة لمنع قرار حظرها: صدر لأسباب سياسية وينتهك حقوق التعبيرهجمات إليكترونية تستهدف سرقة حسابات معارضين إيرانيين على «تيليجرام»كل ما تريد معرفته عن ساعة «أبل» الجديدة «Apple Watch Series 6»اللجنة العليا للفيروسات: لقاح كورونا لن يمنع انتشار الفيروسوثائقى الإخوان "تاريخ وجرائم" يكشف تفاصيل تأسيس محمود عزت تنظيمات مسلحةالإخوان "تاريخ وجرائم".. فيلم وثائقى يكشف الدور المشبوه لـ"محمود عزت"محافظ الإسكندرية يفند أكاذيب الإخوان بشأن خروج مظاهرات بعروس المتوسطتسجيل 920 ألف مواطن بمنظومة التأمين الصحى الشامل الجديد بالإسماعيلية

مصر تبلغ رئاسة الاتحاد الإفريقي رفضها الملء الأحادي لسد النهضة وخطاب وزير الري الإثيوبي

   -  
سد النهضة

قالت وزارة الموارد المائية والري ، إن مصر أرسلت اليوم الأربعاء ٥ أغسطس ٢٠٢ خطابا إلى دولة جنوب إفريقيا، بصفتها الرئيس الحالى للاتحاد الإفريقي، تضمن تأكيد رفض مصر الملء الأحادى الذى قامت به إثيوبيا فى 22 يوليو الماضي.
وتضمن الخطاب كذلك، بحسب بيان ودارة الري المصرية- رفض ما ورد فى الخطاب الأخير الموجّه من وزير المياه الإثيوبي إلى نظرائه فى مصر والسودان، والمؤرخ بتاريخ 4 أغسطس 2020، حيث تضمن الخطاب الإثيوبي مقترحاً مخالفاً للتوجيه الصادر عن قمة هيئة مكتب الاتحاد الإفريقي، فى ٢١ يوليو ٢٠٢٠، حيث شدد ذلك التوجيه على ضرورة التوصل إلى اتفاق ملزم قانوناً وليس مجرد إرشادات وقواعد حول ملء سد النهضة .
وعُقد أمس، الاجتماع الثالث للجولة الثانية لكل من مصر والسودان وإثيوبيا، برعاية الاتحاد الإفريقى وبحضور المراقبين من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى، وخبراء مفوضية الاتحاد الإفريقي، وذلك لاستكمال المفاوضات؛ للوصول إلى اتفاق ملزم بخصوص ملء وتشغيل سد النهضة .
وكان الاجتماع مخصصا بقيام اللجان الفنية والقانونية بمناقشة النقاط الخلافية الخاصة باتفاقية ملء وتشغيل سد النهضة ، كما اتفق عليه الوزراء بالأمس وذلك خلال يومي 4-5 أغسطس.
إلا أنه قبل موعد عقد الاجتماع مباشرة، قام وزير المياه الإثيوبى بتوجيه خطاب لنظرائه فى كل من مصر والسودان مرفقا به مسودة خطوط إرشادية وقواعد ملء سد النهضة ، لا تتضمن أي قواعد للتشغيل ولا أي عناصر تعكس الإلزامية القانونية للاتفاق، فضلا عن عدم وجود آلية قانونية لفض النزاعات. وأكدت مصر أن الخطاب الإثيوبي جاء خلافا لما تم التوافق عليه فى اجتماع سابق لاجتماع الأمس، برئاسة وزراء الري، والذى خلص إلى ضرورة التركيز على حل النقاط الخلافية لعرضها فى اجتماع لاحق لوزراء المياه، يوم الخميس القادم، ومن ثم فقد طلبت مصر وكذلك السودان بتعليق الاجتماعات لإجراء مشاورات داخلية بشان الطرح الإثيوبي الذى يخالف ما تم الاتفاق عليه خلال قمة هيئة مكتب الاتحاد الإفريقي فى ٢١ يوليو ٢٠٢٠، وكذلك نتائج اجتماع وزراء المياه أمس الأول ٣ أغسطس الجارى.

لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة