الأهلي متأخر أمام فلامنجو البرازيلي في استفتاء «فيفا» للأكثر جماهيريةأشرف صبحي يتفقد الصالة المغطاة ببرج العرب استعداداً لمونديال اليدالزمالك يدعم لبنان بعد انفجار بيروتانتهاء رابع أيام امتحانات الدبلومات بلا مشاكل بالبحيرةتخفيض مبالغ التصالح في مخالفات البناء بالمنياتحرير 82 مخالفة متنوعة في حملات رقابية بمراكز المنيامحافظ القليوبية يتفقد لجان امتحانات الثانوية الزخرفيه المعمارية ببنهامحافظ البحيرة يرفع درجة الاستعداد لانتخابات مجلس الشيوخصور.. رفع 1813 طنا بحملات نظافة مكثفة بمراكز ومدن كفرالشيخقوافل طبية لعلاج أصحاب الأمراض المزمنة بأودية شرم الشيخصور .. محافظ القليوبية يقود حملة إزالة مبني مخالف بدون ترخيصاجتماعات موسعة بسوهاج استعداد لإجراء انتخابات مجلس الشيوخصور .. محافظ القليوبية .يتقفد لجان التصالح علي المباني المخالفة1121 أسرة.. محافظ كفر الشيخ: صرف منحة 3 أشهر لغير المستفيدين من «تكافل وكرامة»مدبولي يقرر اعتبار 4 طرق بالإسكندرية مرافق ذات طبيعة خاصةضبط 1416 مخالفة مرورية متنوعة في حملة بكفر الشيخمفتي الجمهورية: لبنان عروس الشرق رغم المحن.. وقادر على النهوض من جديدشيخ الأزهر يوجه بإرسال قافلة طبية وإغاثية عاجلة إلى لبنان«المنجزين العرب» : صكوك الأضاحي حققت أرقاماً قياسية في حركة البيعالجريدة الرسمية تنشر تعديل بعض أحكام قرار إنشاء هيئة التنشيط السياحي

السيسى: الخطوط الحمراء في سيدي براني هي دعوة للسلام بالأساس وإنهاء الصراع في ليبيا

   -  

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى، أن مصر لن تقف مكتوفة الأيدي في مواجهة أي تحركات تشكل تهديدًا مباشرًا قويًا للأمن القومي ليس المصري والليبي فقط وإنما العربي والإقليمي والدولي.

وأضاف الرئيس السيسى خلال لقائه بمشايخ وأعيان القبائل الليبية الممثلة لأطياف الشعب الليبي بكل ربوع البلاد، إن الخطوط الحمراء التي أعلنتها من قبل في سيدي براني هي بالأساس دعوة للسلام وإنهاء الصراع في ليبيا.

وأشار الرئيس السيسى إلى أن حضور القبائل الليبية إلى بلدهم مصر في هذا التوقيت يبعث رسالة للعالم مفادها وحدة مصير البلدين.

وأوضح الرئيس السيسى أن العلاقات بين الشعبين المصري والليبي تمتد على مر التاريخ، ولا يمكن بأي حال من الأحوال المساس بها، وأؤكد لكم أن دفاع مصر عن ليبيا، والعكس صحيح، لهو التزام ناتج عن حالة التكاتف الوطني بين البلدين.

وقال السفير بسام راضى، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس أكد خلال اللقاء الذي عقد تحت شعار "مصر وليبيا .. شعب واحد ... مصير واحد"، أن الهدف الأساسي للجهود المصرية علي كل المستويات تجاه ليبيا هو تفعيل الإرادة الحرة للشعب الليبي من أجل مستقبل أفضل لبلاده وللأجيال القادمة من أبنائه.

وأضاف راضى أن مشايخ وأعيان القبائل الليبية أعربوا عن كامل تفويضهم للرئيس والقوات المسلحة المصرية للتدخل لحماية السيادة الليبية واتخاذ كافة الإجراءات لتأمين مصالح الأمن القومي لليبيا ومصر ومواجهة التحديات المشتركة وذلك ترسيخا لدعوة مجلس النواب الليبي لمصر للتدخل لحماية الشعب الليبي والحفاظ على وحدة وسلامة أراضي بلاده.

لمطالعة الخبر على صدى البلد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة