كاتب تركى: حزب أردوغان يخاف من المعارضة التركية ميرال أكشنار "المرأة الحديدية"حلمى النمنم: "شيوخ 2020" واجب وطنى.. والمصريون يصرون على استكمال مؤسساتهمنائب محافظ المنوفية: الدولة المصرية أصبحت واعية لمفهوم تمكين الشبابداوود أوغلو لأردوغان: من يتحدث عن متآمرين ولا يستطيع مشاهدة ألعابهم لا يمكنه الحكمأستاذ صحة عامة: تجارب اللقاح الروسى ضد كورونا "غير كافية" حتى الآنوزير البترول الأسبق: مصر تشهد ثورة بمجال التعدين بعد سنوات من تدهورهأكبر معمرة تشارك فى انتخابات الشيوخ.. وتؤكد: صوتي أمانة وبحب السيسيعضو تنسيقية الأحزاب عن انتخابات الشيوخ: مصر كانت أمام عرس انتخابى ديمقراطىضياء رشوان: إشادة وسائل الإعلام الدولية بالانتخابات..و"ملقوش حاجة حراقة" يشتغلوا عليهاعضو تنسيقية شباب الأحزاب: حوار وطنى مستمر لإثراء الحياة السياسية فى مصرخاتم وعربية وساعة.. أسعار أغلى ما يمتلكه الأمير ويليام وكيت ميدلتونانتهاء التصويت في اليوم الثاني لانتخابات مجلس الشيوخ.. وبدء فرز صناديق الاقتراعرئيس جهاز المخابرات يعقد اجتماعا موسعا بجوبا مع قادة وأعضاء الجبهة الثورية السودانيةبعد 14 عامًا .. حميد الشاعري يستعد لطرح ألبومه الجديد في 2020المركز القومي للمسرح والموسيقى ينعي سناء شافعمينا مسعود يشارك جمهوره أحدث صورهبخالص الحزن .. خالد الصاوي ينعي سناء شافعالكرات الثابتة شعار استعداد الإسماعيلى لديربي القناةاحتفالية استاد الاهلي ..شاشات عملاقة..النسر يحلّق والخطيب يصافح القداميمحمود الخطيب: هنرد قريبًا على المسيئين للأهلى ونكشف كل التفاصيل

النمسا تعلن فشل الحوار مع الكيانات التركية والكردية لوقف العنف

   -  
سوزانا راب
النمسا - (أ ش أ)

أكدت وزيرة الدولة النمساوية لشئون الاندماج سوزانا راب، فشل المفاوضات مع الكيانات الممثلة للجاليات التركية والكردية في النمسا، والتي كانت تهدف لضمان عدم تكرار أحداث العنف الأخيرة بين الجانبين.

وقالت وزيرة الدولة النمساوية - في تصريحات اليوم الثلاثاء - إن الجاليات التركية والكردية متشددة لدرجة أنه لا يمكن عقد اجتماع مشترك، حيث تعثر الاتفاق على عقد الاجتماع الاول والذي كان مقررا له يوم الجمعة المقبل.

وأشارت الى أن الكيانات التي دعيت إلى المحادثات كانت منتقاة من العناصر المعتدلة، لافة إلى أن الحكومة شددت على ضرورة عدم دعوة أي ممثل عن جماعة "الذئاب الرمادية" اليمينية التركية المتطرفة.

يذكر أن حالة من الطوارئ سادت في فيينا في نهاية يونيو الماضي بعدما قام أكراد ونشطاء يساريون بمظاهرات في فيينا وكانت هناك أعمال عنف وتخريب بدأ بها الأتراك ضدهم واستمرت لعدة أيام كما تم استخدام إشارة "تحية الذئب" المحظورة أكثر من مرة، إضافة إلى الاعتداء على رجال الشرطة.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة