نقابة المهن الموسيقية عن الإسكندراني: فقدنا أحد الرموز الفنية التي قدمت تراثا فنيا حفظته الأجيالالأوبرا تحتفل بذكرى ميلاد محمد فوزي على مسرح سيد درويش بالإسكندريةتركي آل الشيخ يسخر من البرامج والأخبار: «50 موقع بس بيقولوا أنا السبب»أحمد فتحي عن انتقال رمضان لبيراميدز: الجميع يرحل والأهلي يستمرفوائد الثوم عدة منها تعزيز المناعة وصحة القلبتعرف على أعراض الإصابة بسرطان الرئة فى المرحلة الثالثةوكيل أوقاف الأقصر يشكل لجنة للمرور على المساجد لمتابعة تطبيق قرار غلقها خلال الجمعةاضبط مخالفة.. أهالى "شبرا النخلة" بالشرقية يشكون من كثرة انقطاع الكهرباءأسماء 10 مصابين في حريق ضخم بقرية سمهود بقنا10 إطلالات ملكية لن ينساها التاريخهل يجب الوضوء بعد غسل الجنابة أم يكتفى بالغسل فقط؟.. مجمع البحوث يجيبحاجة الشعوب إلى القيادة رحبة الصدر الواعية الرشيدة (2ـ 2)حكايات جابر الشهير بنور الشريففنجان قهوة.. قد يساوى إنسانيتك!السلام لكِ يا مريمشخبطة 2رادارات العزف الأمريكيةحافظوا على الاسكواش المصرىبيروت.. «إن سقطت ذراعك فالتقطها»يا له من ببغاء عقله فى أذنيه!

ثروتهم 88 مليار دولار.. هل تدفع العائلة المالكة البريطانية ضرائب على ممتلكاتها؟

   -  

أن تكون عضوًا في العائلة المالكة يعنى حصولك على العديد من الامتيازات، المشروطة بإلتزام أعضائها بالبروتوكولات الملكية الصارمة التي تقيد ما يمكنهم قوله وفعله وارتدائه في الأماكن العامة، ومع ذلك، ربما يستحق الأمر الالتزام بذلك في مقابل أن تعيش وتستمع بعدد من القصور والامتيازات المتاحة لك دون غيرك.

وفقًا لـ Forbes، تبلغ ثروة العائلة المالكة نحو ما يقرب من 88 مليار دولار، لذلك لا عجب أنهم يستمتعون بأسلوب حياة فخم ويحتلون مكانة في المجتمع، حتى أنهم يحتلون العناوين الرئيسية في أخبار الصحف والقنوات التليفزيونية  ، وهذا ما اتضح خلال متابعة أخبار الأمير هارى وزوجته ميجان ماركل.

الشعب البريطاني دائما ما ينتقد ميل تحمل الدولة تكلفة نشاطات العائلة المالكة، والأحداث الضخمة العادية للأسرة، بما في ذلك حفلات الزفاف مثل الأميران وليام وهاري  والأميرة أوجيني، حيث أنهم لا يمتلكون وظائف منتظمة أيضًا، لذلك يتعرضون دائما للانتقادات ومطالبات لدفع الضرائب مثلهم مثل باقى أفراد الشعب.

الإعفاء الضريبى للتاج

الملكة ليست في الواقع ملزمة بدفع الضرائب بسبب حالة الإعفاء الضريبي للتاج، ما يعني بشكل أساسي أن بعض قوانين البرلمان لا تنطبق على العائلة المالكة بنفس الطريقة التي تطبقها على الناس العاديين وفقًا لـموقع "The list".

في عام 1992 عرضت الملكة إليزابيث الثانية دفع ضريبة الدخل وضريبة الأرباح الرأسمالية، مما أدى إلى إصدار مذكرة تفاهم بشأن الضرائب الملكية في عام 1993، ومنذ ذلك الحين، دفعت الملكة ضرائب على دخلها الشخصي تمامًا مثل باقى الشعب.

ومع ذلك، فإن المنحة السيادية، وهي صندوق دفع سنوي للواجبات الرسمية للملكة، يبلغ قيمته 76.1 مليون جنيه إسترليني أو ما يقرب من 100 مليون دولار وفقًا لـ CNBC                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                       

تدفع الملكة والأمير تشارلز بعض الضرائب

لكن  هناك ضريبة مجلس (الملكية) المستحقة على قصر باكنجهام، والتي بلغ إجماليها ما يقرب من 1340 جنيهًا إسترلينيًا (أو حوالي 1500 دولار أمريكي) في عام 2017 بالإضافة إلى ذلك، تمتلك الملكة العديد من العقارات عالية المستوى الأخرى، مثل قلعة وندسور وقلعة بالمورال وعقار ساندرينجهام، والتي تخضع لضرائب المجلس،  ومع ذلك، فإن إرثها ليس خاضعًا للضريبة، لذا فإن الممتلكات التي ورثتها عن والدها لا تخضع لنفس قوانين الضرائب.

الأمير تشارلز أيضا يدفع طوعًا ضريبة الدخل وضريبة الأرباح الرأسمالية،  ومع ذلك، فإن ممتلكاته الدوقية الموسعة في كورنوال لا تخضع لضرائب الشركات أو أرباح رأس المال.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة