"الترمومتر كارت أحمر".. كورونا تفرض نظاماً جديداً على الدوري الأطول في التاريخمصدر بالزمالك لمصراوي: سلبية مسحة بنشرقي وأوناجممدير الكرة بإنبي يتحدث عن.. مصير أسامة جلال.. مواجهة الأهلي.. وشرطان لضم صالح جمعةبرعاية الشباب والرياضة.. مسابقة فنية لشباب الطلائع بعنوان "عيد الشرقية"مستشفى المراغة المركزي.. صفر كورونامصرع طفلة وإصابة والدتها صدمهما تروسيكل بساقلتةرئيس سفاجا تتفقد المستشفى المركزيشاهد.. الصور الأولى لحادث سقوط الطائرة الخاصة بالجونةمسعود يوجه بعمل توسعات بالعيادات الخارجية لرمد الزقازيقبالصور.. محافظ أسيوط يتفقد الأعمال الإنشائية لكوبري منقباد العلويمحافظ سوهاج : إزالة 559 حالة تعد خلال 29 يوماتحرير 113 محضر تمويني خلال يوم بالمنوفيةرئيس سفاجا تناقش خطة العمل للمرحلة المقبلةوفيات كورونا تتجاوز 700 ألف وترامب يطلق اتهامات "بالتضليل" حول الفيروسهيروشيما وناجازاكي: شهادات لناجيات من القنبلة الذريةالرئيس البولندي يؤدي اليمين الدستورية رئيسًا للبلاد لفترة ثانية"القضاء غير مستقل"..مطالبات بدعوة خبراء دوليين للتحقيق في انفجار بيروتانفجار بيروت: 36 ألفًا يوقعون على عريضة لإعادة الاحتلال الفرنسي للبنانفنلندا تبحث رفع الضوابط الحدودية مع السويدوزير الخارجية التركي يزور ليبيا

رئيس "شعبة الملابس": جميع المحلات ملتزمة باشتراطات السلامة

-  
أكد عمرو حسن رئيس شعبة الملابس بالغرفة التجارية بالقاهرة أن الشعبة تنسق وبشكل يومي مع أصحاب المحلات الجاهزة بالسوق المحلي من أجل ضرورة الالتزام بمعايير السلامة والأمن والحفاظ على الصحة، مضيفا أن الجميع متفق تماما على ضرورة اتباع هذه التعليمات بداية من ارتداء جميع العاملين بالمحلات بارتداء الكمامة مع الزام المترددين على المحل بارتدائها، مشيرا إلى أن معظم المحلات وضعت زجاجات مطهرة للمستهلك قبل دخوله وقبل خروجه وذلك للحفاظ على صحة المستهلك والعامل في نفس الوقت.

وأضاف حسن لليوم السابع أن المحلات جمعيها تستخدم المطهرات للرش أركان المحل بصورة مستمرة وذلك بناءا على البروتوكول المتبع بينهما، َتابع ان أعمال النظافة تتم في المحلات بعد خروج العملاء بصورة شبه دورية. 

وأوضح حسن انه فيما يخص غرف القياس " البروفة" فهي ليس بها أي اضرار تماما على العميل، مشيرا الي أن العميل يدخلها بمفرده لقياس الملابس ثم الخروج وفي الغالب يكون هناك تطهير لها بصفة مستمرة، أيضا بعض المحلات توفر زجاجات مطهرة للعميل قبل دخول الغرفة حفاظا على أمن وسلامة الجميع، مؤكدا أن اغلب الاحتياطات التي اتبعها أصحاب المحلات تمت من بجهود ذاتية لان أصحاب المحلات والعاملين أيضا لديهم أسر يحرصون عليها ولذلك الجميع يدرك مدى خطورة الازمة سواء العميل او صاحب العمل.

وأشار رئيس شعبة الملابس إلى أن الإقبال على سوق الملابس ضعيف وليس بالقدر الذي يدفع البعض للتخوف من غرفة القياس او البروفة، مشيدا بما يقوم به أصحاب المحلات التجارية للحفاظ على تجارته ومحاولات استعادة السوق مرة أخرى لوضعه.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة