100 رواية مصرية.. "أيام الإنسان السبع" قصة قاسم عن دراويش القرية المصريةقرأت لك.. "حكاية الجند" توثيق يوميات الجنود فى الحروب العالميةدينا الشربينى تودع بلاتوه فيلم "30 مارس" بعد أسبوعنجوم زمان والصحافة.. ممنوع الاعتراض على مواعيد كاريوكا واحترس من رفة عينهامطلق أمام محكمة الأسرة: "طليقتى تهدد بقتلى للاستيلاء على أموالى"قطار المحاكمات.. استكمال فض الأحراز فى محاكمة 11 متهما بالتخابر مع داعشالإسماعيلى يستنجد بالجبلاية لإعادة الثلاثى الأجنبى قبل مواجهة المصرىالأهلي يغلق ملف إنبي ويبدأ الاستعداد لمباراة الإنتاجاشتهرت بكتاباتها عن الجنس والدين والمخدرات.. انتحار الكاتبة نعيمة البزازكوّن «سحابة فطر».. تفجير في سوريا قبل 7 شهور يشبه انفجار مرفأ بيروت (فيديو)"إسعاف أسوان": تجهيز 40 سيارة للمشاركة فى انتخابات الشيوخأقسام مستشفى إسنا التخصصى تعود للحياة الطبيعية بعد 140 يومًا من العزلاعرفى فوائد الأفوكادو للعناية بشعرك.. يحسن نموه بنسبة 35%إليسا: "أنا فخورة أكتر من أي وقت بلبنانيتي"دنيا سمير غانم تتصدر تريند تويتر.. لهذا السبببرفقة خطيبها وتامر حبيب.. أحدث ظهور لـ أمينة خليلمواعيد مباريات اليوم الاثنين 10 - 8 - 2020 والقنوات الناقلةهاني زادة: مرتضى منصور محق في قرار عدم استكمال الدوريأحد مؤسسى حزب أردوغان السابق: عائلة الرئيس التركى تسببت فى انفجار مشكلة البطالةحوادث الانفجارات على الشاشة.. الواقع أكثر قسوة

الجزائر: تثبيت الفريق السعيد شنقريحة بمنصب رئيس أركان الجيش الوطنى الشعبى

   -  

أفادت فضائية سكاي نيوز، في نبأ عاجل، منذ قليل، أن وزارة الدفاع الجزائرية قررت تثبيت الفريق السعيد شنقريحة في منصب رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي.

وتصل إلى الجزائر اليوم الجمعة طائرة عسكرية جزائرية قادمة من فرنسا على متنها رفات 24 من شهداء المقاومة الشعبية ضد الاحتلال الفرنسي للجزائر بعد أكثر من قرن ونصف من نقلهم إلى المتاحف الفرنسية.

وكان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون قد أعلن اليوم الخميس في كلمة ألقاها خلال حفل بمناسبة الاحتفال بالذكرى ال58 لعيد الاستقلال والشباب أن الأمر يتعلق بخطوة أولى لإعادة رفات المقاومين الجزائريين، مؤكدا على أن الدولة عازمةٌ على إتمامِ هذه العملية حتى يلتئم شمل جميعِ شهداء الجزائر فوق الأرض التي أَحبوها وضحوا من أجلها بأعز ما يملكون.

وقال الرئيس تبون إن احتفالات هذه السنة بعيد الاستقلال ستكون لحظة من اللحظات الحاسمة في تارِيخِ الأمة، فهي تتميز باسترجاعِ رفات مجموعة من شهداء المقاومة الشعبية الأبطال الذين تصدوا لبدايات الاحتلال الفرنسي ، في الفترة ما بين 1838 و1865.

يذكر أن رفاة العشرات من المقاومين الجزائريين للاستعمار الفرنسي، قد وجدت في السنوات الأخيرة في المتحف الوطني للتاريخ الطبيعي بباريس (متحف الإنسان –سابقا).

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة