الإسماعيلى يستنجد بالجبلاية لإعادة الثلاثى الأجنبى قبل مواجهة المصرىالأهلي يغلق ملف إنبي ويبدأ الاستعداد لمباراة الإنتاجاشتهرت بكتاباتها عن الجنس والدين والمخدرات.. انتحار الكاتبة نعيمة البزازكوّن «سحابة فطر».. تفجير في سوريا قبل 7 شهور يشبه انفجار مرفأ بيروت (فيديو)"إسعاف أسوان": تجهيز 40 سيارة للمشاركة فى انتخابات الشيوخأقسام مستشفى إسنا التخصصى تعود للحياة الطبيعية بعد 140 يومًا من العزلاعرفى فوائد الأفوكادو للعناية بشعرك.. يحسن نموه بنسبة 35%إليسا: "أنا فخورة أكتر من أي وقت بلبنانيتي"دنيا سمير غانم تتصدر تريند تويتر.. لهذا السبببرفقة خطيبها وتامر حبيب.. أحدث ظهور لـ أمينة خليلمواعيد مباريات اليوم الاثنين 10 - 8 - 2020 والقنوات الناقلةهاني زادة: مرتضى منصور محق في قرار عدم استكمال الدوريأحد مؤسسى حزب أردوغان السابق: عائلة الرئيس التركى تسببت فى انفجار مشكلة البطالةحوادث الانفجارات على الشاشة.. الواقع أكثر قسوةأسعار اللحوم اليوم الاثنين.. الكندوز يسجل 130 جنيهاوزير الكهرباء يوجه بتفعيل برنامج القراءة الموحد ومواجهة سرقة التيارالسفارات تبدأ تلقي بطاقات تصويت المصريين في الخارج بانتخابات «الشيوخ»الأوقاف: الدور الاجتماعي والتنموي للوزارة لم ولن يتوقفلو مسافر بالقطار.. 4 خطوط متوقع تأخرها اليوم تعرف عليهاانخفاض الحرارة.. الأرصاد تزف بشرى سارة عن حالة الطقس اليوم الاثنين

حافظوا على «الخلايا العصبية» لأبنائكم: للموبايل مساوئ كثيرة

-  
أضرار الهاتف المحمول على الأطفال

مع طول الإجازة الصيفية هذا العام بسبب فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»، وقضائها فى البيت، لم يجد الأطفال سبيلا سوى اللجوء للتليفونات المحمولة، بشكل مبالغ فيه، وهو ما يعد خطرا يحيق بهم، خاصة أن هناك دراسات تعدد مخاطره وتحذر من تعرض الأطفال له لساعات طويلة.

يقول الدكتور ثابت تاج الدين، استشارى طب الأطفال، إن هناك دراسات أفادت بأن كلما زاد عدد الساعات التى يقضيها الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ستة أشهر وسنتين أمام المحمول زاد احتمال تعرضهم للتأخر فى الكلام، حيث إن مخ الأطفال وخلاياهم العصبية فى حالة نمو وغير مكتملة، ويمكن أن تؤثر الموجات الكهرومغناطيسية المنبعثة منه على الجهاز العصبى لهم، كما يمكن أن تؤدى إلى حدوث اضطرابات فى النوم، خصوصًا للمراهقين فى حالة استخدامه قبل النوم مباشرة، إذ إن مخ الأطفال يمتص 60 % من حجم طاقة الموجات المنبعثة من الموبايل، أكثر من البالغين بمرتين، نظرًا لأن عظام الجمجمة أقل سمكًا، وكذلك طبقات الجلد، بالإضافة إلى أنسجة المخ نفسها الأقل مقاومة لتلك الإشعاعات، ويكفى أن نعرف أن استخدام دقيقتين فقط من الحديث عبر الهاتف يؤثر على مخ الطفل ما يقرب من ساعة للكبار، ويمكن أن تؤثر هذه الإشعاعات على قدرة الطفل على التعلم فى حالة الاستخدام لفترات طويلة.

وأضاف تاج الدين، أن الضوء الصادر عن الأجهزة الإلكترونية يعرض العين للإجهاد ويصيبها بالتجاعيد والهالات السوداء حول العين والشيخوخة المبكرة، كما يمكنها أن تؤدى إلى الإصابة بالضمور البقعى الذى يمكن أن يتسبب بفقدان البصر، ويؤثر بشكل كبير فى شبكية العين، كما يسبب مشاكل فى النوم كالأرق إذا لعب الأطفال بالأجهزة الذكية قبل فترة قليلة من النوم، ولحماية أعين الأطفال خلال اللعب بالمحمول يفضل أن يريح الطفل عينه بالنظر بعيدًا عن الجهاز لمدة 20 ثانية كل نصف ساعة على الأقل.

وأشار إلى أن الأطفال أصبحوا يعانون من مشاكل فى العظام، والتى كانت تقتصر على البالغين خلال العقود الماضية، ولكن فى عصرنا الحالى أصبح الأطفال يعانون من نفس المشاكل بسبب استخدام المحمول لفترات طويلة، إذ تزيد هذه الأجهزة الضغط على الأعصاب، والأربطة، وعضلات وفقرات العمود الفقرى مما يزيد الشعور بالألم فى الظهر والرقبة والصداع، وقد يعرض الطفل إلى الإصابة بالتهاب الأوتار.

وشدد تاج الدين، على أن المشاكل النفسية التى قد يعانى منها الأطفال والمراهقون بسبب اتصالهم الدائم والمستمر بالهواتف الذكية هى الأكثر أهمية وتأثيرًا، إذ يمكن أن تؤدى إلى حالة من عدم الاستقرار والثقة بسبب أنها أصبحت تقريبًا النوع الوحيد الذى يمارسون فيه الألعاب والبرامج وتفريغ طاقتهم المكبوتة مما يتسبب فى الكثير من المشاكل النفسية والعصبية والانعزال عن العالم الخارجى وأحيانا إصابة بعض الأطفال بالتوحد.

  • الوضع في مصر
  • اصابات
    69,814
  • تعافي
    18,881
  • وفيات
    3,034
  • الوضع حول العالم
  • اصابات
    10,829,431
  • تعافي
    6,048,249
  • وفيات
    519,397
لمطالعة الخبر على المصرى اليوم