نقل صلاة الجمعة منه.. مسجد السلطان حسن معجزة معمارية تزين الـ100 جنيهوزير التنمية المحلية يحيل واقعة انهيار عقار أثناء إزالته على سائق حفار للتحقيقالقوى العاملة: وصول 8 رحلات طيران تقل 1435 عاملا مصريا من العالقين اليومالتموين: صرف 17% من مقررات شهر يوليو فى أول يومينأكرم القصاص وهبدو.. "خنفر سميدع" بيهبد قبل ما يدبح ومصاب بفيروس التريند المستجدإطلاق مبادرة الكشف المبكر وعلاج أورام الثدى بالجيزة غدا610 سائح× 48 ساعة.. السياحة الدولية تعود للمقاصد السياحية المصرية27 رحلة دولية تغادر مطار القاهرة لعدة وجهات بالخارج وعلى متنها 3500 راكبنصائح لتدريب النفس قبل وبعد ارتداء الكمامة.. فيديوحملات على المقاهى بأحياء القاهرة للرقابة على الالتزام بإجراءات مكافحة كوروناابنة بيل جيتس تكشف تفاصيل علاقتها بالفارس المصرى "نايل نصار"استغلته فى حاجة مفيدة.. أحلام شالت الأطباق من النيش وعملته مكتبةكأنه بيت للهوبيت.. أب يبنى منزلا مذهلا لطفله فى الحديقة.. صورارتفاع جماعي للأسواق الآسيوية وسط حالة من التفاؤل بشأن فرص التعافي الاقتصاديالهند توافق على بدء التجارب البشرية للقاح جديد لعلاج كورونانظافة أسنانك تحميك من 5 مشاكل صحية غير التهابات اللثة.. إنفوجرافالصحة العالمية: خطر نقل الحيوانات الأليفة عدوى كورونا لأصحابها ضئيل للغايةالأمن العام يضبط 23 قطعة سلاح وينفذ 43 ألف حكممبادرة "كلنا واحد" توفر أغذية بنسبة تخفيض 30 %تشكيل لجنة هندسية لفحص أثار انهيار أعمال تنقيب عن الأثار فى البدرشين

هل العيش على ارتفاعات عالية يقلل من خطر الإصابة بـ COVID-19؟ بحث يجيب

   -  
 الكل يعيش الأن في خوف دائم من الإصابة بفيروس كورونا المميت الذي لا يزال علاجه قيد التطوير،  حيث يتم اختبار التطعيم ولا أحد يعرف كم سيستغرق الأمر حتى يصبح جاهزًا.

و حتى ذلك الحين ، كل ما يمكننا القيام به هو اتخاذ جميع التدابير الاحترازية لمنع التعاقد مع فيروس كورونا والحفاظ على أنفسنا وأحبائنا. حتى الآن ، كان يعتقد أن هذا الفيروس يصبح محفوفًا بالمخاطر في درجات الحرارة الباردة ولكن هذا قد لا يكون صحيحًا. دعونا نرى ما اكتشفه الباحثون.

في حين يعتقد أن درجة الحرارة المنخفضة هي عامل خطر للفيروس التاجي ، فإن دراسة جديدة قد يكون لها تأثير مختلف عليها.

يُفترض وفقا لتقرير موقع onlymyhealth" أن الارتفاع على مستويات عالية يسبب مقاومة شديدة ضد الفيروس التاجي الجديد ، لكن هذه الدراسة تظهر أن أولئك الذين يعيشون على ارتفاعات عالية هم أكثر أمانًا من أولئك الذين يعيشون في المناطق الدافئة.

ما هذه الدراسة؟

درس الباحثون البيانات الوبائية من بلدان مختلفة على ارتفاعات مختلفة لتحديد عوامل الخطر والنسب المئوية، و تم نشر نتائج الدراسة في المجلة العلمية "علم وظائف الأعضاء التنفسية وعلم الأعصاب".

ووفقًا لهذا التقرير ، فإن الارتفاعات 3000 متر فوق مستوى سطح البحر أو 9842 قدمًا فوق مستوى سطح البحر تحتوي على حالات أقل من COVID-19 مقارنةً بالمناطق المنخفضة.

عند مقارنة الوضع في مناطق الإكوادور وبوليفيا والتبت ، وجد فريق البحث أن معدل الإصابة بـ COVID-9 في التبت كان أقل بشكل كبير من الصين وبوليفيا والإكوادور.

 أيضا ، منطقة كوسكو في بيرو بالبرازيل، وهي أعلى مدينة في بيرو لديها عدد أقل بكثير من الحالات مقارنة بالمدن الأخرى في البلاد. من بين 141000 حالة مسجلة في بيرو ، يوجد في كوسكو 916 حالة فقط! هذا يشهد على أن الارتفاع مهم.

السبب وراء ذلك

وفقًا للفرضية الطبية ، يعتقد العلماء أن أحد الأشخاص الذين يعيشون بالمناطق المرتفعة قد تكون لديهم قدرة على التعامل مع نقص الأكسجة التى يسببها فيروسCOVID-19 ، وهى حالة تحدث عندما يكون الأكسجين منخفضًا في الجسم.
 أيضا ، يمكن أن تكون البيئة الطبيعية الغير الملوثة معادية لفيروسات التاجية الجديدة كورونا 19، وهم يتكهنون أيضًا بأن الضغط الجوي المنخفض يسبب عدم بقاء الفيروس في الهواء لفترة طويلة ويموت. 

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة