الري: استمرار الخلاف حول القضايا الرئيسية في مفاوضات سد النهضة.. يتصدر نشرة صباح البلدالأرصاد: طقس حار وشبورة بالقاهرة.. والعظمى بالعاصمة 36 درجة.. فيديودرجات الحرارة المتوقعة اليوم الاثنين 13-7-2020 بمحافظات مصر.. فيديونشرة توك شو.. جامعة القاهرة تعلن فك الشفرة الوراثية لكورونا في مصر.. وزير الإسكان: أي مواطن عاوز حاجة سيجدها.. المسماري: استهداف قاعدة الوطية كان موجعالانتهاء من تشطيب وحدات موظفي العاصمة الإدارية الجديدة في سبتمبر المقبل.. يتصدر نشرة صباح البلد الاقتصاديةفاطمة عيد: بشكر كل من إتاح لي الفرصة لغناء بكرة جاي ليا في ذكرى 30 يونيو.. فيديوس وج.. كل ما تريد معرفته عن مؤامرات اغتيال عباس حلمى الأول فى ذكرى رحيلهذكرى رحيل السيدة عائشة.. لماذا وصفها النبى بـ"الحميراء"؟وزيرة الثقافة الإماراتية: تغيير آيا صوفيا لم يراع القيمة الإنسانية للمعلم التاريخىمفاجأة جديدة فى تشريح جثث مرضي كوروناحتى المتعافين في خطر.. تحذير من آثار كورونا "الأسوأ"جولة مسائية فى ابشواى ورفع الأكشاك والاشغالات من الشوارعالطيران المدنى الكويتى: 1215 عالقا مصريا يغادرون إلى 4 محافظات عبر 7 رحلاتبدء امتحان مادة الصرف لطلاب القسم الأدبى بالثانوية الأزهريةالقوى العاملة: الإمارات تدعو المقيمين لتجديد إقاماتهم وبطاقات الهوية المنتهيةدراسة بريطانية صادمة: مناعة المتعافين من كورونا قد تتلاشى خلال أشهروزير الإسكان: جارٍ الانتهاء من 1128 وحدة بدار مصر المرحلة الثانية فى بدرالقصة الكاملة لسقوط آيا صوفيا فى فخ الديكتاتور العثمانى.. فيديومطار القاهرة ينقل 12159 راكبا على متن 109 رحلات سفر ووصولأسعار الذهب ترتفع جنيهين اليوم وعيار 21 يسجل 801 جنيه للجرام

بعد تطوعها لاختبار لقاح كورونا.. طبيبة بريطانية تكشف تفاصيل خضوعها للتجارب

   -  

ذكرت شبكة سكاى نيوز الإخبارية، أن عدة هيئات علمية في العالم، تعكف على إجراء تجارب سريرية للقاحات محتملة ضد فيروس كورونا المستجد الذي تحول إلى جائحة عالمية وأصاب ملايين الأشخاص في العالم وأودى بحياة مئات الآلاف، حيث شارك متطوعون من مختلف دول العالم في هذه التجارب، وسط آمال بأن يساعدوا في التحقق من نجاعة اللقاح ضد العدوى المؤدية إلى فيروس كورونا.

وكان من بين هؤلاء المتطوعين في بريطانيا، الدكتورة إلي كانون، التي تحدثت، عن تطوعها للمشاركة في التجارب السريرية، فكشفت عن دوافعها للمساهمة في الجهد العلمي الكبير لجامعة أوكسفورد، موضحا أنها قررت المشاركة حتى تساهم بشيء عملي لأجل المساعدة في جهد وطني، في ظل الوضع المرعب الذي وجدنا أنفسنا فيه، علما أنني أعمل طبيبة، ووقعت بالموافقة حتى أشارك في التجارب السريرية لجامعة أوكسفورد.

وأطلق علماء أوكسفورد على اللقاح الذي يخضع للاختبارات اسم " ChAdOx1 nCoV-19" ومن المرتقب أن تستعين الدراسة بعينة بشرية من 10 آلاف شخص على مدى سنة كاملة وبدأت الطبيبة مسيرة التطوع بتسجيل نفسها، ثم خضعت لفحوص طبية عبر الإنترنت، وعقب ذلك، جرى إخبارها بأنها مؤهلة فعلا حتى تشارك، وفي غضون 48 ساعة فقط تلقت اتصالا هاتفيا حتى تقوم بحجز موعدها لأجل المشاركة.

وحين وصلت إلى المستشفى، تم قياس حرارة كانون ثم أعطيت معقما لليدين، ومن ثم ناقشت كافة الجوانب المتعلقة بالتجربة، سواء تعلق الأمر بكيفية إجراء الاختبار أو بالمضاعفات المحتملة لهذه الخطوة، أو في حال أصيبت بالفيروس خلال التجربة وخضعت إلي كانون لفحوص طبية، كما سئلت حول سجلها الطبي بشكل دقيق، وأجريت تحاليل للبول لأجل التأكد من عدم كونها حاملا، فضلا عن فحوصات لضغط الدم والقلب والوزن والطول وتم أخذ عينة من دم المتطوعة لأجل اختبار الأجسام المضادة، حتى يتأكد الأطباء من عدم إصابتها في وقت سابق بالعدوى من دون أن تشعر بأي أعراض على غرار أشخاص كثيرين.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة