إزالة برج و3 منازل بمنطقة الحرس الوطني ببنها1779 مريضا يتلقون العلاج بالعزل المنزلي بالمنوفيةمحافظ القليوبية يتفقد المنطقة الإستثمارية ببنهاجولة لمحافظ القليوبية بسوق الخضر والفاكهة ببنهارئيس منطقة المنوفية الأزهرية يشدد علي إرتداء الكماماتحملة لإزالة الباعة الجائلين بمنطقة الحرس الوطني بالقليوبيةضبط مركز خدمة سيارات يستخدم علامات تجارية دون ترخيصإحالة العاملين بثلاث مراكز شباب بالقليوبية للتحقيقرفع كفاءة النظافة وتطهير منطقة شارع الجمهورية بالمنصورة"ميت علي" بالمنصورة تستعد لانتخابات مجلس الشيوخمصر تحصد جائزة تشكيلية من «الأكاديمية الملكية الهندية للفنون والثقافة» بالهندإصابات فيروس كورونا في الكويت تتجاوز 50 ألف حالة«العربية للطيران أبوظبي» تبدأ تسيير رحلات إلى مصر (تعرف على الموعد)بنوك كويتية تحذر من خسائر بسبب تأجيل أقساط القروضتباين أسعار النفط وسط شكوك حيال الطلب الأمريكي بسبب طفرة إصابات كورونافيسبوك مع «رايز أب» توسع Boost with Facebook لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطةالسعودية تكشف المعيار الرئيسي المحدد لاختيار حجاج هذا العامالحريري يدعو الأجهزة الأمنية لكشف ملابسات جريمة المنية وسوق المجرمين للقضاءوزير الخارجية السعودي: لا نقبل بأي تهديد لاستقرار المنطقةأطعمة ومشروبات يجب تجنبها عند الإصابة بـ "كورونا"

مع قلة إصابات كورونا بأوروبا.. علماء يبحثون عن الفيروس بأمريكا اللاتينية لاختبار لقاحات

   -  

ذكرت شبكة سكاى نيوز الإخبارية، أنه مع بدء انحسار الموجة الأولى من فيروس كورونا، يجد العلماء العاكفين على تطوير لقاح للقضاء على فيروس كورونا أنفسهم أمام مشكلة جديد لاختبار اللقاحات، حيث يقول علماء في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية إن النجاح النسبي الذي حققته إجراءات العزل العام المشددة والتباعد الاجتماعي في بعض المناطق والدول يعني أن معدلات انتقال الفيروس قد تبلغ مستويات منخفضة لدرجة يقل معها انتشار المرض عن المستوى الكافي لإجراء اختبارات فعالة على اللقاحات المحتملة.وسيضطر العلماء للبحث في مناطق أبعد عن بؤر ساخنة لانتشار الوباء في أفريقيا وأمريكا اللاتينية للحصول على نتائج مقنعة ويعد اللقاح ضروريا للقضاء على الجائحة التي تسببت في وفاة ما يقرب من 370 ألف شخص وإصابة أكثر من ستة ملايين في العالم حتى الآن.

ويقول العلماء إن إجراء تجارب إكلينيكية موسعة على اللقاحات المحتملة لمرض جديد تماما وبسرعة عملية معقدة، وكذلك فإن إظهار الفاعلية في تلك التجارب خلال جائحة تتقلب فيها الأحوال يزيد من الصعوبة، بل وتتضاعف الصعوبة عند السعي لإنجاز تلك المهمة أثناء انحسار الوباء ويتم في تجارب اللقاحات تقسيم الناس عشوائيا إلى مجموعة العلاج ومجموعة مرجعية وتتلقى المجموعة الأولى اللقاح التجريبي والمجموعة الثانية دواء وهميا ويختلط جميع أفراد المجموعتين بالمجتمع الذي ينتشر فيه المرض ويتم بعد ذلك مقارنة معدلات الإصابة بالعدوى ويأمل العلماء أن يكون معدل العدوى في المجموعة المرجعية أعلى منه في مجموعة العلاج بما يبين أن اللقاح التجريبي حمى أفراد مجموعة العلاج.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة