رضا الدنبوقي: قانون الحفاظ على سرية البيانات يحمي الشهود ويشجع الفتيات على الإبلاغ عن التحرشمحافظ أسيوط يتابع إنتاج وتصنيع كمامات مركز تدريب القوى العاملة بطهطاصورة.. علا رشدي رفقة عائلتها: يارب العمر كله ماسكين إيد بعضغادة عبد الرازق تنشر صورًا جديدة مع أسرتها في المصيفرامي صبري يحتفل بتحقيق أغنية "غريب الحب" 5 ملايين مشاهدةفيديو| محمد رحيم يكشف عن رد فعل أحد الكوريين على أغنية أصالة الجديدةاليوم.. ميرهان حسين تظهر لايف لأول مرة عبر "إنستجرام"قرأت لك.. "شركة المستقبل" كتاب للمحاسبين والمحامين ومقدمى الخدمات المهنيةالداخلية تزيل تعديات أملاك الدولة والزراعاتنجوم غيروا انتمائهم في الملاعب بين الأهلى والزمالك .. تقريرجلسة الخطيب مع فرج عامر تحسم مصير المُعارين من الأهلي لسموحةكوكب الزهرة يصل لذروة لمعانه فجر الجمعة ويشاهد بالعين المجردة كقطعة من الألماسالتضامن تواصل صرف معاش من يتقاضون 2000 حتى 3000 جنيه لليوم الثانىقطار المحاكمات.. سماع مرافعة الدفاع فى إعادة محاكمة 96 متهما بـ"فض رابعة"ما هو الزيت الجاف وما فوائدة لصحه البشرة؟دراسة: مستوى الأشعة البنفسجية للشمس يرتبط بقلة وفيات كوروناعادل كرم يختتم «بيت الكل» ويستعدّ لـ«الهيبة الرد»حفلات موسم صيف 2020 تتحدى «كورونا»محمد يوسف يوجه نصيحة لـ صالح جمعة ويطالب أزارو بعدم العودة لـ الأهلي ..فيديوإنشاء 415 مدرسة بالشرقية بينهم المتفوقين واليابانية فى 6 سنوات تكلفة 2 مليار

درويش: "كورونا" ستخلق طلبا على وظائف الاتصالات بأوروبا وعلينا استغلال الفرصة

-  
أحمد درويش وزير التنمية الإدارية الأسبق
كتب - علاء حجاج

قال أحمد درويش، وزير التنمية الإدارية الأسبق والرئيس السابق للهيئة الاقتصادية لقناة السويس إنه يجب الاستعداد لاقتناص الفرص في مجال الأعمال في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات .

وأضاف في لقاء عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع أعضاء منظمة اتصال، لبحث سبل استفادة القطاع من أزمة كورونا، أن الشركات المصرية يجب أن تكون مستعدة للتكيف مع الظروف الراهنة التي فرضتها جائحة كورونا (كوفيد 19 ) من خلال استراتيجيات مرنة ومتجددة.

وشدد وزير التنمية الإدارية الأسبق على "ضرورة وضع القارة الأوروبية نصب أعيننا خاصة وأن الدراسات والتقارير تؤكد أن القارة الأوروبية ستكون في حاجة إلى أيدي عاملة جديدة ما بين 10-15% من قوة العمل الموجودة بحلول عام 2030 ".

وأوضح أن هذا يعني أن هناك 15 مليون فرصة عمل جديدة يمكن أن يتم تصديرها للخارج خاصة وأن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات هو أكثر القطاعات المهيئة للقيام بدور تمكين الأفراد في هذه الفرص رغم وجود منافس قوي لمصر من حيث تشابه الإمكانيات والأسعار التنافسية في رومانيا .

ووصف درويش السوق الإفريقي بأنه مايزال سوقا مبهما للشركات المصرية، مضيفا "خاصة وأنه ليس لدينا شريك إفريقي يمثل الواجهة الحقيقية لهذه الشركات ويستطيع تنفيذ أعمال ومشروعات هناك ".

وعن المجالات التي يمكن العمل بها خارجيا قال درويش، إنها مجال التكنولوجيا المالية Fintech ، الحوسبة السحابية، البيانات الكبيرة، إنترنت الآشياء والذكاء الاصطناعي.

وأشار إلى أن جودة الخدمات وكفاءتها من أبرز معايير الفوز بالمشروعات خاصة وأن مقاييس نجاح الشركات لم يعد متوقفا على حجم الأعمال والربحية بقدر ما هو متوقف على القدرة على الصمود في ظل الأزمات الحالية .

وقال درويش إنه لا يوجد شركات مصرية لديها المقدرة الكاملة على تنفيذ المشروعات وحدها لذلك لابد من الموائمة بين الشركات الكبرى والعملاقة من خلال تشجيعها على الاستعانة بالشركات الصغيرة ومتناهية الصغر في المشروعات المطروحة، كما أن الشركات المصرية الصغيرة لا تهتم بمعايير القيمة المضافة لمنتجاتها وأن اختراق الأسواق العالمية لايكتب فيه النجاح إلا بمنتجات وخدمات إبداعية.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة